عرض مشاركة واحدة
قديم 01-18-2011, 06:15 PM   #7357
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 01-18-2011 الساعة : 06:15 PM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

بنك بريطاني: مشكلات تونس ليست بعيدة عن مصر
"لا يمكن التقليل من احتمال وجود انعكاسات للأزمة التونسية على منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث إن معدلات البطالة بين الشباب في المنطقة تعد من أعلى المستويات في العالم، كما أن مستويات التضخم مرتفعة والحريات السياسية ما زالت مقيدة بصفة عامة"، بحسب تقرير صدر عن قسم البحوث ببنك باركليز البريطاني أمس.
وأشار التقرير إلى أن حكومات المنطقة محاصر بين حالة عدم الرضا الشعبي بسبب ارتفاع الأسعار ومستويات عجز الموازنة التي تعوق قدرة هذه الحكومات على تطبيق سياسات مالية تخفف من الأعباء المعيشية على المواطنين.
وفي استعراضه لجذور المشكلة التونسية، أظهر التقرير التشابه الموجود في بعض السلبيات بين مصر وتونس، حيث قال إنه بالرغم من أن "الأداء التونسي ممتاز على مستوى الاقتصاد الكلي"، حيث سجلت تونس نموا بنسبة 4% في العام المالي السابق مقارنة بـ5.1% في مصر، فإن قدرة المجتمع على حرية التعبير ومساءلة الحكومة كانت مقيدة بدرجة كبيرة، ويدلل التقرير على ذلك بمؤشر المساءلة الصادر عن البنك الدولي والذي قدر مستوى التعبير والمساءلة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بنحو 23% بينما ينخفض مستواها في تونس إلى نحو 12%، ويظهر في المؤشر أن درجة المساءلة في مصر منخفضة أيضا عن المنطقة حيث تصل إلى نحو 17%.
وبالرغم من أن البطالة في تونس أعلى من مصر، حيث يتوقع البنك الدولي أن تصل في عام 2010 إلى 14% في تونس بينما تصل إلى 9.4% في مصر. إلا أن معدلات البطالة بين الشباب ترتفع في مصر إلى 34% عن مستواها في تونس البالغ 31%، وهو ما جعل التقرير يعتبر أن البلدين يعدان من الأسوأ عالميا في بطالة الشباب.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060098296
وبالرغم من التفاوت الكبير بين متوسط التضخم العام في عام 2010 في مصر بنسبة 10.1%، والتضخم في بعض دول المنطقة في نفس الفترة حيث بلغت 3.4% في تونس والمغرب 2% ولبنان 4%، إلا أن التقرير أشار إلى أن التقرير أشار إلى أن تضخم أسعار الغذاء اتجه للانخفاض في مصر في الأشهر الثلاثة الأخيرة بنسبة 2.6% مقارنة بارتفاعه في المغرب ولبنان. ويأتي انخفاض أسعار الغذاء في مصر مدعوما بإنفاق الحكومة المصرية على الدعم، بحسب التقرير الذي توقع أن يساعد الدعم على منع التضخم من تجاوز حاجز 11.5% بنهاية العام المالي الحالي.
ولكن زيادة الإنفاق على الدعم في مصر ستمثل زيادة في أعباء الموازنة، كما يضيف التقرير، حيث بلغ عجز الموازنة في مصر بنحو 8% في العام المالي الماضي مقارنة بـ4% في تونس و5% في المغرب و7% في الأردن.
إلا أن التقرير توقع الاستمرار في زيادة النفقات العامة فـ"بينما يتوقع أن يتخطى العجز في مصر النسبة المستهدفة للعام المالي 2010-2011 لا نستبعد إمكانية إعلان زيادة في الأجور والدعم"، مشيرا إلى أن ما حدث في تونس قد يشجع المعارضة في دول أخرى لرفع صوتها ضد الحكومة في ظل عدم الرضا الشعبي عن ارتفاع الأسعار.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس