عرض مشاركة واحدة
قديم 10-18-2010, 05:49 AM   #1970
خبيــر بأسـواق المــال
كاتب الموضوع : محمد على باشا المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 10-18-2010 الساعة : 05:49 AM
افتراضي رد: الأسهم النارية فى البورصة المصرية

تقريرنا المتواضع ...عن حالة الأقتصاد العالمى...



خطط البنك الفدرالي الامريكي

تسيطر على عقليةالمستثمرين, بإنتظار حديث السيد اوزبورن



تتأثر الاسواق العالمية بموجة

تشاؤم كبيرة مصحوبة بتساؤلات من قبل المستثمرين عن الخطوة

المقبلة التي ستجبر البنوك المركزية حول العالم بالتدخل في الاسواق

من جديد لمساعدة الاقتصاد على اكمال مسيرة التعافي الاقتصادي

.


كانت القوة المسيطرة على الاسواق خلال الاسبوع الماضي على

الاسواق هي توقعات المستثمرين بتدخل البنك الفدرالي الامريكي

بالمزيد من الخطط التحفيزية حيث اكد محضر اجتماع البنك الفدرالي

بخصوص قرار الفائدة و خطاب برنانكي يوم الجمعة قرب تلك الخطوات

التحفيزية.



وسط الاجواء العاصفة التي يعيش بها

المستثمرون لا تزال الحرب قائمة بين الدول الغربية و الاسيوية من خلال

العملات اذ ستحمل الخطوات التي سيتم اتخاذها من قبل البنك

الفدرالي الامريكي اعباء كبيرة على منطقة اليورو و بالاخص على العملة

الاوروبية الموحدة و التي ستستمر بالارتفاع, بالاضافة الى الخطوات

التي من المتوقع ان يتخذها البنك المركزي البريطاني ايضا لتحفيز

الاسواق و التي ستأثر بالسلب على اقتصاد القارة العجوز و عملية

التعافي.



سيركز المستثمرون انظارهم خلال

الاسبوع الحالي على بريطانيا و البنك المركزي البريطاني اذ تزداد

التوقعات بشأن تدخل البنك من جديد في الاسواق و توسيع شراء

الاصول المتعثرة بفعل تباطؤ عملية التعافي و انقسام اعضاء البنك حول

الخطوة المقبلة لإنقاذ الموقف و اعادة الاقتصاد للنمو على المدى

الطويل.



خطط الانفاق الحكومي تأسر عقول المستثمرين


ستبقى بريطانيا محط انظار

المستثمرين هذا الاسبوع اذ سيصدر عن البنك المركزي البريطاني

محضر اجتماع قرار الفائدة الاخير و التي بقيت معدلات الفائدة عند ادنى

مستويات لها منذ تأسيس البنك عند 0.50 بالمئة, بالاضافة الى اعلان

المستشار البريطاني و وزير الخزينة ازبون عن خططه لتقليص العجز في

الميزانية عن طريق تخفيض الانفاق الحكومي.


و تمثل الخطوتان نهاية

المعضلة البريطانية, اذ سيستطيع المستثمرين من تحديد مسار

الاقتصاد البريطاني خلال الفترة المقبلة اذ سيعكس محضر الاجتماع

التفرقة الحاصلة بين صناع القرار في البنك عن الخطوات اللازم اتباعها

لتنشيط عملية التعافي و السيطرة على التضخم اذ من المتوقع ان يكون

قد استمر عضو البنك اندرو سنتانس بمطالباته بسحب السيولة الكبيرة

من الاسواق بالاضافة الى رفع معدلات الفائدة المركزية من اجل

السيطرة على التضخم, في حين بدأ العضو ادم بوسين بالمطالبة
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1059930977

بالمزيد من الخطط التحفيزية من اجل انعاش الاقتصاد الامر الذي قد

يدفع معدلات التضخم بالارتفاع للاعلى خلال الفترة المقبلة.


و من المتوقع ان يشهد محضر الاجتماع انقسام اعضاء المجلس بنسبة 8 – 1 و لكن مع مطالبات العضو بوسين بالمزيد من الخطط, قد تشهد الاسواق انقسام اعضاء المجلس بشكل اكبر مما كان مشهودا خلال الاشهر الثلاث التي سبقت قرار الفائدة لشهر سبتمبر

و سيأتي يوم الاربعاء كأهم يوم في

هذه السنة بسبب اعلان السيد اوزبورن عن خططه لتقليص الانفاق

الحكومي بالتفاصيل حيث ستتصمن الخطة على الاغلب رفع قيمة

الضرائب من اجل رفع العوائد الحكومية منها و من المتوقع ان تظهر

الخطة تفاصيل اخفاض انفاق ما يقارب 83 مليار جنيه استرليني للقضاء

على العجز في الميزانية على مدى الاعوام الخمسة المقبلة

.



من المتوقع ان تخفض الحكومة

انفاقها على قطاع التعليم بنسبة 20.0 بالمئة و قطاع الدفاع بنسبة 10.0

بالمئة في حين ستخضع الاقسام الغير محمية في الحكومة الى

اقتطاعات قد تصل الى 30.0 بالمئة, بالاضافة الى تخفيض المعونات

التي تقدم للعاطلين عن العمل.


و لكن تخفيض الانفاق سيضع

المزيد من الاعباء على عملية التعافي الاقتصادي الامر الذي سيأخذ

المستثمرين الى نقطة الصفر و توجيه انظارهم للمنقد, الا وهو البنك

المركزي البريطاني و كيفية التعامل مع الاوضاع الجديد لضمان استمرار

التعافي و عدم تراجعه لمواجهة ركود جديد.



ستأتي تقارير اخرى من منطقة اليورو بخصوص قطاعات الصناعة

والخدمات و اداء كل منهما خلال شهر نوفمبرو التي من المتوقع ان تتباطأ

الاوضاع بهما




وعلى الجانب

الاخر .........نذهب بسرعة الى ماما امريكا



موسم ثالث من الإفصاح عن نتائج الشركات وبيانات جديدة عن الاقتصاد

الأمريكي


أسبوع جديد يطرق أبواب الاقتصاد الأمريكي اصدقائى واساتذتى

واخوانى ...وسط صدور بيانات عديدة ستمثل مقياسا لمدى حاجة

الاقتصاد الأمريكي للدعم الذي ألمح إليه البنك الفدرالي خلال الأسبوع
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1059930977

الماضي، حيث أن التوقعات باتت أكثر وضوحا نوعا ما أن البنك الفدرالي

سيعلن عن برنامج تخفيف كمي جديد خلال نوفمبر المقبل



وبالحديث عن البيانات التي ستصدر هذا الأسبوع، فإن الأسواق تنتظر

ياسادة ياكرام... صدور بيانات رئيسية ومهمة عن الاقتصاد الأكبر في

العالم - الاقتصاد الأمريكي - بيانات ستغطي قطاع الصناعة والمنازل

بالإضافة إلى تقرير كتاب بيج الذي سيعطي أيضا مؤشرات إضافية

للتطورات الجارية في الاقتصاد الأمريكي.




مشيرين إلى أن البداية ستكون مع

تقرير التدفقات النقدية عن شهر اغسطس، مع العلم أن الولايات المتحدة

تستخدم تدفقاتها النقدية واستثماراتها لتغطية العجز في الميزان التجاري

لديها، وذلك على الرغم من الضعف الذي يواجهه الدولار الأمريكي

مؤخرا، وذلك في خضم ضعف مستويات الطلب عالميا والذي انعكس

بالسلب على الميزان التجاري لنشهد توسع العجز فيه مؤخرا.


كما وسيصدر أيضا خلال الأسبوع

المقبل مؤشر الإنتاج الصناعي والذي من المتوقع أن يرتفع بشكل طفيف

خلالسبتمبر...وذلك وسط التباين في أداء القطاع الصناعي، إلا أن

التوقعات تشير بأن مؤشر سعة الطاقة الانتاجية - والذي يعتبر أحد

مقاييس التضخم والذي يعكس أيضا مدى استخدام المصانع للمصادر

في صناعاتها - قد يرتفع قليلا وسط العقبات التي تتمثل في معدلات البطالة العالية.




في حين سيصدر عن قطاع المنازل الأمريكي تقرير مبيعات المنازل

الجديدة والذي من المتوقع أن يشهد تراجعا خلال أيلول، في حين من

المتوقع من الجانب الآخر أن ترتفع تصريحات البناء خلال الشهر نفسه

بشكل طفيف، مع العلم أن تصريحات البناء تعتبر بمثابة مؤشر حول

تطلعات مستوى الطلب على المنازل في الاقتصاد الأمريكي.


والحدث الأكبر ينصب في تقرير

كتاب بيج الذي سيصدر في بحر الأسبوع المنصرم، ومن المؤكد أن

يشير التقرير الاضطراب الذي واجهه قطاع العمالة الأمريكي، كما أنه من

المؤكد أن يتطرق إلى مسألة سياسة التخفيف الكمي وسط الأوضاع
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1059930977

الراهنة، مع العلم أن البنك الفدرالي أشار إلى أن المخاطر التضخمية

انخفضت بشكل كبير خلال الفترة الماضية، الأمر الذي يحد من ارتفاع

الأسعار بل وبعمل على انخفاضها.


وبعدها سيصدر عن الاقتصاد

الأمريكي المؤشرات القائدة التي تعطي نظرة مستقبلية للاقتصاد

الأمريكي وبالتحديد بين ثلاث إلى ست شهور قادمة، حيث من المتوقع

أني كون النشاط الاقتصادي الأمريكي قد شهد تحسنا خلال

سبتمبربعد الانخفاض الذي واجهه الاقتصاد خلال اغسطس، حيث أن

الاقتصاد الأمريكي لا يزال يبحث عن بوادر الاستقرار.


وأخيرا سيصدر عن قطاع الصناعة

الامريكي مؤشر نيويورك الصناعي

عن شهر اكتوبر حيث تشير التوقعات بأن المخرجات استقرت عند القراءة

الصفرية، كما ويواصل القطاع محاولاته فيما يتعلق بتحسين الأنشطة

الاقتصادية ليكمل توسعه وتعافيه من الأزمة الأسوأ منذ الثمانينات.



وبالحديث عن سوق الأسهم

الأمريكي من المتوقع أن يكمل تأرجحه بين الصعود والهبوط، وذلك مع

اختلاط مشاعر المستثمرين في خضم تباين المؤشرات الصادرة،

واضعين بعين الاعتبار أن الموسم الثالث من الإفصاح عن نتائج الشركات

الأمريكية قد بدأ مما قد يكون داعما لثقة المستثمرين في تداولاتهم.


وبالإضافة إلى ذلك فمن المتوقع أن

يكمل الدولار انخفاضه خلال الأسبوع المقبل، وذلك في خضم التوقعات

والتكهنات التي تراودت بخصوص سياسة التخفيف الكمي التي سيلجأ

إليها البنك الفدرالي خلال نوفمبر بالإعلان عن برنامج جديد، الأمر الذي

يضع ضغوطات جديدة على الدولار الأمريكي...

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

أَعْلمُ أني لا أعْلمُ شيئا

سقراط

محمد على باشا غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس