عرض مشاركة واحدة
قديم 01-22-2011, 10:54 AM   #7728
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 01-22-2011 الساعة : 10:54 AM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

مخاطر الاستثمار وتقلبات الأسواق تضغط على خطط زيادة الإنتاج من النفط
تدار القطاعات الإنتاجية الاستراتيجية لدى الدول المنتجة للنفط والغاز وفق آلية الحفاظ على استقرار أسواق الطاقة، ومن ثم استقرار النظام المالي والاقتصادي العالمي، وهذه الآلية أظهرت العديد من نقاط الضعف والقوة للأطراف المنتجة والاقتصاد العالمي، فمن جهة يلاحظ أن النفط والغاز أصبح ملازماً لأنشطة النمو والإنتاج والحياة لدى دول العالم وبنفس الوقت كان لعوائد النفط الأثر الكبير في تطور المجتمعات ونموها بالإضافة إلى التأثير الحاصل في إجمالي الناتج المحلي للدول المنتجة ومضاعفة حجم رؤوس الأموال المستثمرة في الداخل والخارج، وما أدى ذلك إلى تطوير أدوات الاستثمار وتنوعها بغية استيعاب تلك الفوائض من جهة والبحث عن تنويع لمصادر الدخل من جهة أخرى .
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060104392
فيما أدت هذه الطريقة في إدارة قطاعات الإنتاج الاستراتيجية أيضاً إلى صعوبة في تحديد الاتجاه والمسار الذي تتحرك فيه أسواق النفط والغاز العالمية، وأدى ذلك إلى صعوبات في تحديد واختيار الخطط المثلى لمواجهة كافة التقلبات، سواء كان ذلك على مستوى خطط زيادة الإنتاج أو إبقائه عند مستويات آمنة، فيما واجهت الدول المنتجة للنفط والغاز صعوبات ومخاطر استثمار فوائض النفط على المدى البعيد في ظل انحسار أدوات الاستثمار المحلية وعدم الإحاطة بكافة المخاطر للاستثمار في الأسواق الخارجية، الأمر الذي أدى في أحيان كثيرة إلى انخفاض قيمة تلك الاحتياطيات نتيجة التذبذب وعدم الاستقرار لتلك الأسواق وفق تطورات ومعطيات داخلية وخارجية يصعب التنبؤ بها .
وتبعاً للتقلبات المسجلة في أسواق الطاقة العالمية على مستوى الأسعار للمشتقات النفطية وما تشهده أسواق المال الفاعلة في الاقتصاد العالمي من تقلبات، فمن المرجح بقاء قطاع الطاقة يدور في حلقة مفرغة، فالطلب على النفط مستمر ومتطلبات زيادة الإنتاج مستمرة بفعل استمرار الاستثمار متوسط وطويل الأجل، في حين يلاحظ أن زيادة الإنتاج تولد فوائض نقدية وهذه الفوائض تتعرض للتآكل بفعل عوامل السوق والتغيرات النظامية وغير النظامية لنصل في المحصلة إلى فقدان جزء كبير منها من دون مقابل .
ومن المحتمل أن تدفع هذه الاتجاهات دائمة الاستمرار في أسواق الطاقة وأسواق المال الدول المنتجة للنفط والغاز إلى إيجاد طرق بديلة تعمل على تقليل مخاطر تآكل احتياطياتها النقدية، ومن الممكن أن تصل تلك التوجهات إلى التحكم في حجم الإنتاج من النفط والغاز بما يلبي احتياجات الإنفاق والنمو المدروس لديها فقط من دون القيام بزيادة الإنتاج بشكل دائم . ذلك أن قيمة الاحتياطيات النفطية المؤكدة لدى الدول المنتجة تتناسب تناسباً طردياً مع اتجاهات الطلب على النفط وتتناسب طردياً أيضا مع الزمن على عكس الاحتياطيات النقدية والتي تتعرض للتآكل نتيجة عوامل التضخم والتقلبات السوقية والدورات الاقتصادية، فيما تعمل الفرص الاستثمارية المحدودة لدى تلك الدول إلى إنفاقها في قنوات غير إنتاجية .
وبالاتجاه نحو هذه الآلية فمن الأفضل للدول المنتجة للنفط والطاقة الإبقاء على الاحتياطيات الفائضة لديها من دون استخراجها إلا وفقا لمتطلباتها التنموية ومتطلبات الاتفاق الآنية، وذلك إذا ما أرادت أن تحافظ على قيمة اقتصادية مضافة ومتراكمة لثرواتها طالما بقيت أسواق النفط وأسواق المال المحلية والعالمية تسجل نطاقات تذبذب مرتفعة ومخاطر متنوعة ومتزايدة ولا تعكس عوامل العرض والطلب ولا تنسجم في تحركاتها مع القيمة الحقيقية للسلعة المتداولة .

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس