عرض مشاركة واحدة
قديم 01-07-2011, 09:34 AM   #6287
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 01-07-2011 الساعة : 09:34 AM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

«ميد»: التمويل طويل الأجل للمشاريع أصبح جزءا من الماضي في منطقة الشرق الاوسط
قالت مجلة «ميد» ان الارادة السياسية لتبني نظام المشاركة بين القطاعين العام والخاص في تنفيذ المشروعات اخذت في التزايد في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا «مينا» غير ان نجاح هذا النظام يعتمد بشكل كبير على القدرة على تحسين هيكل المشروعات والطرق التي يتم من خلالها طرح المناقصات على الشركات المعنية.
وأشارت المجلة الى ان الكويت أعلنت خطة طموحة تضم مجموعة من المشروعات الهامة والمقرر تنفيذها على اساس المشاركة بين القطاعين العام والخاص، بما في ذلك مشروع تطوير جزيرة فيلكا، ومشروع المترو، ومشروع سكة الحديد داخل الكويت، ومشروع مستشفى كبير، بالاضافة الى مشروع الزور المستقل لتوليد الطاقة الكهربائية وتحلية المياه، فضلا عن مشروعات «شبه خصخصة» تتناول قطاع البريد والاتصالات.
وأشارت «ميد» الى انه برغم هذا التنوع الاقتصادي والديموغرافي بين دول منطقة (مينا)، الا ان ثمة واحدا من الملامح المشتركة التي يجمعها معا، الا وهو العجز في تطوير البنية التحتية. فان النمو السكاني السريع الذي شهدته المنطقة على مدى السنوات الماضية، لم يؤد الى طلب عام بتحسين البنية التحتية فحسب، بل الى الحاجة الى تحسين نوعية هذه البنى التحتية من اجل ان تكون قادرة على اتاحة المزيد من النمو الاقتصادي على نحو يتجاوز آثار الازمة الاقتصادية وما تمخض عنها من ركود.
تحديات التمويل
واشارت ميد الى ان من التحديات الرئيسية التي تقف في وجه تنفيذ المشاريع بالمنطقة تتمثل في ضمان توفر السيولة النقدية لدى القطاع الخاص وقدرته على التمويل في ضوء أوضاع السوق الحالية وقد ابدى البعض اقتراحات بزيادة الاعتماد على القروض والديون قصيرة الاجل مع تحمل الحكومة مخاطر اعادة التمويل، الا ان الحكومات تبدو على نطاق واسع عازفة عن المشاركة بتحمل هذه المخاطر في الوقت الحاضر.
وفي ضوء هذا الوضع لا يغيب عن البال التنويه الى ان وجود التمويل طويل الاجل قد اصبح جزءا من الماضي، حيث السيولة متوفرة، ولكن من اجل تمويل المشاريع الحقيقية السليمة التي تستحقها ففي ابو ظبي استكملت امارة ابو ظبي برنامج تمويلها البالغ قدره 3.5 مليارات دولار لمشروع الشويفات من خلال ضمان قرض مصرفي تجاري طويل الاجل لمدة 22 سنة بواقع 1.1 مليار دولار، ويعتبر هذا القرض في ضوء الظروف الاقتصادية السائدة حاليا انجازا ونجاحا مميزين في مضمار تمويل المشاريع في منطقة مينا.
هيكلة المشروعات
وقالت ميد انه اذا ما اريد لمشروعات المشاركة بين القطاعين في منطقة «مينا» ان تزدهر، فان من الضروري ان يعمل القطاع العام على تحسين هيكلة المشروعات التي يطرحها، والوسائل التي يتم من خلالها طرح المناقصات على نحو فعال، وذلك لان عملية نقل وتحويل المخاطر على نحو غير مناسب بالاضافة الى العجز عن استخدام اساليب فعالة وايجابية لدفع عملية طرح المناقصة سيؤدي الى فشل المشروعات من هذا القبيل وفقدان الزخم الذي هي في اشد الحاجة اليه.
وختمت ميد مقالها بالقول ان ثمة شهية متزايدة وتعطشا كبيرا لدى القطاع الخاص لمثل هذه المشاريع في منطقة مينا، وان هذا الوضع سيستمر في التعاظم مع استمرار ضغوط السيولة.
وقالت ان خلق وحدات مركزية متخصصة ومكرسة للمشاركة بين القطاعين كما هو الحال في كل من مصر والكويت والاردن قد يساعد على دفع هذه العملية الى خطوات اخرى متقدمة يكون من ضمنها تبني التشريعات المناسبة لمثل هذا النظام من المقاولات واعادة تمويل المشاريع منوهة الى ان القطاع العام هو القادر على تطويع هذه الامور وجعلها تتم في اكثر الصور تناغما وانسجاما، ولكن عليه ان يلعب دوره ايضا في هذا المضمار.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس