وزير التجارة: 40 مصنعًا جديدًا لإنتاج الجلود بمنطقة الروبيكي

0

أعلن المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة، الانتهاء من تخصيص إجمالي الوحدات الإنتاجية بالمرحلة الأولى لمدينة الجلود الجديدة بالروبيكي، لافتًا إلى أن إجمالي عدد المصانع التي بدأت التشغيل الفعلي والإنتاج بالروبيكي تعدى 40 مصنعًا كبيرًا تشغل 50% من إجمالي مساحة المرحلة الأولى التي تبلغ 173 ألف متر مربع.

وقال وزير التجارة والصناعة خلال جولته التفقدية اليوم السبت بمدينة الجلود بالروبيكي، إنه يجرى الانتهاء من مراحل التشغيل التجريبي لـ12 مصنعًا أخرى، من المقرر أن تبدأ مراحل التشغيل الفعلي خلال شهر يونيو المقبل ليصل إجمالي عدد المصانع المنتجة بالمدينة إلى 52 مصنعًا، وإنه من المخطط إدخال 70 مصنعًا جديدًا مراحل التشغيل الفعلى قبل نهاية العام الحالي.

وأضاف، أن معدلات التشغيل داخل المدينة تسير وفق الخطة التي وضعتها الوزارة حيث يجرى حاليًا اتخاذ الإجراءات اللازمة لطرح أراضي المرحلة الثانية من المدينة والتي تقدر مساحتها بـ135 ألف متر مربع لاستيعاب حركة التوسعات المطلوبة للمصانع القائمة بالروبيكي وكذلك مصانع المنتجات الجلدية وأيضًا الكيماويات، وأنه تم إنجاز أكثر من 90% من أعمال ترفيق المنطقة وسيتم خلال الشهر المقبل الانتهاء من كافة أعمال الترفيق.

ولفت قابيل إلى أنه يجرى الانتهاء من أعمال التشغيل التجريبي لماكينات المركز التكنولوجي بالمدبغة النموذجية ومن المخطط أن يبدأ مرحلة التشغيل الفعلي خلال الأسبوعين المقبلين، مؤكدًا أن هذا المركز بما يضمه من أحدث الماكينات والمعدات المتخصصة في صناعة الدباغة والتي تصل تكلفتها إلى حوالى 100 مليون جنيه يعد نواة لتطوير هذه الصناعة المهمة وخدمة صغار المنتجين.

وأشار إلى أنه تم التعاقد مع شركة أجنبية رائدة في مجال صيانة الماكينات لإنشاء مركز صيانة معتمد لخدمة أصحاب المصانع بمدينة الروبيكى وتوفير خدمات الصيانة الدورية للماكينات وقطع الغيار اللازمة بدلًا من إجراء صيانة ماكيناتهم بالخارج وهو الأمر الذي سيسهم في تخفيض تكاليف الصيانة وتوفير الوقت.

وقرر وزير التجارة، إنشاء 3 معامل اختبار تابعة لمصلحة الكيمياء داخل مدينة الروبيكي؛ الأول لإجراء اختبارات الجلود والمواد الكيماوية والثاني لاختبارات البيئة والثالث لاختبارات المياه داخل محطة معالجة المياه بالمدينة.

وفيما يتعلق بموقف أعمال الهدم بمنطقة "مجرى العيون"، لفت قابيل إلى أنه تم هدم وإزالة كافة المدابغ التي تم نقلها إلى الروبيكي وأكثر من 70% من المدابغ التي فضلت الحصول على تعويضات مالية ويجرى لستكمال هدم وإزالة بقية المنشآت.

قد يعجبك ايضا