مجموعة البورصة المصرية

مجموعة البورصة المصرية (http://www.BORSAEGYPT.com/index.php)
-   اخر أخبار البورصة المصرية مباشر اليوم (http://www.BORSAEGYPT.com/forumdisplay.php?f=29)
-   -   الخميس والجمعه (http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?t=374082)

koko2010 02-12-2010 01:16 AM

الخميس والجمعه
 
بسم الله الرحمن الرحيم

koko2010 02-12-2010 01:17 AM

رد: الخميس والجمعه
 
رؤوف غبور : "جي بي أوتو " تستحوذ على 30% من سوق السيارات المصري
الخميس 11 فبراير 2010 8:18 ص

كشف رؤوف غبور عضو مجلس الإدارة المنتدب بشركة جى بى أوتو ، وكيل سيارات "هيونداي ومازدا" في مصر، أن اتجاة الشركة لدخول السوق العراقي بعد أن حققت أقصى مايمكن تحقيقه فى السوق المصرى حيث تستحوذ حالياً على حوالي 30%من حجم سوق السيارات فى مصر .

وقال غبور ،خلال المؤتمر الصحفى الذى عقد مساء أمس الأول، إن خطة الشركة الاستثمارية فى المرحلة المقبلة يحكمها عاملين أساسيين: الأول يتمثل فى الإمكانات المالية المتاحة والثانى، هو الحد الأقصى من الاستثمارات المطلوبة فى مصر ، مشيراً إلى أن الشركة وضعت فى أولويتاها الاستثمارية العراق والجزائر كأسواق مستهدفة خلال الفترة المقبلة .

وأضاف غبورأن شركة جى بى أوتو ومجموعة القاصد قامت بتاسيس مشروع مشترك تحت اسم غبور القاصد فى إحدى المناطق الحرة بالأردن وشركة عراقية تابعة لتوزيع السيارات الملاكى فى أنحاء العراق متمنيا أن تكون مرحلة مؤقتة لأنها ترفع تكلفة السيارة بنحو 250 دولار كتكلفة تأمينية وستتولى شركة جى بى أوتو مسئولية الإدارة التشغيلية بينما تقدم مجموعة القاصد دعمها للعمليات عبر توفير الموارد الأساسية للمشروع الذى تبلغ قيمة استثماراته 80 مليون دولار وتمتلكه جى بى أوتو مناصفة مع مجموعة شركات القاصد

من ناحية أخرى، توقعت شركة "جي بي أوتو" أن يبدأ مشروع غبور القاصد في تنفيذ عمليات البيع في العراق خلال الربع الثاني من عام 2010.

وتمتلك مجموعة القاصد الحقوق الحصرية لتوزيع منتجات شركة هيونداي للمحركات في العراق حيث تتراوح توقعات مبيعات السيارات الملاكي بين 120 ألف و150 ألف سيارة سنويا.

وتشير التقديرات إلى إمكانية تحقيق مبيعات تبلغ نحو 36 ألف سيارة خلال العام الأول للمشروع الجديد، على أن تقوم شركة "جي بي أوتو" باستيراد وتوزيع مجموعة واسعة من السيارات ماركة هيونداي، إضافة إلى قطع الغيار إلى جانب تأسيس الشركة الرائدة لخدمات ما بعد البيع في العراق.

تمتلك شركة "جي بي أوتو" أضخم شبكة في السوق المحلية للمعارض وخدمات ما بعد البيع وتأتي على رأس الشركات المتخصصة في توزيع منتجات شركة هيونداي للمحركات في أفريقيا وبين أفضل خمس موزعين لها في جميع أنحاء العالم.

يأتي إعلان خبر دخول شركة "جي بي أوتو" إلى السوق العراقية بعد أسابيع من إعلان الشركة عن تجديد حقوق توزيع السيارات الملاكي ماركة مازدا بعد سنوات من غيابها عن السوق المحلية تأثرا بأنظمة الضرائب والجمارك غير المواتية.

koko2010 02-12-2010 01:19 AM

رد: الخميس والجمعه
 
سامح فهمي: الصادرات البترولية تمثل 45% من إجمالي صادرات مصر
الخميس 11 فبراير 2010 8:45 ص

أكد المهندس سامح فهمى وزير البترول على دور مصر المتنامى والمحورى فى صناعة البترول والغاز وقدرتها على تنفيذ مشروعات كبرى خاصة فى مجال الغاز الطبيعى مكنتها من أن تصبح فى قائمة الدول الكبرى المنتجة ، مشيراً إلى أهمية التعاون فى مجال الطاقة سواءاً على المستوى الإقليمى أو العالمى ، الذى يعد حجر الزاوية نحو إقامة سوق مستقرة ودائمة للطاقة ، وأوضح أن مصر تمتع بكافة المقومات اللازمة لإقامة صناعة بترولية ناجحة فى ظل توافر المناخ المناسب لجذب الاستثمارات العالمية المختلفة فى مشروعات البترول والغاز والبتروكيماويات والسياسات البترولية الواضحة والاحتياطيات الكافية من الثروة البترولية إضافة إلى امتلاكها لقاعدة عريضة من الكوادر البشرية المتخصصة والمدربة والبنية الأساسية المتطورة هذا بالإضافة إلى الاستقرار التى تتمتع به مصر .

جاء ذلك خلال لقاء وزير البترول بأعضاء غرفة التجارة الأمريكية برئاسة جمال محرم بحضور لفيف من الخبراء ورؤساء شركات البترول العاملة فى مصر وقيادات قطاع البترول .

وأشار الوزير إلى أن وزارة البترول نجحت خلال السنوات العشر الماضية فى مضاعفة الاستثمارات فى مجال البحث والاستكشاف لتصل إلى حوالى 25 مليار دولار وجذب المزيد من الشركات العالمية فى إطار استراتيجيتها لتكثيف أعمال البحث والاستكشاف لدعم الاحتياطى من البترول والغاز الذى ارتفع إلى حوالى 18.2 مليار برميل مكافئ ، وزيادة الإنتاج ليصل إلى حوالى ٢ مليون برميل مكافئ يومياً العام المالى القادم ، وأضاف أن الصادرات البترولية حققت نسبة 45٪ من إجمالى صادرات مصر مشيراً إلى نجاح مصر فى تنفيذ البنية الأساسية لتصدير الغاز من خلال مصانع الإسالة وخطوط الأنابيب وزيادة صادرات خدمات التصدير من قبل شركات المقاولات البترولية (بتروجت وانبى وخدمات البترول البحرية وجاسكو) حيث بلغ إجمالى تعاقدات هذه الشركات حوالى 4.4 مليار دولار لتنفيذ مشروعات بترولية فى عدد من الدول العربية والأجنبية ، وأضاف أن قطاع البترول نجح فى بناء قاعدة صناعية متكاملة من خلال إنشاء شركات متخصصة فى تصنيع المعدات البترولية والحفارات والأرصفة البحرية ورؤس الآبار وخطوط أنابيب الزيت والغاز والعمل باستمرار على تعظيم المكون المحلى فى هذه الصناعات ، واستعرض الوزير خلال اللقاء عدداً من التحديات التى تواجه صناعة البترول فى مصر والتى من أهمها النمو السريع غير المسبوق فى الطلب المحلى على المنتجات البترولية والغاز الطبيعى وزيادة قيمة دعم المنتجات البترولية التى تمثل عبئاً على قطاع البترول لتمويله بالإضافة إلى التحديات المفروضة نتيجة تقلبات أسعار البترول والغاز العالمية وأسواق الطاقة وأرتفاع تكاليف المشروعات وزيادة المنافسة الإقليمية فى مجال جذب الاستثمارات البترولية، وأشار أيضاً إلى تقادم معامل التكرير المصرية والحاجة الماسة إلى ضخ استثمارات إضافية لرفع كفاءتها .

واستعرض الوزير مستقبل صناعة البترول المصرية حيث أوضح أن مصر بها العديد من المناطق البترولية الواعدة خاصة فى البحر المتوسط ودلتا النيل والصحراء الغربية وصعيد مصر وأن تقارير المؤسسات العالمية المتخصصة أكدت إمكانية تحقيق المزيد من الاكتشافات فى هذه المناطق بعد النجاحات التى تحققت بها خاصة فى المياه العميقة بالبحر المتوسط الذى شهد خلال الفترة الماضية تكثيفاً فى أنشطته وتحقيق اكتشافات مهمة ومبشرة .

كما استعرض الوزير مصادر الطاقة البديلة التى تتمثل فى الطفلة الزيتية والطاقة المتجددة حيث أوضح أن مصر تمتلك امكانيات هائلة من احتياطيات الطفلة الزيتية تقدر بحوالى 5.7 مليار برميل يقع معظمها فى الصحراء الشرقية والغربية ، وأنه تم إنشاء شركة متخصصة لتنمينها واستغلالها لتلعب دوراً مهم للوفاء بجانب من الطلب المحلى المتزايد على الطاقة فى الفترة القادمة، وأشار إلى أن مصر تسعى لإنتاج واستغلال الوقود الحيوى حيث تقوم حالياً بدراسة عدة مشروعات لإنتاج الديزل الحيوى زيت من نبات الجاتروفا والإيثانول من المولاس .

وأوضح الوزير أن مصر مؤهلة بقوة لتصبح مركزاً إقليمياً للطاقة بموقعها الاستراتيجى المتميز وكافة المقومات اللازمة لتعلب دوراً مهماً فى تأمين جانب من إمدادات الطاقة على المستوى العالمى ، مشيراً إلى أن هذه الرؤيا تضمن أمن الطاقة فى مصر وتنويع مصادر إمدادات الطاقة .

وأكد أن الفترة القادمة تستلزم العمل على استمرار جذب استثمارات فى مجالات صناعة البتروكيماويات ومشروعات التصدير وشبكات النقل والتوزيع وتصنيع المعدات البترولية والثروة المعدنية وتكثيف البحث والاستكشاف خاصة فى المياه العميقة بالبحر المتوسط والمناطق الجديدة الواعدة والحاجة إلى بناء عدد من المشروعات الكبرى فى مجال صناعة التكرير وهو تحدى كبير يستلزم تضافر كافة الجهود لتحقيق هذه الأهداف .

koko2010 02-12-2010 01:24 AM

الخميس والجمعه - بدء الملتقي الإقتصادي لمجموعة إنتيسا سان باولو العالمية اليوم
 
بدء الملتقي الإقتصادي لمجموعة إنتيسا سان باولو العالمية اليوم
الأهرام المصرية الخميس 11 فبراير 2010 9:43 ص


تبدأ اليوم بميلانو بإيطاليا أعمال الملتقي الإقتصادي الذي تنظمه مجموعة‏'‏ إنتيسا سان باولو الإيطالية‏'‏ حول استثماراتها في مصر وفي مقدمتها بنك الأسكندرية الذي استحوذت علي‏80%‏ من أسهمه في أكبر صفقة عرفتها المصارف علي مستوي منطقة الشرق الأوسط‏.‏

وصرح محمود عبد اللطيف رئيس بنك الأسكندرية أن الملتقي سيناقش استراتيجيات المجموعة في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا وخططها الإستثمارية المستقبلية في السوق المصرية وفي مقدمتها مشروعات البنية الأساسية والتي طرحت فيها الحكومة المصرية مجموعة من المشروعات العملاقة التي تصل لأكثر من‏50‏ مشروعا أتاحتها بنظام المشاركة مع القطاع الخاص‏.‏ وتعتزم مجموعة سان باولو الإستفادة من خبرات بنك‏'‏ بي أي أي إس‏'‏ الذي تملكته المجموعة ويتخصص في مثل هذه المشروعات‏.‏ وأشار عبد اللطيف إلي أن بنك الأسكندرية سيشارك كمستشار للمجموعة وأيضا كمصرف لإتاحة خطوط الإئتمان ومنح التيسيرات اللازمة والإعتمادات الخاصة بهذه المشروعات‏.‏

واضاف عبد اللطيف أن نتائج أعمال بنك الأسكندرية تؤكد الإنطلاقة الكبيرة التي تحققت وحرص الإدارة الإيطالية علي الدخول بقوة في مشروعات تنموية في مصر وإتاحة التمويل للمشروعات الصغيرة والمتوسطة باعتبارها ركيزة التنمية في الدول المختلفة كما أن للجانب الإيطالي خبرات مهمة في تمويل مثل هذه المشروعات‏.‏ وإضافة لذلك يتولي بنك الأسكندرية تمويل عمليات التجارة المشتركة بين البلدين والقيام بدور المستشار المالي لكبريات الشركات الإيطالية الراغبة في الإستثمار في مصر مشيرا الي تلقي البنك مؤخرا مجموعة من الطلبات الإستثمارية في السوق المصرية في مختلف المجالات من قبل شركات إيطالية كبري ويجري البنك الدراسات اللازمة حول القطاعات الأكثر ملائمة لمقابلة مثل هذه الطلبات‏.‏وأشار محمود عبد اللطيف أن هناك عرضان إيطاليان لإقامة ميناء للشحن بسفاجا وطريق مواز لمحور‏26‏ يوليو‏.‏

ويستمر الملتقي الإقتصادي ثلاثة أيام يلتقي خلالها الوفد الصحفي المصري المرافق بكبار مسئولي المجموعة والوقوف علي أخر التطورات في الإقتصاد الإيطالي ودور المجموعة التنموي والإجراءات التي اتخذتها البنوك الإيطالية لمواجهة تأثيرات الازمة المالية العالمية والتوقعات بالنسبة للإقتصاد الأوربي والإقتصاد العالمي في ظل التطورات الأخيرة في البنية المالية العالمية والنقاش الدائر حول‏'‏ بازل‏3'‏ والمتطلبات المختلفة فيما يتعلق بكفاية رأس المال والتحوط للمخاطر المختلفة‏.‏

وصرحت فاطمة لطفي نائب رئيس بنك الأسكندرية أن البنك استحدث إدارة جديدة متخصصة في تمويل المشروعات الحكومية سواء بالتمويل المباشر أو بنظام المشاركة مع القطاع الخاص‏.‏

koko2010 02-12-2010 01:34 AM

: الخميس والجمعه - ثاني اكتشاف للغاز في حقل بحري بمصر
 
ثاني اكتشاف للغاز في حقل بحري بمصر
الأهرام المصرية الخميس 11 فبراير 2010


اعلنت شركة دانا بتروليوم البريطانية للنفط والغاز عن ثاني اكتشاف للغاز قبالة دلتا النيل بمصر‏,‏ وقالت إن ذلك يشجعها علي المضي قدما في التنقيب علي أعماق أكبر في منطقة واعدة قريبة ذات مساحة أكبر في غضون الأسابيع المقبلة‏.‏

وقالت الشركة ـ المدرجة علي مؤشر فاينانشيال تايمز‏250‏ أمس ـ ان الغاز اكتشف في منطقة امتياز غرب البرلس قبالة دلتا النيل وهي منطقة امتياز وتنقيب تتشارك فيها مع جي‏.‏دي‏.‏ اف‏.‏ سويز‏.‏

وأضافت ان معدلات الإنتاج من الكشف في بئر ـ‏1‏ اكس الذي جاء بعد كشف سابق في بئر ويب ـ‏1‏ اكس المجاورة تصل إلي‏33‏ مليون قدم مكعبة يوميا من الغاز و‏442‏ برميلا من المكثفات يوميا‏.‏ وقال توم كروس الرئيس التنفيذي للشركة ان تم اكتشاف بردي يزيد من جاذبية المناطق الواعدة الأخري في منطقة امتياز غرب البرلس بما في ذلك أهداف أكبر عند مستويات طبقتي الميوسين والأوليجوسين الاعمق‏.‏

وأضاف ان الشركة ستمضي قدما في حفر هيكل بامبو الاعمق والأكبر خلال الأسابيع المقبلة‏.‏

وقالت دانا انها ستقيم الآن الجدوي التجارية للكشفين مضيفة انها وشريكتها تعكفان علي تقييم التطوير الأولي للكشفين‏.‏

koko2010 02-12-2010 01:38 AM

الخميس والجمعه - جهاز الإحصاء: التضخم يرتفع إلى ١٣.٦% بسبب زيادة أسعار السلع الغذائية
 
جهاز الإحصاء: التضخم يرتفع إلى ١٣.٦% بسبب زيادة أسعار السلع الغذائية



أبوبكر الجندى
عاود معدل التضخم ارتفاعه ليصل إلى ١٣.٦% خلال شهر يناير الماضى، مقارنة بـ١٣.١% فى ديسمبر، وحذر خبراء من استمرار ارتفاع التضخم ما لم تتخذ الحكومة الإجراءات «الرادعة للاحتكارات»، ومراقبة الأسواق.

وقال أبوبكر الجندى، رئيس الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، إن ارتفاع التضخم يرجع بالأساس إلى زيادة أسعار المواد الغذائية بنحو ٢٢.٥%، مشيراً إلى أن الزيادة فى أسعار الخضروات بلغت ٧٦% والفاكهة ٤٢.٩% خلال يناير.

وأضاف الجندى فى بيان، أمس، أن أسعار السكر والأغذية السكرية ارتفعت بنحو ٢٥.٦%، لتصل الزيادة فى أسعار المشروبات إلى ١٠.٤%، وفى اللحوم ١٦.٨% والزيوت ١٠.٦%. وأشار إلى ارتفاع أسعار الألبان والجبن والبيض بنسبة ٦.٤%، والأسماك ٦.٣%، والشاى والبن ٩.٥٪، والمياه المعدنية والغازية والعصائر الطبيعية ١١.٤٪.

من جانبه، قال شريف سامى، خبير الاستثمار، إن أسعار المنتجات الغذائية التى تستحوذ على نحو ٥٠% من حجم الإنفاق فى مصر، من أكبر العوامل المؤثرة فى زيادة معدل التضخم، تأتى بعدها زيادة أسعار الوقود والنقل.

وأكد أن أفضل السبل للحد من التضخم هو زيادة الإنتاج فى جميع القطاعات، فضلا عن تحسين خدمات النقل بما يساهم فى الحد من الفاقد فى المحاصيل والمزروعات، الذى يصل إلى نحو ٢٠%.

وحذرت بسنت فهمى، مستشار بنك التمويل السعودى، من استمرار ارتفاع معدل التضخم، ما لم تتخذ الحكومة «الإجراءات الرادعة للاحتكارات»، مؤكدة عدم تأثير الإجراءات المتبعة حتى بعد تأسيس جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية.

من جهة أخرى، قال مجدى راضى، المتحدث باسم مجلس الوزراء، لـ«المصرى اليوم» أمس إن الناتج المحلى الإجمالى نما بمعدل سنوى ٥.١٪ فى الفترة من أكتوبر حتى ديسمبر ٢٠٠٩. وكان معدل النمو قد بلغ ٤.٩٪ فى الربع السابق.

koko2010 02-12-2010 01:41 AM

الخميس والجمعه - تقرير كويتي :قطاع العقار المصري يبلغ ذروة الانتعاش من 2013 حتى 2015
 
تقرير كويتي :قطاع العقار المصري يبلغ ذروة الانتعاش من 2013 حتى 2015
وكالة أنباء الشرق الأوسط الخميس 11 فبراير 2010





ذكر تقرير اقتصادي كويتي متخصص في شئون العقار أنه من المتوقع للقطاع العقاري في مصر أن ينطوي على احتمالات واعدة طويلة الأمد تطال كل شرائحه، مستعرضا تأثير التباطؤ الاقتصادي على هذا القطاع حيث تفحص التقرير تأثيرالتباطؤ الاقتصادي الأخير على الأساسيات الجوهرية للقطاع العقاري والعرض والطلب على شرائح العقارالسكني والتجزئة والفندقة.

وأشار المركز المالي الكويتي(المركز) في تقرير له حول القطاع العقاري في مصرأنه درس الدورات الاقتصادية في مصر منذ عام 1986.وقال إن متوسط معدل النمو للناتج المحلي الإجمالي الحقيقي كان على اتجاه صاعد من
نطاق 3 في المائة-4 في المائة خلال التسعينيات إلى نطاق 4 في المائة-5 في المائة في العقد الماضي.وتشير التوقعات الخاصة بالدورة الاقتصادية المقبلة أن هذه الدورة ستدوم حتى عام 2014-2015 بمتوسط نمو سنوي يبلغ 6 في المائة لكن احتمال حدوث هبوط كبير في النمو الاقتصادي العالمي يمكن أن يخلق خللا ثانويا مؤقتا في هذا النمط المتوقع للنمو.

ويشير التقرير إلى أنه من المتوقع لعدد سكان مصر أن يزداد بمعدل نموه الطبيعي البالغ 2 في المائة سنوياً خلال الدورة المقبلة، علماً بأن الخصائص الديموجرافية تتميز بالإيجابية، حيث أن أكثر من نصف عدد السكان الحاليين هم من الفئة العمرية الأقل من 25 سنة غير أن نمو الدخل هو المحرك الرئيس للطلب على العقار. فخلال الفترة 2006-2008 فقط،عندما وصل نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي إلى مستويات 6 في المائة-7 في المائة، تجاوز عدد فرص العمل في هذا القطاع المنظم 150 ألف وظيفة سنوياً وهذا ما يشير إلى مستوى رئيسي من خلق فرص العمل لضمان مواكبة الزيادة السنوية في قوة العمل من خلال إيجاد عدد مناسب من فرص العمل.

وأضاف التقرير بأن هذا المستوى أدى من خلال خلق فرص العمل إلى نمو الدخل لكل من الباحثين عن العمل والعاملين لحسابهم، كما أطلق الطلب الراكد المائل إلى الارتفاع على السكن، الأمر الذي أفضى إلى استيعاب أعلى العرض كما يفسر ذلك واحداً من الأسباب الرئيسة الكامنة وراء ركود سوق العقار الذي ساد قبل الطفرة الأخيرة والانخفاض الراهن في نشاط القطاع، رغم أن التقييمات أشارت مراراً إلى انخفاض حجم المعروض عن مستوى الطلب غير أن مستويات الطلب ستعود إلى حيويتها التي شهدها السوق خلال الفترة من 2006 إلي 2008 بدءاً من السنة المالية 2012 التي يتوقع فيها لمتوسط معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي أن يبلغ من جديد 6 في المائة إلي 7 في المائة.

وبالنظر إلى النسبة المنخفضة لانتشار الرهن، والتي تبلغ حالياً 4 ر0 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي الإسمي، فإن مصدر الأموال لشراء المنازل كان ولايزال أساساً هو المدخرات وبيع الأصول القائمة وقد لقيت المدخرات دعماً من نمو تمويل الرهن خلال الطفرة الأخيرة، غير أن نمو الإقراض قد تباطأ مؤخراً.

ويتوقع تقرير المركز المالي الكويتي لتمويل الرهن من قبل البنوك أن ينتعش خلال الفترة 2010-2011 بدعم من نمو الودائع بمتوسط قدره 8 في المائة كما يتوقع التقرير للإقراض من قبل شركات تمويل الرهن أن يستقر عند معدل نموه الحالي ربع السنوي والبالغ 7 في المائة ما لم يتم ضخ المزيد من رؤوس الأموال.ويشير التقرير أيضاً إلى أن الرهونات المقدمة للعقارات في القاهرة وحولها تمثل 90 في المائة من إجمالي الرهونات وتشكل الرهونات المقدمة للعقارات في مدينة 6 أكتوبر وحدها ما نسبته 64 في المائة من كافة الرهونات المقدمة كما في سبتمبر 2009، لتدعم بذلك الطلب على العقارات السكنية لذوي الدخل المتوسط ولقد انكمش الاستثمار الأجنبي المباشر في سوق العقار بدرجة كبيرة جداً خلال السنة المالية 2008-2009 غير أن تقرير المركز يتوقع للاستثمار الأجنبي المباشر أن يبدأ بالتدفق اعتباراً من 2010-2011 حيث مازالت خطط التطوير العقاري قائمة وباعتبار أن المستثمرين يبحثون عن التنويع بالنظر إلى فقدان دبي بريقها.

وأضاف التقرير بان النشاط في شريحة العقار السكني تراجعت بسبب التباطؤ الاقتصادي حسبما يشير الهبوط في حجوزات العقارات والارتفاع في معدلات إلغاء العروض العقارية من قبل شركات التطوير العقاري الرئيسة وتشير هذه الاتجاهات إلى أن الاتجاه التنازلي قد سجل نقطة انعطاف خلال الربع الثالث من العام الماضي 2009. وقد انكمشت الأسعار المعلنة بمتوسط بلغ 8 في المائة خلال عام 2009 في القاهرة وحولها، مع معدل انكماش أعلى في الشرائح الفخمة والراقية حيث أعادت شركات التطوير العقاري الرئيسية توجيه تركيزها نحو شرائح العقار لذوي الدخل المتوسط والتي تظل تشكو من قلة العرض مدفوعة نحو ذلك بمخاوفها من زيادة العرض في الشرائح الراقية/الفخمة.

وتوقع التقرير العجز في الوحدات السكنية لذوي الدخل المتوسط أن يستمر وأن يظل العرض في هذه الشريحة دون مستوى الطلب خلال الفترة 2010-2012. إلاّ أن التقرير يتوقع لشركات التطوير العقاري أن تعيد تركيزها من جديد على شرائح العقارات الراقية والفخمة عندما يستعيد الاقتصاد قوته بدءاً من عام 2012، ولو ليس إلى المدى الذي كان عليه في السابق.

كما يتوقع التقرير المركز الكويتي لاتجاهات القيم الإيجارية أن تعكس الاتجاهات التضخمية على المدى الطويل، غير أنه يرى بأن معدل التضخم الحالي المرتفع سوف لن يرشح إلى معدل نمو القيم الإيجارية خلال الفترة 2010-2011 لأنه مدفوع أساساً ببنود الأغذية المتقلبة الأسعار وليس بالأساسات التضخمية الدورية.وأضاف التقرير بأن الاستهلاك يشكل ما نسبته 70 في المائة إلي 75 في المائة من النشاط الاقتصادي في مصر، وهذا ما أدى إلى ارتفاع متوسط معدل النمو الإسمي في التجارة الداخلية خلال الفترة من 2003 وحتى 2009.وأضاف التقرير بان الفرق بين النمو في عدد الليالي السياحية وعدد الفنادق والأسرة بلغ ما بين 11 إلي15 في المائة خلال السنوات الخمس الماضية، بالمقارنة مع المتوسط البالغ 3 في المائة-6 في المائة للأمد الطويل وهذا ما يشير إلى الإمكانية الكبيرة التي تنطوي عليها هذه الشريحة على المدى الطويل.

koko2010 02-12-2010 01:46 AM

الخميس والجمعه - [read]الجنزورى لـ«المصرى اليوم»: عقد «الوليد» لم يُعرض على مجلس الوزراء.. والمجلس وافق على «تخصيص» الأرض فقط[/read]
 
الجنزورى لـ«المصرى اليوم»: عقد «الوليد» لم يُعرض على مجلس الوزراء.. والمجلس وافق على «تخصيص» الأرض فقط


الجنزورى
كشف الدكتور كمال الجنزورى، رئيس الوزراء الأسبق، عن أنه لم يتم عرض عقد الوليد بن طلال لاستصلاح وزراعة ١٠٠ ألف فدان، ضمن أراضى مشروع توشكى فى جنوب الوادى، على مجلس الوزراء فى ذلك الوقت، لأن مثل هذه التعاقدات هى حق أصيل للوزير المختص.

وأشار الجنزورى -رداً على سؤال «المصرى اليوم» حول الفاصل الزمنى بين قرار التخصيص وإبرام العقد مع الوليد بن طلال- إلى أن المجلس خلال هذه الفترة وافق على تخصيص الأرض فقط باعتبار أن المستثمر أجنبى، يحمل الجنسية السعودية، والطبيعى أن يتم التخصيص من خلال الوزير المختص إذا كان المستثمر مصرياً.

وقال الجنزورى لـ«المصرى اليوم» إن مجلس الوزراء وافق فى جلسته المنعقدة فى ١٢ مايو ١٩٩٧ على تخصيص الأرض، على أن يكون التملك فى حالة إنشاء شركة مساهمة مصرية بأغلبية مشاركة مصرية.

يذكر أن قرار التخصيص صدر فى ١٢ مايو ١٩٩٧، وأن التعاقد تم بتاريخ ١٦ سبتمبر ١٩٩٨، وأن عاماً ونصف العام تفصل بين الاثنين، كما أن الوزير المختص فى ذلك الوقت كان د. يوسف والى، نائب رئيس الوزراء، وزير الزراعة واستصلاح الأراضى الأسبق.

koko2010 02-12-2010 01:51 AM

الخميس والجمعه ** مصر تعمل على الاستغناء عن المساعدات الأجنبية خلال ١٠ سنوات **
 
مصر تعمل على الاستغناء عن المساعدات الأجنبية خلال ١٠ سنوات


فايزة أبوالنجا
كشفت فايزة أبوالنجا، وزيرة التعاون الدولى، عن أن مصر تعمل على الاستغناء عن المساعدات الأجنبية فى مجالات التنمية خلال عشر سنوات، مؤكدة أنه فى حالة تحقيق معدلات النمو المستهدفة «سنتمكن من التخلى عن تلك المساعدات، وسيقتصر الأمر على الإقراض الخارجى».

وأوضحت الوزيرة، فى مؤتمر صحفى أمس، أن مصر تقدمت للولايات المتحدة باقتراح أن يخصص الجزء الأكبر من المساعدات لصالح التدريب فى مجالات العلوم والتكنولوجيا والفيزياء والطبيعة، وإرسال البعثات المصرية للتدريب واكتساب الخبرات هناك.

وأكدت أن مصر رفضت استخدام المساعدات الأمريكية فى ظل الإدارة السابقة، بعد أن خفضتها من ٤١٥ مليون دولار الى ٢٠٠ مليون فقط، إلا أن الإدارة الجديدة رفعت القيمة الى ٢٥٠ مليونا.

وحول التواجد الإسرائيلى فى دول حوض النيل، قالت أبوالنجا: «لا يجب أن يخيفنا هذا الأمر، طالما نحن نعمل على تدعيم البعد الإستراتيجى لنا فى أفريقيا»، موضحة أن مصر تعمدت تدعيم العلاقات الاقتصادية مع أثيوبيا لتحقيق هذا البعد، مشيرة الى التوسع فى استيراد اللحوم الأثيوبية «التى تعد من أفضل اللحوم».

فى سياق آخرأكدت وزيرة التعاون الدولى، أنه لن يتم السماح للشركات الخاصة بالاستثمار فى منطقة الألغام بالساحل الشمالى الغربى، إلا بعد الانتهاء من إزالة الألغام الموجودة بها.

وأوضحت الوزيرة رداً على سؤال لـ«المصرى اليوم»، خلال المؤتمر الصحفى الذى عقدته مساء أمس الاول، أن البعض طالب بأن تحصل بعض الشركات الخاصة على قطع الأراضى التى ترغب فى الاستثمار بها، مقابل نزع الألغام الموجودة فيها، إلا أن هذا الاقتراح قوبل بالرفض لأسباب تتعلق بالأمن القومى، مؤكدة أنه لا يوجد من يستطيع نزع الألغام إلا القوات المسلحة.

ونفت وجود خلاف داخل الوزارة أو مع الحكومة حول كيفية التعامل مع الدول الثلاث المتسببة فى زراعة الألغام أثناء الحرب العالمية الثانية وهى بريطانيا وألمانيا وإيطاليا، مشيرة إلى أن مصر سوف تستمر فى ممارسة الضغوط على تلك الدول، لتفعيل دورها فى هذا الملف.

وأشارت إلى أن هذه الدول تتحجج بأن مصر أعلنت اشتراكها فى الحرب، على الرغم من «أننا لم نكن طرفا فى هذه الحرب أساساً».

وشددت على أن مصر لن تقبل الانضمام إلى اتفاقية «اوتاوا» لنزع الألغام، مادامت لا تخدم مصالحها.

koko2010 02-12-2010 01:57 AM

رد: الخميس والجمعه
 
تقرير دولي: مصر تتصدر قائمة الدول المؤهلة لجذب استثمارات التعهيد
وكالة أنباء الشرق الأوسط الخميس 11 فبراير
2010


الساعة الآن 03:38 AM.

Powered by Magic vBulletin® Version 3.7.3, Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
vBulletin Optimisation provided by vB Optimise (Pro) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2018 DragonByte Technologies Ltd. (Resources saved on this page: MySQL 18.18%)