عرض مشاركة واحدة
قديم 10-17-2010, 12:10 PM   #32
مستشارة إقتصادية في مجال الإستثمارات المالية ومحللة فنية وخبيرة بأسواق المال
كاتب الموضوع : د. جيهان جمال المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 10-17-2010 الساعة : 12:10 PM
افتراضي رد: مشاكل البورصجية على مائدة رئيس البورصة الجديد

مرة أخرى .. عاجل جداً ..
إلى رئيس البورصة .. رئيس هيئة الرقابة ..
رئيس صندوق حماية المستثمر


بعد رحلة عناء طويلة لمساندة ودعم المستثمرين في سهم أجواء .. بداية من التظاهر معهم بالوقوف على رصيف الوقفات الاحتجاجية الشهير في شوارع وسط القاهرة .. مروراً بالتوجه سيراً إلى مكتب النائب العام مع رجال أعياهم المرض بسبب ألم الخسارة التي أطاحت بكل ما يملكون، وسيدات وضعت أموالها لتعيل أسرتها وخسرتها في غفلة من المسئولين، وشباباً وثقوا فيما قيل لهم من أن البورصة هي المستقبل باب الرزق فسعوا إليها ولم يكونوا يعرفون أنه طريقهم إلى نهاية حلمهم بسرقة أموالهم أمام أعينهم.. مروراً بالمقابلات الصحفية ونشر المذكرات والكتب والأبحاث عن حالة البورصجية ومشاكلهم والندوات المتعددة لمناقشة الحلول، والظهور في القنوات الفضائية لطلب دعم المسئولين وتنبيه المستثمرين إلى أن هناك تلاعب يحدث.. وأخيراً بمقابلة السيد رئيس البورصة في 1/8/2008 الذي ناقشنا في العديد مما ذكرناه بالمذكرة وأيدنا في الكثير من مطالبنا ، وبالنسبة لأجواء طلب ما يفيد بأن هناك تصريحات خاطئة من مسئولي شركة أجواء، وكنت قد حصلت على السي دي الخاص بما يدين الشركة من تصريحات كاذبة، وتم تسليمه له كأحد أدلة مذكرتنا المقدمة لسيادته، وأفادني بأن هذا الموضوع هو من اختصاص رئيس هيئة الرقابة المالية والذي تفضل مشكوراً بتسليمه في يومها صورة من مذكرتنا الخاصة بمشاكل المستثمرين ومطالبهم ، وكان علي المتابعة .. وبدأت المعاناة مرة أخرى مع اتصالات لا ترد إن ردت تؤجل الرد وان أجلت لا تفيد بأكثر من أنه جاري اتخاذ اللازم .. ولا أدري أهل نطلب في مذكرتنا بيتاً في الجنة أم أننا فقط نطلب العدل والحماية ..
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1059929731
تابعت مع مكتب رئيس الهيئة من يومها ووعدوا أنهم يدرسون المذكرة وسوف أتلقى الرد سريعاً وكررت الاتصالات وأكدوا انه سيكون قبل نهاية رمضان ، ومر رمضان ومر بعده أسابيع كثيرة، وداومت على الاتصال لمعرفة الردود، وانتهزت فرصة عقد مؤتمر للاستثمار في البورصة في 3/10 وبشرت خيراً بأن الاستثمارات العربية التي ستحضر المؤتمر قد تكون عاملاً جاذبا لهم للحضور ومن ثم انتهز الفرصة للمطالبة مرة أخرى بحقوق البورصجية ومشروع صندوق التعويضات، وأخذت وعودا بعرض الموضوع والرد علي، وكان آخر اتصالاتي في 1/10/201، وفؤجئت بأن لا أحدا من المسئولين المصريين حضر المؤتمر، وحتى اليوم لم أتلقى ردا على ما ورد بمذكرة مشاكل البورصجية ولم أجد ما وعدوا به من خير..
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1059929731
عندما قدمت مذكرة أجواء وما بها من مخالفات وتلاعب، هاجمني الكثير.. ولم يساندني سوى المستثمرين الذين ضاعت حقوقهم، كما تم مهاجمة بعض الصحفيات التي كن يساندن الجمعية بنشر مقالاتنا وتم منع النشر من بعض الصحف المتخصصة لوجود تعليمات – لا أدري مصدرها -ولكن لأن الحق أقوى من التباطؤ والتلاعب والتجاهل ، ولأن هناك من المستثمرين من لا ينام حتى يأخذ حقه من المعتدي عليه ، فقد نصفنا القضاء وأثبت أن كل ما قدمناه بالمذكرة من أن هناك غش وتلاعب وقصد متعمد في ضياع حقوق المساهمين من أصحاب الشركة هو حقيقي ولا افتراء من المستثمرين عليهم ولا هو جهل من المستثمرين كما وصفهم أحد المسئولين ولا هو تجارة حرة في البورصة..
أنصفنا القضاء وتم ثبوت التهم وإحالة المتهم – صاحب الشركة - للقضاء ومنعه من السفر كما ورد بجريدة الأهرام في 15/10/2010..


والآن .. هل آن الأوان مرة أخرى للعدل والحماية .....
هل يمكننا الآن انتظار الرد من مسئولي البورصة عن موقف المستثمرين الذين تم التلاعب بهم وسرقة أموالهم والتغرير بهم ..
هل يمكننا الآن تعويض تلك الأسرة – وهناك غيرها عشرات - التي فقدت عائلها الوحيد الذي كان يسير جانبنا جنب إلى جنب في الوقفة الاحتجاجية ثم مات ألماً وحسرة على شقى عمره..
هل يمكننا تعويض هؤلاء المستثمرين الذين فقداوا أموالهم وفقدوا صحتهم وفقدوا ثقتهم في البورصة المصرية وقوانينها وحمايتهم ..
هل يمكن للمسئولين – ليس فقط في البورصة ولكن جميع المسئولين بالدولة – أن ينظروا إلى شريحة المستثمرين في البورصة والتي تزيد عن 3 مليون مواطن من إجمالي 80 مليون، وأن يطبقوا تجربة الديمقراطية معهم ويسألوهم ماذا تريدون ومم تشتكون وكيف نوفر لكم الحياة الكريمة بدون ذل أو مهانة مقابل أن تكونوا مواطنين صالحين في دولة ديمقراطية .. فقد تنجح التجربة مع هذه الشريحة مما يجعلها تزداد لتصل إلى أكثر من نسبة الـ 3% الحالية فقد تصل إلى نسبة الـ 53 % كما هو الحال في أمريكا التي نسير وراء أنظمتها وقوانينها التي اشتققنا منها قانون حماية المستثمر وصندوقه الذي نطالب بتغيير مواده وتعديله بما يتفق مع الوضع الراهن..
هل يمكن لأحد اليوم أن ينصف المستثمر الذي ضاع وضاعت أمواله وأصبح قنبلة موقوتة تهدد الثقة بالاستثمار في هذه البورصة وأثار ذلك على الاستثمار الأجنبي والاقتصاد ككل ..
هل هناك مسئولين يمكن أن ينصفونا .. هل هناك نواب في مجلس الشعب يهتمون بمصلحة مرشحيهم .. هل هناك خطة إستراتيجية لتطبيق العدالة من أجل هذا المستثمر .... هل هناك مجيب ؟؟؟؟؟

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس

د. جيهان جمال غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس