عرض مشاركة واحدة
قديم 04-17-2011, 02:14 AM   #13677
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 04-17-2011 الساعة : 02:14 AM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

لغة الأرقام غائبة
في مصر.. لماذا؟!

لاتزال لغة الأرقام الاقتصادية والاحصائيات الدقيقة عن التجارة والصناعة غير متوافرة في مصر حتي الآن وهو مؤشر غير جيد خاصة وأننا في ظل نظام الاقتصاد الحر والسوق المفتوح والأرقام تمثل المؤشر والمعيار الحقيقي لاقتصاد كل دول العالم سواء التجارة أو الصناعة وتعتمد عليها الدول في قياس مستوي معدلات النمو والتقدم.. فغياب هذه الأرقام وعدم توافرها بشكل أساسي في اقتصاد أي دولة يضعها في تصنيف الدول ذات الاقتصاد العشوائي واحيانا كثيرة يطلق عليها الدول المختلفة.
والحقيقة المحزنة انه في مصر لا توجد حتي الآن معلومات أو بيانات دقيقة بالأرقام عن حجم الاستيراد أو الصناعة يمكن الحصول عليها رغم أننا في القرن الحادي والعشرين مما يبعث علي عدم الثقة في تجارتنا وصناعتنا ويؤدي الي تعرض التجار والمستثمرين والصناع الي خسائر فادحة وضياع الدخل القومي للأفراد في صفقات خاسرة لان غياب لغة الأرقام والبيانات والمعلومات الصحيحة يؤدي الي اتخاذ قرارات خاطئة سواء كانت في الاستيراد أو التصدير أو الصناعة ويترتب عليها ضياع رأس المال.
فمثلا لو ان هناك أرقاما صحيحة ودقيقة متاحة ومتوفرة ويمكن الحصول عليها بسهولة عن سلعة ما في السوق من حيث حجم الاستهلاك وحجم المعروض وعدد الشركات المستوردة التي تتعامل فيها فمن الصعب ان يقبل أي مستورد أو تاجر علي التعامل فيها وأنه سوف يبني قراره ويتجه الي سلع أخري وانشطة أخري يجد نفسه فيها حتي يستطيع تحقيق نجاح وربح.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060220596
فلا يمكن ان اتخيل أن مصر العظيمة غائبة عن لغة الأرقام الاقتصادية خاصة في ظل وجود جهات عديدة مثل الجهاز المركزي للتعبئة والاحصاء ومركز معلومات مجلس الوزراء والهيئة العامة للرقابة علي الصادرات والواردات ومصلحة الجمارك وهي كلها جهات قادرة علي اصدار بيانات موحدة وارقام موقعة متاحة للمستوردين والمصدرين والصناع ولكن غياب الشفافية وتعتيم المعلومات وعدم التنسيق والتعاون بين هذه الجهات أدي الي غياب لغة الأرقام الصحيحة والمعلومات الاحصائية وعدم صحتها الأمر الذي يجعلنا في تصنيف الدول غير المتحضرة ويفقد الثقة في تعاملاتنا لذا يجب ان تتضافر كل الجهود لتوفير المعلومات اللازمة عن الاستيراد والتصدير والصناعة والاستثمار حتي يتم تصنيفنا ضمن الدول النامية التي تتجه نحو التقدم والتطوير والتحديث.
وهناك دول كثيرة سبقتنا في توفير المعلومات من خلال انشائها مراكز متخصصة في ذلك بل وتقوم بتحديث بياناتها كل عام مما ساهم في نمو ونهضة اقتصادها وحصر المعلومات وتوفيرها ليس فيها صعوبة لقد آن الأوان ليكون في مصر قاعدة معلومات صحيحة واضحة يمكن الارتكاز عليها في اتخاذ القرار المناسب في الاستثمار والصناعة والاستيراد خاصة وان مصر بلد كبير لا يجب ان تكون غائبة عن لغة الآرقام.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس