عرض مشاركة واحدة
قديم 07-12-2010, 11:54 AM   #1039
خبيــر بأسـواق المــال
 
الصورة الرمزية bassem ezzat
كاتب الموضوع : bassem ezzat المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 07-12-2010 الساعة : 11:54 AM
افتراضي رد: لية نخسر لما ممكن نكسب

الأردن تعلن التوصل لاتفاق مع مصر لتزويدها بكميات غاز إضافية
كشف وزير الطاقة والثروة المعدنية الأردنى خالد الإيرانى أن الأردن ومصر اتفقتا على تزويد المملكة بكميات إضافية من الغاز المصرى مقدارها نصف مليار متر مكعب من الغاز للمدن، فيما قال مسؤول بارز فى الهيئة العامة للبترول «إنه من المبكر جدا الحديث عن اتفاق نهائى بين البلدين».
وقال الإيرانى لصحيفة «الغد» الأردنية، أمس إن «حكومتى البلدين اتفقتا على تخصيص الكميات السابقة لاستعمالات المنازل بشكل واسع»، إضافة إلى «استعمال القطاع التجارى فى مجال محدود»، مشيرا إلى أن الاستعمال المنزلى سيشمل محافظتى عمان والزرقاء للمرحلة الأولى.
وأكد الوزير الأردنى، الذى سيتوجه غدا الثلاثاء إلى القاهرة للقاء مسؤولين مصريين، أن المفاوضات مستمرة لتحديد سعر الكميات الإضافية الجديدة، إلى جانب الاتفاق على جدول زمنى لتوصيل الغاز، موضحا أن إيصال الكميات لن يتم قبل العام ٢٠١٣.
وأضاف أنه من السابق لأوانه الحديث عن «قيمة السعر»، موضحا أن السعر النهائى سيحدد بعد المفاوضات مع مصر.
وحسب البيانات الصادرة عن هيئة البترول، فإن الأردن يحصل على كميات الغاز الحالية عبر تعاقدين: الأول ينفذ من ٢٠٠٤ والثانى بدأ من ٢٠٠٧ لتزويده بكميات إضافية.
وتظهر البيانات عن العام المالى ٢٠٠٨/٢٠٠٩ حصول عمان، عبر التعاقد الأول على ٧٧ مليار قدم مكعب مقابل ١.٢٧ دولار للمليون وحدة حرارية، فيما تم تصدير ٣٢ مليار قدم مكعب بإجمالى عائدات ٩٨ مليون دولار عبر التعاقد الثانى بمتوسط ٣.٠٦ دولار للمليون وحدة حرارية.
وأضاف الإيرانى أن «الأردن سيبحث مع مصر الحصول على كميات إضافية من الغاز، تخصص للقطاع الصناعى، بهدف تخفيف العبء عن هذا القطاع وزيادة تنافسيته»، لافتا إلى أن المفاوضات مستمرة حول هذه المسألة، غير أنها لم تحسم حتى اللحظة.
لكن مسؤولا بارزا فى الهيئة العامة للبترول، أكد أنه من السابق لأوانه الحديث عن اتفاق نهائى بين مصر والأردن لتزويده بكميات إضافية، مشيراً إلى أن الجانبين يدرسان الجوانب الفنية والتسعيرية وغيرها من الجوانب المتعلقة بإمكانية التصدير من عدمه، مشيراً إلى أن قرار التصدير بأيدى المجلس الأعلى للطاقة، باعتباره الوحيد المخول له بالموافقة على إبرام تعاقدات جديدة من عدمه.
كان المجلس الأعلى للطاقة قد قرر فى ٢٠٠٨ عدم التوقيع على أى عقود جديدة لتصدير الغاز والاكتفاء بالكميات المصدرة فى التعاقدات المبرمة قبل هذا القرار، لتحديد الوضع النهائى لمدى تلبية كميات الغاز المنتجة والاحتياطى للطلب المحلى الحالى والمتوقع.
كان الأردن قد وقع مع مصر عام ٢٠٠١، اتفاقية لتزويد المملكة بالغاز الطبيعى، من خلال مد أنبوب من العريش فى مصر إلى مدينة العقبة.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس

bassem ezzat غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس