ترامب يسبب أزمات عالمية| انخفاض الأسهم والنفط.. وسيول تعلق الامتيازات

12

كتبت: فاطمة واصل

تسبب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في انخفاض أسهم البورصات الأوروبية واليابانية، اليوم الجمعة، كما امتدت الأزمة إلى أسعار النفط والذهب التي شهدت انخفاضا هي الأخرى، وذلك على إثر إعلان ترامب عن عزمه فرض رسوم إضافية على الواردات الصينية بقيمة 100 مليار دولار. موضحا في بيان أوردته قناة "الحرة" الأمريكية نقلته عنها وكالة "روسيا اليوم"، أن مسؤولي التجارة الأمريكيين درسوا فرض تلك الرسوم الإضافية، مشيرا إلى أن ذلك يأتي في ضوء ردة الفعل غير العادلة من الصين حيال رسوم سابقة قيمتها 50 مليار دولار فرضتها الولايات المتحدة على بكين.

وعلى الرغم من الأزمات التي سببها قرار ترامب، إلا أنه لا يبدو أن التحذير الجديد غير وجهة النظر السائدة بين المستثمرين بأن نشوب حرب تجارية شاملة قد يهدد النمو العالمي أمر مستبعد.

اقرأ أيضا: كيف ستؤثر الرسوم الجمركية الصينية على الاقتصاد الأمريكي؟

بكين ترد على ترامب

من جانبها، وردا على ترامب، قالت وزارة التجارة الصينية، إن موقفها بخصوص العلاقات التجارية مع الولايات المتحدة يبقى واضحا، قائلة: "نحن لا نريد حربا تجارية، ولكن أيضا لا نخشاها". ويذكر أن "بكين" أعلنت الأربعاء الماضي، عزمها فرض رسوم جمركية تبلغ نسبتها 25% على فول الصويا، والطائرات، والسيارات، وسلع أخرى مستوردة من الولايات المتحدة، تبلغ قيمتها الإجمالية 50 مليار دولار.

فيما كشفت صحيفة "نيويورك الاقتصادية" أن أسعار الذهب هبطت، مساء أمس الخميس، مع تراجع الطلب على المعدن "النفيس كملاذ استثماري آمن". وجاء ذلك، بعدما أبدت الولايات والصين استعدادهما للتفاوض حول نزاع تجارى بدلا من أن يتبادلا الضربات بفرض رسوم جمركية قد تبطئ النشاط الاقتصادي في البلدين كليهما، وذلك حسبما ذكرت وكالة "رويترز".

وحول المستثمرون أموالا إلى أسواق الأسهم مجددا ما دفع الأسهم العالمية للصعود، بينما صعد الدولار، ما يجعل الذهب أكثر تكلفة لحائزي العملات الأخرى. وانخفض الذهب في السوق الفورية 0.5% إلى 1325.62 دولار للأوقية "الأونصة" في أواخر جلسة التداول بالسوق الأمريكي، بعدما هبط أثناء الجلسة إلى 1322.40 دولار للأوقية وهو أدنى مستوى له في أسبوع.

اقرأ أيضا: الصين ترد على ترامب.. فرض رسوم على 128 سلعة مستوردة

سيول تعلق امتيازات لأمريكا بـ480 مليون دولار

أعلنت وزارة التجارة والصناعة والطاقة الكورية الجنوبية، اليوم الجمعة، أنها أبلغت منظمة التجارة العالمية سعيها لتعليق الامتيازات الجمركية على السلع الأمريكية المستوردة بقيمة 480 مليون دولار، وذلك ردا على الإجراءات الأمريكية ضد وارداتها من الخارج ومنها الواردات الكورية الجنوبية.

وقالت الوزارة الكورية الجنوبية، في بيان أوردته وكالة أنباء "يونهاب" الكورية الجنوبية، إنها أبلغت المنظمة عزمها تعليق الامتيازات الجمركية على ما تعادل قيمته حجم التجارة الكورية الجنوبية التي تأثرت بالتدابير الحمائية الأمريكية ومنها الغسالات الكهربائية الكبيرة والخلايا الشمسية ووحدات الطاقة الشمسية".

ونظرا لكون التعريفة الجمركية الأمريكية التي تهدف إلى حماية الشركات الأمريكية ستكلف سول 480 مليون دولار أمريكي سنويا، فستعمل الوزارة على فرض جمارك تعادل الضرر المادي الذي سيلحق بالشركات الكورية الجنوبية.

وأضاف البيان، أشارت كوريا الجنوبية إلى أن الإجراء الحمائي الأمريكي يخل بأنظمة ولوائح منظمة التجارة العالمية وطلبت تعويضا يعادل حجم الضرر المترتب على الشركات الكورية الجنوبية خلال مشاورات ثنائية أجريت في فبراير الماضي لكن الجانبان أخفقا في التوصل إلى اتفاق، مضيفا: "وقد أبلغت الوزارة منظمة التجارة العالمية بعزمها تعليق الامتيازات التجارية على الواردات الأمريكية وستتقدم بقائمة من السلع التي ستخضع لتعليق الامتيازات في وقت لاحق".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قرر فرض تعريفات جمركية على عدد من واردات بلاده من الخارج ومنها الآلات الكهربائية، في فبراير الماضي، لحماية المصنعين الأمريكيين، ما أثار ردة فعل عنيفة من الدول المصدرة للولايات المتحدة خاصة الصين، وكذلك كوريا الجنوبية والتي تقول وزارة تجارتها إن الحكومة الأمريكية لم تثبت وجود علاقة واضحة بين زيادة وارداتها من السلع الكورية والضرر الذي قد يلحقه ذلك بالصناعة الأمريكية.

اقرأ أيضا: ترامب يعلن قائمة تعريفات جمركية على الصين

انخفاض أسعار النفط

انخفضت أسعار النفط، اليوم، بعد أن جدد ترامب تهديده بفرض رسوم جمركية على الصين المخاوف من نشوب حرب تجارية بين أكبر اقتصادين في العالم. وبحلول الساعة السادسة و45 دقيقة بتوقيت جرينتش، انخفضت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت تسليم يونيو 45 سنتا أو ما يعادل 0.66% إلى 67.88 دولار للبرميل. وتراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي تسليم مايو 41 سنتا أو ما يعادل 0.65% إلى 63.13 دولار للبرميل.

وفي الوقت الذي ينتاب فيه القلق أسواق النفط بفعل الحرب التجارية التي تعتمل بين الولايات المتحدة والصين، فإن المراقبين لا يتوقعون أن يسجل الخام انخفاضات كبيرة في ظل مؤشرات على تقلص الإمدادات. وذكرت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية أن مخزونات النفط انخفضت 4.6 مليون برميل الأسبوع الماضي بالمقارنة مع توقعات المحللين بزيادة قدرها 246 ألف برميل. في الوقت ذاته قالت السعودية، أمس الخميس، إنها سترفع سعر بالبيع الرسمي لنفطها في مايو للعملاء الآسيويين.

اقرأ أيضا: الصين تفرض رسوما جمركية إضافية على 128 منتجا أمريكيا

انخفاض أسهم اليابان

انخفضت الأسهم اليابانية، اليوم، بعد أن اقتراح فرض رسوم جمركية بقيمة 100 مليار دولار على واردات من الصين، لكن مؤشر نيكي القياسي استطاع تحقيق مكسب خلال الأسبوع. وأغلق المؤشر نيكي القياسي للأسهم اليابانية منخفضا 0.4% إلى 21568 نقطة بعد أن بلغ لفترة وجيزة أعلى مستوى في 3 أسابيع خلال الجلسة عند 21743 نقطة.

وفي الأسبوع، أغلق المؤشر الياباني مرتفعا 0.05%. وانخفض المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.13% إلى 1719 نقطة. وانخفض مؤشر لشركات الشحن 1.3% لتبلغ الخسائر التي تكبدها هذا الأسبوع 3.5%، في الوقت الذي انخفض فيه مؤشر لرسوم الشحن لأدنى مستوى في 8 أشهر بفعل مخاوف من أن النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين قد يتطور إلى حرب تجارية شاملة. كما سجلت أسهم شركات أشباه الموصلات أداء ضعيفا. وانخفضت أسهم سومكو 3.9% فيما تراجعت أسهم شين-إيتسو كيميكال 2.7%.

اقرأ أيضا: رغم تعزيز الروابط النووية.. اليابان: يجب تجنب التجارة الحرة مع أمريكا

انخفاض أسهم أوروبا

انخفضت الأسهم الأوروبية على نحو طفيف، اليوم، بيد أن الخسائر كانت محدودة بفعل المكاسب التي حققتها أسهم مثل المرافق. وهبط المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.45% بحلول الساعة السابعة و7 دقائق بتوقيت جرينتش، ليمحو قدرا من المكاسب التي حققها في الجلسة السابقة البالغة 2.4% وليظل متجها صوب تحقيق مكسب أسبوعي محدود.

وهيمن الحذر على التعاملات، ما حفز المستثمرين على شراء أسهم مثل شركات المرافق التي ينظر إليها على أنها أكثر مرونة في مواجهة التصعيد التجاري المحتمل. وقادت أسهم سويز الفرنسية للمرافق ارتفاع القطاع وتلقت الدعم أيضا من مذكرة إيجابية من شركة سمسرة.

وكان سهم شركة دوفري من بين أكبر الأسهم التي سجلت تحركات ليرتفع 3.5%، بعد أن اقترحت شركة التجزئة السويسرية توزيعات أرباح أعلى من المتوقع، فيما زادت أسهم تليكوم إيطاليا 2.2% بعد أن قال بنك سي.دي.بي الحكومي إنه قد يشتري حصة تصل إلى 5% في شركة الاتصالات. وبحلول الساعة الثامنة و23 دقيقة بتوقيت جرينتش انخفض المؤشر فايننشال تايمز البريطاني 0.22% وداكس الألماني 0.79% وكاك 40 الفرنسي 0.56%.

قد يعجبك ايضا