عرض مشاركة واحدة
قديم 02-11-2011, 12:34 AM   #4966
خبيــر بأسـواق المــال
 
الصورة الرمزية bassem ezzat
كاتب الموضوع : bassem ezzat المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 02-11-2011 الساعة : 12:34 AM
افتراضي رد: لية نخسر لما ممكن نكسب

خبراء و مستثمرون يطالبون استمرار إيقاف التداول في البورصة لحين استقرار الأوضاع


مطالب بالغاء عمليات الأربع والخميس
كتب- رامي سميح:
أجمع عدد من الخبراء ومحللى أسواق المال على أن القرارات الأخيرة التى اتخذتها إدارة البورصة المصرية بالتعاون مع الهيئة العامة للرقابة المالية غير كافية لحماية السوق من انهيارات كبيرة قد تحدث مع عودة التداولات يوم الأحد المقبل ، مطالبين بضرورة استمرار إيقاف التداولات لحين استقرار الأوضاع فى مصر حفاظاً على أموال المستثمرين .
واتخذت إدارة البورصة بالتشاور مع هيئة الرقابة المالية عدد من الاجراءات والترتيبات لإعادة التداول إلى سوق الأوراق المالية لحماية التعاملات والتي تمثل جزءا أساسيا من استثمارات المصريين ومن ثروة الوطن الإنتاجية ، وتضمنت هذه القرارت ان تقتصر التداولات على 3 ساعات فقط و تعليق العمل بآليات الشراء والبيع خلال ذات الجلسة.
ومن جانبها آيدت ماريان عزمى ، خبير أسواق المال و المحلل المالى بشركة "اتش ايه" للاستثمارات، فكرة إلغاء تداولات جلستى "الأربع"والخميس" و استمرار إيقاف التداولات حتى نهاية شهر فبراير الجاري خاصة أن الأوضاع لم تستقر فى مصر رغم مرور17 يوم منذ بدأ المظاهرات .
وقالت عزمي متسائلة:"البورصة أوقفت التعاملات لأسبوعين ..فلماذا لايتم إيقافها حتى نهاية شهر فبراير لحماية أموال المستثمرين من الضياع".وأضافت :"المستثمرون سيقبلون على البيع بشكل عشوئى لوجود مخاوف من استمرار الاضطرابات وهو ماسيخلق حالة من الفوضي ينتج عنها انهيارات حادة فى البورصة ".
واعتبرت عزمي القرارت الأخيرة التى اتخذتها إدارة البورصة غير كافية لحماية السوق من الانخفاضات ، حيث ان هذه القرارت يتم تطبيقها بعد استقرار الأمور وعودة الحياة إلى طبيعاتها وذلك فى محاولة لإعادة التوازن إلى السوق وأن يتم تطبيق هذه القرارت لمدة 4 أو 5 أشهر وليس "أسبوع" .
وطالبت عزمى المستثمرين بمزيد من الوعي فى اتخاذ القرارت الاستثمارية و عدم الاتجاه نحو البيع العشوائى والجنوني مع عودة التداولات مشيرين إلى أن الأحداث الراهنة ستحدث تغييراً اقتصاديا كبيراً فى مصر وخاصة فى سوق الأوراق المالية .
20 مقترح لتطوير سوق المال
ومن جهته أكد حسام أبو شملة ،رئيس قسم البحوث بشركة "العروبة" للسمسرة وخبير أسواق المال، على ضرورة إيقاف التداولات فى البورصة المصرية فى حالة التعرض لمخاطر منتظمة مثل الحروب والازمات السياسية الكبرى كما يحدث فى مصر حالياً مشيراً الى ان إيقاف التداولات منذ اليوم الاول بعد أحداث "25 يناير" كان سيجنب البورصة خسارة بنحو 70 مليار جنيه.
وقال إن البورصة تعاني منذ فترة ليست بالبسيطة العديد من الصعوبات و المشاكل جراء ما يواجه الاقتصاد العالمى من تبعات الأزمة المالية إلا أنه من الملاحظ أن كافة الأسواق قد اقتربت تقريبا من تعويض كافة خسائرها فيما عدا البورصة المصرية نظرا لمشكلات داخلية اثرت بالسلب على أدائها، مضيفاً أن ما تمر به مصر اليوم من تغيرات و أزمة سياسية سيكون لها أكبر الأثر على عملية اتخاذ القرار للمستثمرين و ستؤدى لمزيد من التراجع مشيراً إلى أن الخطر لا يكمن فى خسائر للمستثمرين بقدر ما يخفى خلفة تدهور قد يصيب الشركات المقيدة و التى تعد عماد الاقتصاد فالبورصة .
وطرح أبو شملة 20 مقترحاً على المسؤولين من المتوقع ان يكون لها أثر إيجابي على الأداء و معالجة بعض أخطاء الماضى وتضمنت هذه المقترحات تسهيل عملية تاسيس صناديق الاستثمار وخفض مدتها إلى أسبوع فقط و ليس عدة شهور، والإفصاح الكامل عن تعاملات الأجانب و منع الشركات الأجنبية و المستثمرين الأجانب و العرب شراء اكثر من 40% من رأس مال أى شركة مصرية تعمل فى الحديد، الأسمنت، الأراضى، الأسمدة و الدخان .
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060127969
وطالب أبو شملة إدارة البورصة بضرورة تشديد عقوبة التلاعب على الأسهم بتحديد نسبة من رأس المال السوقى خلال الأيام التى تم التلاعب فيها على السهم و يتم فرضها كغرامة على من يثبت تورطة ومنع طرح أكثر من اكتتاب أو زيادة رأس مال لأكثر من شركة فى شهر واحد لعدم سحب السيولة من الأسواق كما يجب ألاتزيد قيمة أى طرح عن 30% من إجمالى متوسط حجم التداول اليومى .
صناديق سيادية
فى سياق متصل طالب مجموعة من المستثمرين فى السوق المصرية تكوين عدة صناديق من أموال بنك الاستثمار القومى تتحمله الدولة بما يوازى ألف جنيه للمواطن باجمالى 8 مليار حنيه مصرى وأن يتم تجميع هذه الأموال فى صندوق استثمار يقوم بعدها بدور صانع السوق على أن يدير هذا الصندوق مجموعة من الخبراء المتخصصين فى البنك المركزى وبنك الاستثمار القومي حتى عبور الأزمة الراهنة ، على أن يكون لهذا الصندوق صفة سيادسة للتحكم فى كافة القطاعات وضمان عدم تحكم الأجانب في إيقاع السوق وتحركاته بصفة عشوائية فى المستقبل .
وأشار المستثمرون إلى ضرورة إلغاء تداولات يومي الأربعاء والخميس عقب أحداث "25 يناير" بعدما انهارت البورصة بنحو حاد، وفقدت مايقرب من الف نقطة خلال جلستين إلا أن البعض اعتبر أن الغاء العمليات أمر لا يمكن تحقيقه عمليا مشيرين إلى أن التسويات قد تمت وهناك الكثيرين قامو بتسيل أموالهم فى ظل عدم استجابة البورصة المصرية إلى مطالب المستثمرين بإيقاف التداولات .فيما طالب آخرون رئيس البورصة بإعادة التداول على الأسهم المشطوبة والتي تجمدت فيها مئات الملايين من الجنيهات وذلك فى محاولة لإعادة الثقة إلى البورصة المصرية كما طالبو الشركات المقيدة بضرورة البدء فى شراء أسهم خزينة.
إيقاف التداولات أسبوعين
وعلقت البورصة المصرية تداولاتها منذ الأحد قبل الماضي بعد الأحداث الأخيرة التى شهدتها جمهورية مصر العربية ، ويحق لرئيس البورصة بالاتفاق مع رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية فى إصدار قرار بتعليق التداول فى السوق فى حالة وجود أحداث من شأنها التأثير على حركة السوق وتضر بمصلحة المستثمرين.
وتنص المادة (21) من قانون سوق رأس المال رقم 95 لسنة 1992 على أنه يجوز بقرار من رئيس البورصة وقف عروض وطلبات التداول إذا كان من شأن استمرار التعامل بها الاضرار بالسوق أو المتعاملين فيه ، ولرئيس الهيئة أن يتخذ فى الوقت المناسب أيا من الإجراءات السابقة. فيما تنص المادة (22) أنه يجوز لرئيس الهيئة إذا طرأت ظروف خطيرة أن يقرر تعيين حد أعلى وحد أنى لأسعار الأوراق المالية بأسعار القفل فى اليوم السابق على القرار، وتفرض هذه الأسعار على المتعاقدين فى جميع بورصات الأوراق المالية، ويبلغ القرار فور اتخاذه إلى الوزير ، وللوزير أن يوقف تنفيذه ويبين طريقة الأسعار ومراقبة الأعمال فى البورصات ، وللوزير من تلقاء نفسه أن يصدر قراراً بما يتخذه من لإجراءات فى الظروف المشار إليها.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060127969
ويعد هذا التعليق للتداولات فريداً من نوعه حيث لم تشهد أسواق المنطقة تعليقا للتداولات سوى في بعض الحالات الطارئة، حيث تم تعليق التداولات في السوق السعودي ولمدة نصف ساعة بعد إعلان وفاة الملك فهد بن عبد العزيز في عام 2005. وكان آخر إيقاف عرفته الاسواق العربية في بورصة الكويت فى نوفمبر من عام 2008 بناء على حكم قضائي.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

باب... لية ... نخسر لما ممكن نكسب
دعوة للمشاركة ومتابعة التوصيات
http://www.borsaegypt.com/showthread.php?t=360242
0127374380
01515151830
[email protected]

bassem ezzat غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس