عرض مشاركة واحدة
قديم 04-15-2011, 07:07 PM   #4568
خبيــر بأسـواق المــال
كاتب الموضوع : محمد على باشا المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 04-15-2011 الساعة : 07:07 PM
افتراضي رد: الأسهم النارية فى البورصة المصرية

48/ النيل لحليج الأقطان (ncgc)

لابد لهذا السهم لكى يصعد ان يثبت فووق ال 11.82 ...

اخبار السهم





تواجه شركة "النيل لحليج الأقطان" العديد من المشكلات التى قد تذهب بالشركة إلى طريق مجهول فى حال استمرارها، نتيجة لتوقف خطوط الإنتاج وتعطيل العمل بالشركة الأمر الذى كبدها خسائر كبيرة من النشاط الرئيسى، جراء هذا التوقف نتيجة المعوقات التى تعانيها معظم المصانع وانخفاض المساحات المزروعة بالقطن ، فضلاً عن إصرار العاملين على الاعتصام والإضراب عن العمل،حيث دخلوا مؤخراً فى عدد من الاعتصامات المفتوحة، والإضراب سواء عن الطعام أو العمل بدءاً من مقر الشركة ووزارة القوى العاملة للمطالبة بتشغيل المصانع التابعة للشركة بالمنيا وفتح باب الترقيات والدرجات وصولاً إلى دار القضاء العالي لفتح ملف بيع الشركة، ومحاسبة كل من له يد فى هذا البيع، ووصل الاعتصام إلى مكتب رئيس الوزراء الدكتور عصام شرف.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060218235

وتقدم وزير القوى العاملة بخطاب موجة للنائب العام يشجب في رئيس مجلس إدارة الشركة ويطالبه بمنعه من السفر ووضعه على قوائم الترقب كما تقدم اتحاد مصدري الأقطان بمذكرة عاجلة للمجلس الأعلى للقوات المسلحة، يطلبان فيها من المجلس الضغط على سيد الصيفي، رئيس مجلس الإدارة،شركة النيل لحليج الأقطان، لتنفيذ مطالب عمال الشركة المعتصمين، مما أدى إلى تعطيل عمليات حلج الأقطان.

واستجاب مجلس إدارة الشركة فى 17 مارس لمطالب العاملين من خلال وضع إطار عام للأجور والتوظيف يتسم بالعدالة ، وصرف أجر خاص للعمال عن فترة الإضراب خصماً من استحقاقات العاملين الموجودين بالخدمة، إلا أن العمال يرفضون فض اعتصامهم حتي الآن . ورفض مجلس إدارة الشركة التدخل السافر من قبل وزارة القوى العاملة فى شئون إدارة الشركة تحت اى مسمى، مؤكداً أن عهود الظلام قد ولت بقيام ثورة 25 يناير، وانه لا رجعة للازمان الغابرة حينما كانت تصاغ القرارات العمالية عن طريق جهاز مباحث امن الدولة المنحل ويتم إملائها على الإدارة التنفيذية للشركة دون مراعاة لمصالح المساهمين البالغ عددهم أكثر من 10 آلاف مساهم الذين لم يتقاضوا أى أرباح من الشركة مقابل استثماراتهم لمدة 13 سنة ومنهم الأرامل والأيتام ومحدودى الدخل .

وقام المجلس بشجب واستهجان خطاب الدكتور أحمد البرعى وزير القوى العاملة للنائب العام والذى يستعديه فيه على السيد الصيفى رئيس مجلس إدارة الشركة ويطالبه بمنعه من السفر، ووضعه على قوائم الترقب والوصول والمجلس يشعر بالآسى والأسف، كيف أعطى الوزير وهو الوزير فى حكومة الثورة لنفسه الحق فى إرسال تعليمات وتوجيهات للنائب العام وهو ما لم يحدث ولم نسمع عنه فى أظلم سنوات الحقبة المباركية.

كان "البرعى" تقدم ببلاغ جديد إلى النائب العام ضد "الصيفى"، تضمن البلاغ الذى حمل رقم 240 بتاريخ 16 مارس 2011 منع الصيفى من السفر أو ترقب وصوله، وذلك كإجراء تحفظى عليه تأكيدا لهيبة الدولة وحتى تتمكن وزارة القوى العاملة من مساعدة العمال فى الحصول على مستحقاتهم المشروعة.

ويوم السبت الماضى طلبت وزارة القوى العاملة والهجرة من وزارة التجارة والصناعة ندب لجنة فنية للتعاون مع مهندسى شركة النيل لحليج الأقطان، وذلك لمعاينة مصانع الشركة المتوقفة عن العمل منذ عام 2008 ومدى إمكانية إعادة تشغل أى من مصانع الشركة السبعة.

وقال سيد حامد، نائب رئيس النقابة العامة للعاملين بالغزل والنسيج بأن وزير القوى العاملة أكد خلال لقائه مع أعضاء اللجنة النقابية للعاملين بشركة النيل لحليج الأقطان أنه سيقوم بمطالبة النائب العام المستشار عبد المجيد محمود لتعيين مفوض عام من الشركة القابضة لإدارة الشركة وذلك لصرف الرواتب المتأخرة للعمال والأرباح السنوية والعلاوات الدورية.

ومن جانبه، أكد الدكتور طارق شوقى، عضو مجلس إدارة شركة النيل لحليج الأقطان، أن حل مشاكل العاملين بالشركة يستلزم تدخل الحاكم العسكرى لإجبار العاملين على استئناف العمل، تفعيلاً لمرسوم تجريم الاعتصامات التى تؤثر على عجلة الإنتاج لمواجهة أعمال البلطجة والخروج على القانون من قبل بعض العاملين.

وقال شوقى لـ "مباشر"، إن الشركة عرضت على العاملين زيادة العلاوة المقررة من الدولة الى 20% بدلا من 15%، على أن يتم صرفها بداية من الشهر الحالى ، ولكن العمال رفضوا كل محاولات مجلس الإدارة لاسترضائهم لوجود أيادي تحرك العمال للمطالبة لتصفية الشركة، وعزل رئيس مجلس الادارة ،والحصول على نتيجة التصفية ، مشيراً إلى أن العاملين يمتلكون 7% من أسهم الشركة من خلال إتحاد العاملين المساهمين بما يعادل 3.7 مليون سهم مدللاً علي ذلك بقيام العاملين بعمل إعلانات مدفوعة لتقديم الشكر لمجلس الادارة فى 31 ديسمبر 2010، وبعدها تحول موقفهم الى مطالب غير معقولة وعدم الاعتناء بقرارات الحاكم العسكري أو وزير القوى العاملة، مضيفاُ أن العاملين يقيمون الأراضى التى تمتلكها الشركة حالياً بحوالى 17 مليار جنيه.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060218235

وأشار إلى أن العمال تقدموا ببلاغ للنيابة العام يتهمون فيه عدد من المسئولين بإهدار المال العام عندما تم بيع شركتهم في عهد حكومة‏ عاطف عبيد بمبلغ‏294 ‏ مليون جنيه عام‏1997، بينما تم تقييم أصولها من احدي الشركات المتخصصة بمليار و‏450‏ مليون جنيه‏، وذلك بعد‏ ثلاث‏ سنوات من تاريخ البيع‏، حيث اشتري أسهم الشركة عدد من رجال الأعمال بينهم ياسين عجلان عضو مجلس الشعب الذي سبق اتهامه في قضية نواب القروض‏، وسمير تحسين عفيفي، وعدد من أقارب السيد عبدالعليم عفيفي رئيس مجلس الإدارة الحالي‏،‏ ومحمد عبدالعليم عقب‏،‏ وعدد آخر من رجال الأعمال‏،

وأوضح عضو مجلس إدارة شركة النيل لحليج الأقطان أن الشركة ليس لديها أى تدفقات نقدية فى الوقت الراهن لعدم وجود إنتاج بالمحالج نتيجة لعدم وردود أقطان من العملاء، وبالتالى لا يوجد لدى الشركة مصدر لصرف المرتبات لان الشركة أصبحت على الحديدة على حد قوله، مشيراً إلى أن الشركة لا تمتلك فى خزينتها مليماً واحداً.

ولفت إلى أن الشركة ليس لديها أى مشكلة من توقف الإنتاج إذا توقفت عن صرف المرتبات لأن الشركة تكدبت خسائر من المحالج على مدار خمس سنوات بدءاً من يوليو 2005، إلى نهاية ديسمبر 2010 قدرها 149 مليون جنيه، ينما تحقق أرباحاً من التصرف فى الأصول غير المستغلة .
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060218235

وعن موقف الشركة من سداد مديونية البنك الأهلى المصرى البالغة 25 مليون جنيه، قال شوقي أن البنك وافق من حيث المبدأ على السداد العيني من خلال تبديل الديون باصول غير مستغلة لدي الشركة، لكنه طلب تأجيل الامر حتى استقرار الأوضاع، علما بان الشركة لديها مديونيات للمساهمين حوالى 28 مليون جنيه، كما أن الشركة مثقلة بالتزامات غير عاجلة تقدر بنحو 40 مليون جنيه والمتمثلة فى ديون متراكمة للقطاع العام حصلت عليها فى شكل قروض بضمان المحالج.

وكشف شوقى عن أمتلاك الشركة أراضى قدرها مليون متر مربع تدخل فى الحيز العمراني وفى أماكن متميزة، لافتاً الى أن الشركة لديها أرباح مرحلة قدرها 200 مليون جنيه تم تجميدها فى أصول نتيجة للمتاجرة فى الأراضي.

وتوقع أن تحقق الشركة أرباح خلال الربع الثالث بدعم من الأرباح الرأسمالية التى حققتها من بيع أصول غير مستغلة فى دمنهور فى بداية يناير الماضى لكنها أرباح غير معبرة عن واقع الشركة التي تتعرض لخسائر بالجملة من النشاط الرئيسى، لأنها المحاج متوقفة و تدهور صناعة النسيج و توقف نتاج الشركة، وهو ما يفسر فشل الشركة المتكرر فى تحقيق أداء تشغيلى جيد ، مشيراُ الى أن تعرض هذه الأصول للبيع من أجل توفير السيولة المالية لمواجهة التزاماتها ومديونيتها.

أظهرت نتائج أعمال شركة النيل لحليج الأقطان خلال النصف الأول من العام المالى 2010 / 2011 تحقيق صافى ربح قدره 1.5 مليون جنيه مقارنة بصافى خسارة 19.5 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام المالى 2009 / 2010 .






أكدت "النيل لحليج الأقطان" أنها تعاني من نقص سيولة حاد للشركة، بسبب عدم تصريف المنتجات الثانوية للمحالج كالبال والبذرة، والتي لم يتم استلامها من قبل العملاء أيضا.

وأكدت في بيانها بخصوص الإفصاح عن أثر أحداث 25 يناير2011 على الشركة وأنشطتها أنه بمجرد تنحي الرئيس السابق اندلعت اضطرابات فئوية في كافة أرجاء مصر لم تسلم منها الشركة دأت بإضراب عمال كفر الزيات واعتدائهم على إدارتهم المحلية ثم استتبعها كافة فروع ومحالج الشركة للمطالبة بزيادة الأجور.

وتابعت "وبالرغم من صدور قرار المجلس الأعلى للقوات المسلحة بمنع الإضرابات الفئوية إلا أن العاملين وفي تحد سافر للقوات المسلحة لم يلتزموا بالقرار حتى تاريخه"


وأوضحت تخلف عدد كبير من عملاء المحالج عن سداد مستحقات الشركة، إضافة إلى محاولة السطو على بعض مواقعها من قبل بعض البلطجية والعاطلين للاستيلاء عليها الأمر الذي حدا بإدارة الشركة باستنفار كل طاقتها للدفاع عن الممتلكات.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

أَعْلمُ أني لا أعْلمُ شيئا

سقراط

محمد على باشا غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس