عرض مشاركة واحدة
قديم 05-18-2010, 11:21 AM   #1993
مشرف سابق
 
الصورة الرمزية tiger2001p
كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 05-18-2010 الساعة : 11:21 AM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...الأخبار الاقتصادية....***



مصانع للحديد تخفض أسعارها ٣٠٠ جنيه للطن لتراجع حاد فى الطلب


خفضت مصانع الحديد عدا مصنعى «عز» و«الجارحى» أسعارها رسميا منتصف الشهر الجارى، بما يتراوح بين ٢٠٠ و٣٠٠ جنيه للطن، فى محاولة لتحريك المبيعات التى شهدت تراجعا حادا منذ نحو ٦ أسابيع.
وخفضت شركة بشاى للصلب، ثانى منتج للحديد فى السوق، أسعارها بمقدار ٢٠٠ جنيه للطن، ليصبح سعر تسليم المصنع ٣٦٠٠ جنيه، كما خفضت بقية المصانع الاستثمارية أسعارها بمقدار ٣٠٠ جنيه، ليصل سعر تسليم المصنع إلى أقل من ٣٤٥٠ جنيهاً، فى الوقت الذى أبقت فيه شركتا «عز» و«الجارحى» على أسعارهما المعلنة منذ بداية مايو الجارى.
وقال هاشم الدجوى «موزع»، إن مبيعات الحديد شبه متوقفة منذ بداية الشهر الجارى، مضيفا أن حالة الركود الحاد التى أصابت السوق منذ شهرين غير مفهومة، ولا توجد لها أسباب منطقية.
وأشار الدجوى إلى أن تراجع الطلب قاوم اتجاه المصانع لرفع الأسعار، بعد أن قامت بزيادتها بنحو ٢٥% بداية شهر أبريل الماضى، بواقع ٨٣٠ جنيها فى الطن، غير أنها عادت وخفضت الأسعار لشهر مايو الحالى بنحو ٣٠٠ جنيه للطن فى ظل حالة السوق الحالية، وذلك قبل أن تقوم بعض الكيانات ـ عدا «عز» و«الجارحى» ـ بتخفيضات جديدة فى الأسعار منتصف الشهر الحالى.
ولفت إلى تعرض المستوردين أيضا لخسائر تصل إلى نحو ٥٠٠ جنيه للطن، بسبب انخفاض الأسعار، موضحا أن سعر طن المستورد بلغ ٣٥٠٠ جنيه، بدلا من ٤٢٠٠ جنيه الشهر الماضى.
من جانبه، قال هشام الجهينى «تاجر»، إن مبيعات الحديد انخفضت خلال الشهر الجارى بنسبة تصل إلى ٨٠%، موضحا أن ذلك يرجع إلى الزيادة غير المنطقية للأسعار فى أبريل الماضى، وانتهاء معظم مشروعات الإسكان، خاصة مشروع «ابنى بيتك» الذى ساهم فى رواج حركة العقارات.
وأضاف الجهينى أن انخفاض الأسعار العالمية نهاية الشهر الماضى، أعطى مؤشراً للمستهلك المحلى بأن الأسعار ستواصل الهبوط إلى أدنى نقطة خلال الفترة المقبلة، وهو ما تحقق بشكل نسبى خلال الأيام الأخيرة، متوقعا عودة الطلب مع دخول موسم الصيف وعودة العاملين من الخارج.
غير أن سمير نعمانى، مدير المبيعات بمجموعة عز للصلب، وصف حالة الركود الحالية بـ«غير المفهومة وغير المنطقية»، مشيرا إلى أن الشركة ملتزمة بتحديد سعر البيع مطلع كل الشهر، ولن تخفض أسعارها فى منتصف الشهر مثل بقية المصانع.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1059679817
وأضاف نعمانى فى تصريح خاص أن «تخفيض الأسعار لن يحرك الطلب المتوقف»، معتبرا أن «المصانع التى خفضت أسعارهاتخسر بسبب تكلفة الإنتاج الكبيرة، كما أن المستوردين حققوا خسائر باهظة بسبب تخفيض الأسعار».
وتوقع ألا يستمر الوضع الحالى طويلا، خاصة مع دخول موسم الصيف وانتعاش حركة البناء والتشييد على مستوى الجمهورية.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس

التعديل الأخير تم بواسطة tiger2001p ; 05-18-2010 الساعة 11:26 AM .

tiger2001p غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس