عرض مشاركة واحدة
قديم 01-17-2011, 10:11 PM   #6936
مشرف قسم التحليل الفني والمالي والمتابعة اللحظية
 
الصورة الرمزية الأزهري
كاتب الموضوع : الحاج الشرقاوى المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 01-17-2011 الساعة : 10:11 PM
افتراضي رد: نقاط الاسهم المقاومه والدعم

بدء الاجتماع الوزاري للمجلس الاقتصادي والاجتماعي العربي

واس 17/01/2011
بدأت اليوم بمدينة شرم الشيخ المصرية أعمال الاجتماع الوزاري للمجلس الاقتصادي والاجتماعي العربي للتحضير للقمة العربية الاقتصادية والتنموية والاجتماعية المقرر عقدها بعد غد برئاسة مصر.

ورأس وفد المملكة العربية السعودية إلى الاجتماع معالي الدكتور إبراهيم بن عبدالعزيز العساف وزير المالية.

ونوه وزير المالية الكويتي مصطفى جاسم الشمالي في كلمته التي ألقاها اليوم أمام الاجتماع بالتعاون بين المجتمع المدني والقطاع الخاص والحكومات في الإعداد للقمة العربية الاقتصادية .. وقال إن بلاده عندما سعت لاستضافة القمة كانت تعي التحديات التي تواجه الأمة العربية متمثلة في تفاقم الفقر والبطالة وضعف الأوضاع المعيشية وتواضع التجارة البينية والاستثمارات المحلية وهجرة رؤوس الأموال والعقول وضعف البنية التحتية وعدم مواكبة مخرجات التعليم لاحتياجات سوق العمل.

وبين أن من أهداف هذه القمة تدعيم علاقات التعاون بين الدول العربية والعمل على بلورة استراتيجيات تنموية وتحقيق التعاون مع المنظمات الإقليمية والمؤسسات الدولية.

ولفت إلى أن اللجنة التحضيرية التي شكلها المجلس الاقتصادي قامت بوضع مجموعة من الضوابط للمشروعات التي يمكن عرضها على القمة وهي أن تكون هذه المشروعات معززة للتكامل والاندماج في الوطن العربي ولها نتائج ملموسة على المواطن العربي وأن يكون للقطاع الخاص دور فيها وأن تتضمن آليات تمويل وتنفيذ وأن يراعى لها مدى زمني.

وقال وزير المالية الكويتي لقد صدر عن القمة العديد من القرارات والمشاريع أهمها تحديد مدى زمني للاتحاد الجمركي والربط الكهربائي والربط البري بالسكك الحديدية والأمن الغذائي العربي والمائي والبرنامج المتكامل للحد من البطالة وتطوير التعليم تحسين الرعاية الصحية في الوطن العربي .. مؤكدا أن مبادرة أمير دولة الكويت لتوفير الموارد المالية اللازمة لتمويل المشروعات الصغيرة تعد من أهم المشروعات التي صدرت عن القمة العربية الاقتصادية الأولى بالكويت.

ووجه وزير المالية الكويتي مصطفى جاسم الشمالي في ختام كلمته الشكر للدول التي ساهمت في هذا الصندوق .. معربا عن تطلعه لمساهمة باقي الدول العربية.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060096531

بدوره أكد وزير التجارة والصناعة المصري المهندس رشيد محمد رشيد في كلمته التي ألقاها اليوم أمام الاجتماع بعد تسلمه رئاسته أنه قد واكب انعقاد القمة الاقتصادية الأولى في الكويت حدوث أزمة مالية عالمية كان لها ومازال أثار بعيدة المدى على الأوضاع المالية والاقتصادية ودول العالم أجمع وأن العالم ما كاد يظن أن طريق التعافي من تلك الأزمة قد بدأ حتى سرعان ما تبين له أن تأثيراتها ابعد بكثير مما كان متصورا وأن انعكاساتها على عدد من الدول الرئيسية أعمق كثيرا مما كان معتقدا.

وبين أن ذلك أدى إلى انعكاسات سلبية خاصة على استقرار صرف العملات الأجنبية للعملات الرئيسية .. وقال إن اجتماعاتنا الحالية للقمة الاقتصادية الثانية تنعقد.

في ظل أزمة اقتصادية يمر بها العالم نتيجة للظروف الجوية السيئة بسبب الفيضانات والجفاف أو الزلازل والأعاصير التي شهدتها مناطق عديدة من العالم مما كان له آثار سلبية كثيرة أدت إلى نقص كبير في محاصيل السلع الرئيسية والارتفاع الكبير في أسعار تلك السلع ومعاناة الطبقات محدودة الدخل من جراء ذلك.

ولفت الوزير المصري إلى أن الأزمات المالية والاقتصادية التي مر بها العالم خلال السنوات القليلة تعزز قناعتنا بأهمية وضرورة انعقاد قمم تنموية واقتصادية واجتماعية عربية حتى يمكن اتخاذ القرارات اللازمة في التوقيتات الملائمة لمواجهة تلك الأزمات وضمان الاستمرار في التنمية الاقتصادية والاجتماعية في دولنا العربية.

وأوضح أن القمة الاقتصادية والتنموية والاجتماعية أقرت في دورتها الأولى بالكويت منذ عامين عددا من المشروعات الاقتصادية ذات الأبعاد التنموية والاجتماعية الكفيلة بتعزيز التكامل الاقتصادي العربي ونحن نراجع في اجتماعنا اليوم ماتم انجازه من هذه المشروعات والتحديات والصعوبات التي واجهت البعض في تنفيذها ومناقشة مايلزم من إجراءات تكفل تذليل هذه الصعوبات لضمان وضع هذه المشروعات موضع التنفيذ.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060096531

وجدد رشيد تأكيده على ماتضمنته قرارات القمة من أهمية تفعيل دور القطاع في تمويل هذه المشروعات وتطوير الأطر التشريعية والقوانين اللازمة لدعم هذه المشروعات .. لافتا إلى أن مبادرة أمير دولة الكويت الخاصة بإنشاء صندوق لتوفير التمويل اللازم للمشروعات الصغيرة والمتوسطة وأنه قد بلغ عدد الدول العربية التي ساهمت حتى الآن في المبادرة 15 دولة وبلغت قيمة مساهماتها مايقارب 4ر1 مليار دولار وأنه من الأهمية بمكان الإسراع في اتخاذ الإجراءات اللازمة لبدء تلقى طلبات المشروعات الصغيرة والمتوسطة العربية للحصول على القروض اللازمة التي من شأنها أن تساهم في تذليل العديد من مشاكل وصعوبات التمويل التي تواجهها المشروعات التنموية التي أقرتها قمة الكويت.

وأوضح أن تنفيذ القرارات التي تصدر من القمم العربية الاجتماعية أصبح يستلزم تفعيل الدور الذي تقوم به منظمات العمل العربي المتخصصة التابعة للجامعة العربية وذلك بتطوير أسلوب عملها .. مشيرا إلى القرارات التي سبق أن أصدرها المجلس الاقتصادي والاجتماعي لتطوير عمل تلك المنظمات بحيث تعمل كبيوت خبرة للدول العربية.

وأكد رشيد أنه آن الأوان للتنفيذ الفعلي لتلك القرارات لضمان مشاركتها بفعالية لتفيد قرارات القمة إذ أن عددا من تلك المنظمات يقتصر عمله حاليا على إعداد تقارير عامة عن الأوضاع والمشاكل والصعوبات التي تواجه الدول العربية بتقديم اقتراحات عامة لمواجهة هذه المشاكل وأن هيئات ومنظمات عديدة إقليمية وعالمية تقوم أيضا بإعداد مثل هذه التقارير.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060096531

وقال إن مانريده من تلك المنظمات العربية هو أن تقوم بتطوير أعمالها وذلك بالتعاون مع الأجهزة المختصة في الدول العربية كل في مجاله وعدم الاكتفاء بوضع خطط عامة ولكن أن تقوم بترجمة الاقتراحات العامة إلى مشروعات وبرامج تنفيذية محددة تشتمل على الجوانب التنفيذية الفنية والتوقيتات والتكاليف المالية الأزمة ومصادر التمويل مما يؤدي إلى التنفيذ الفعلي لتلك المشروعات ويستلزم تنفيذ ذلك تغيرا أساسيا في فكر وأسلوب عمل تلك المنظمات العربية وأن يتم دعمها بالكفاءات الأزمة لتصبح بيوت خبرة حقيقية تقدم خبراتها للدول العربية.

من جانبه أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية في كلمته التي ألقاها اليوم أمام الاجتماع أن موضوع الربط البري أو البحري يعتبر من أهم المشروعات التي نسعى لتنفيذها بجدية .. داعيا المجلس إلى متابعة هذه المشروعات بالتوجيه لدفع عجلة التنمية في المنطقة.

وأوضح أن من أهم المشروعات المقدمة لقمة شرم الشيخ هي مشروع الربط البحري العربي استكمالا للقرار الخاص بالربط بالطرق والسكك الحديدية .. مؤكدا على أن مشروع ربط شبكات الانترنت العربية يخدم البنية التحتية لقطاع الاتصالات والمعلومات وسيفعل هذا المشروع كفاءة الخدمات المقدمة عبر الانترنت في التعليم والتجارة وغيرها واستمرار التواصل الإلكتروني بين الدول العربية.

ودعا موسي إلى دعم الدول العربية الأقل نموا في مسيرتها نحو بناء اقتصادها وتطوير مسارات التنمية فيها لتكون أكثر ارتكازا على تنمية الإنسان العربي .. مطالبا بالاهتمام بالدول العربية الأقل نموا كجزر القمر والصومال وجبيوبتي والسودان.

ولفت إلى أنه تلقي خطابا من الرئيس الفلسطيني محمود عباس يتعلق بالمشاريع العربية لدعم صمود القدس ليس من الناحية السياسية ولكن مع العناصر الاقتصادية من تعزيز عناصر الوجود العربي الفلسطيني والممتلكات الفلسطينية في القدس الشرقية.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060096531

وبين موسي أن القمة العربية الاقتصادية الأولى في الكويت أصدرت العديد من المشروعات الهامة وعملت على خلق تنسيق عربي في التعامل مع الأزمة العالمية وأطلقت مشروعات هامة من أجل تعزيز التنمية في المنطقة والحد من الفقر والبطالة فتحسين الرعاية الصحية والربط بين الدول العربية عبر السكك الحديدية والطرق البرية.

وأكد أن تنفيذ قرارات قمة الكويت تم بدرجات متفاوتة ولكن في المجمل تم التنفيذ بدرجة لأبأس بها مشيرا في هذا الصدد إلى مبادرة دولة الكويت بإنشاء صندوق لدعم الصناعات الصغيرة والمتوسطة .. وقال إن حجم المساهمات الرسمية في هذا الصندوق وصل إلى مليار و300 مليون دولار مما يتيح تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة خاصة في المناطق الأقل نموا في العالم العربي والعمل على خفض معدلات البطالة.

واستطرد موسى قائلا أن تنفيذ مشروع الربط الكهربائي العربي يستمر وفقا لوثيقة المشروع بدرجة لأبأس بها وإن كان هناك بعض المعوقات خاصة في الجانب المالي .. موضحا أنه يجرى تنفيذ مشروعات سكك حديدية في إطار الخطط الوطنية والإقليمي.

وقال إنه تم الانتهاء من مشروع القانون الجمركي العربي الموحد وجاري استكمال جداول التعريفة الجمركية في عام 2012 تمهيدا للتفاوض على البنود الخاصة بالتعريفة الجمركية ليتم إطلاق الاتحاد الجمركي العربي في عام2015.

وأوضح أن تقرير الأمين العام للجامعة العربية بشأن القمة الاقتصادية في الكويت يتعرض لمدى تنفيذ القرارات ومعوقات التنفيذ .. مشيرا إلى أن جدول أعمال القمة الاقتصادية الثانية يتضمن متابعة واستكمال ما تم التوصل إليه في القمة السابقة.

وقال موسي إنه في مجال التنمية الاجتماعية ورغم التقدم الذي حققه كثير من الدول العربية فإنه لايزال هناك تحديات هامة منها تذبذب النمو الاقتصادي وتقلبه وارتفاع معدلات البطالة بين الشباب في عدد متزايد من الدول العربية مع صعوبة تحقيق أهداف الألفية خاصة للدول الأقل نموا .

ولفت الأمين العام لجامعة الدول العربية إلى أن مجلس وزراء الشئون الاجتماعية العرب يعد تقارير عن تحديات التنمية في الوطن العربي .. مبينا أن قمة الكويت أقرت قرارا بتنفيذ أهداف الألفية للتنمية وأن تنفيذ هذه البرامج يتطلب إيجاد التمويل اللازم.

وقال إنه سيعرض على القمة توصيات التقرير العربي حول ماتحقق من أهداف الألفية في عام 2010 الذي أعدته الجامعة العربية ومجلس وزراء الشئون الاجتماعية والمنظمات الدولية وتم إطلاقه عربيا في ديسمبر الماضي.

وأكد أن مجلس وزراء الصحة العرب ملتزم بتوفير الرعاية الصحية وخاصة خفض وفيات الأمهات .. مشيرا إلى أهمية مبادرة البنك الدولي للتعاون مع العالم العربي والتي تركز على مجالات مشاريع البنية التحتية والصناعات الصغيرة والمتوسطة والتنمية البشرية.

وقال إن هذه هي المرة الأولى التي يتقدم فيها البنك الدولي بمبادرة للمجموعة العربية على غرار مقترحاته مع المجموعة الأفريقية والأمريكية اللاتينية وأننا سنستمع إلى شرح لهذه المبادرة في الجلسة الأولى للقمة يقدمه الدكتور محمود محيي الدين مدير البنك الدولي والمعني بالتعاون مع الدول العربية.

وبين الأمين العام للجامعة العربية أنه سترفع للقمة العربية جهود كافة المجالس العربية المتخصصة .. مشيرا إلى جهود المؤسسات العربية مثل صندوق النقد العربي وصندوق الإنماء العربي والبنك الإسلامي والمنظمات العربية المتخصصة في مجالات الزراعة وغيرها والمنظمة العربية للتنمية الإدارية والمركز العربي لبحوث المناطق الجافة والأراضي القاحلة /الأكساد/ وهي منظمات تعمل كبيوت خبرة للدول العربية تخلق عملا ومدخولا لهذه المنظمات .

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

melazhary95@yahoo.com

الأزهري غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس