عرض مشاركة واحدة
قديم 08-13-2010, 10:07 PM   #5001
:: صحفيـــة مبدعــــة ::
 
الصورة الرمزية madona
كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 08-13-2010 الساعة : 10:07 PM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

بالتعاون مع مجموعة البورصة المصرية
«التنمية الصناعية» تؤكد توافر الطاقة لمصانع الحديد الجديدة.. وتحدد الموقف النهائى للطرح نهاية أغسطس
أكدت الهيئة العامة للتنمية الصناعية أنه سيتم بنهاية شهر أغسطس الجارى تحديد الموعد النهائى وشروط طرح رخص إقامة مصانع الحديد الجديدة، فى الوقت الذى أبدى فيه خبراء مخاوفهم من تأثر الطرح بحالة «الركود» التى تشهدها سوق الحديد على المستويين المحلى والعالمى.
قال عمرو عسل، رئيس الهيئة،
فى تصريح خاص إن الشكل النهائى لعملية الطرح سيكتمل بانتهاء الدراسة الإستراتيجية لصناعة الحديد. وأشار «عسل» إلى أن رخص الحديد الجديدة لن تحتاج إلى توفير اعتمادات جديدة للغاز والكهرباء من قبل المجلس الأعلى للطاقة، وإنما ستعتمد على الطاقة التى حصلت عليها وزارة الصناعة عام ٢٠٠٨ لمشروع مكورات الحديد الذى تم إلغاء رخصته. وأضاف أن وزير الصناعة وافق على تحويل الطاقة المخصصة لرخصة المكورات الملغاة إلى مشروعات حديد التسليح والصهر الجديدة لتغطية العجز المتوقع فى عام ٢٠١٧. وتوقعت دراسة لهيئة التنمية الصناعية مؤخراً وصول العجز فى قطاع حديد التسليح إلى ٥ ملايين طن عام ٢٠١٧ إذا كانت معدلات النمو تسير فى حدود ٧%، ترتفع إلى ٦ ملايين طن حال وصول معدل النمو إلى ٨%. وبلغ حجم الإنتاج الفعلى للحديد العام الماضى، نحو ٦.١ مليون طن، يتوقع أن يرتفع إلى ٧.٤ مليون طن عام ٢٠١٢، بعد تشغيل الرخص التى سبق طرحها عام ٢٠٠٨، بينما وصل حجم الاستهلاك الفعلى فى السوق إلى ٧.٣ مليون طن العام الماضى، تم تعويض الفجوة بالاستيراد من الخارج.
ولفت رئيس هيئة التنمية الصناعية
إلى أن عدد رخص الحديد التى سيتم طرحها تتراوح بين ١٠ و١٢ رخصة، مؤكداً توافر الطاقة لإنتاج ٣ ملايين طن حديد تسليح، فى حين أن القدرات الإنتاجية لمصنع الحديد الواحد تتراوح ما بين ٢٠٠ و٣٠٠ ألف طن سنوياً. وبينما أبدى خبراء مخاوفهم من تأثر الطرح بحالة «الركود»، التى تشهدها سوق الحديد على المستويين المحلى والعالمى، فإن رئيس هيئة التنمية الصناعية أكد أن حالة الركود لا تعنى أن المستثمرين يتوقفون عن الاستثمار. وأضاف أنه سيتم طرح الرخص على المستمرين، ولهم مطلق الحرية فى الحصول عليها أو الامتناع عنها. وأضاف أنه لم يتحدد بعد الموقف النهائى بشأن إمكانية مشاركة المصانع التى حصلت على الرخص السابقة فى المنافسة على الرخص الجديدة من عدمها، لافتاً إلى أنه سيتم دراسة الطلبات المقدمة من بعض المصانع الاستثمارية لتعميق صناعتها من خلال إنشاء خطوط صهر لإنتاج «البيليت».
اعتبر محمد المراكبى، رئيس مصنع المراكبى للصلب،
أن مصانع الدرفلة الاستثمارية تواجه خطر الإغلاق والإفلاس بسبب تذبذب أسعار البيليت عالمياً، وزيادة تكلفة حديد التسليح عن نظيرتها من المصانع المتكاملة التى تنتج البيليت محلياً.
من جانبه، قال محمد حنفى، المدير التنفيذى لغرفة الصناعات المعدنية باتحاد الصناعات،
إن المصانع المحلية الحالية لن تحتاج إلى المنافسة على الرخص الجديدة، لأنه يمكن أن تزيد من كميات إنتاجها عن طريق تعديل الإنتاجية فى السجل الصناعى، وبالتالى الرخص الجديدة منفذ للمستثمرين الجدد.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

http://www.borsaegypt.com/showthread.php?t=401236
باب الاخبار الاقتصادية


madona غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس