عرض مشاركة واحدة
قديم 04-17-2011, 07:58 PM   #13772
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 04-17-2011 الساعة : 07:58 PM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

البورصة المصرية ترزح تحت وطأة القلق السياسى
خبراء يتوقعون طفرات قياسية للسوق المصرية مع استقرار الأوضاع السياسية والأمنية
تخيم حالة من الغموض على أداء البورصة المصرية خلال الفترة القادمة في ظل حالة عدم الاستقرار السياسي الذي تشهده البلاد، بالإضافة إلى مخاوف المستثمرين من عدم تعافي مؤشرات السوق بشكل تام إلا مع إستقرار الأمور بشكل نهائى وانتخاب رئيس جمهورية خلفاً للرئيس السابق حسنى مبارك.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060222274
ويؤكد خبراء أسواق المال أن التطورات السياسية ستظل هى المحرك الرئيسى فى البورصة خلال الظروف الراهنة، لافتين إلى أن السوق ينتظر العديد من الأحداث السياسية التي من شأنها ستؤثر على أدائه بشكل أو بأخر ، أبرز تلك الأحداث هي الانتخابات البرلمانية المقرر إجراؤها في سبتمبر المقبل، تليها الانتخابات الرئاسية في نهاية العام.
وأضاف الخبراء أن البورصة المصرية تحتاج مزيد من الاستقرار خلال الفترة المقبلة حتى تنهض من كبوتها وهو ماسيدعمه استقرار الأوضاع السياسية والأمنية، وأكدوا أن هناك تأثيرات إيجابية متوقعة على السوق بعد إنتهاء الانتخابات البرلمانية والرئاسية.
الأحداث السياسية
فى البداية، أكد الدكتور إيهاب الدسوقى، أستاذ الاقتصاد بأكاديمية السادات للعلوم الادارية، أن البورصة المصرية منذ أن عاودت نشاطها فى 23 مارس الماضي، بعد إيقاف دام أكثر من سبعة أسابيع، تتحكم فيها الأحداث السياسية والأمنية بدرجة كبيرة وبنسب تصل إلى 80%، لافتاً إلى أن البورصة ستظل تحت رحمة "السياسة" حتى تستقر الأوضاع .
ويرى الدسوقي أن انتعاش البورصة أصبح مرهون بأمرين ، الأول يرتكز في الانتهاء بشكل نهائى من بقايا النظام البائد وإنهاء التحقيقات التى تجرى حالياً معهم، والدخول فى مرحلة ديمقراطية حقيقة وبناء منظومة سياسية بعد الانتهاء من الانتخابات البرلمانية والرئاسية ، فيما يتمثل الأمر الثاني فى مدي القدرة على القضاء على التشوهات والمشاكل التى عانت منها البورصة فى العصر السابق.
ويرى الدسوقي أن أبرز المشكلات التى يعاني منها السوق فى الوقت الراهن هو انخفاض معدلات الشفافية والافصاح، وعدم تطبيق القوانين على جميع الشركات، مدللاً على ذلك بما حدث فى شركة "أجواء".
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060222274
ويرى أستاذ الاقتصاد بأكاديمية السادات للعلوم الادارية، أن أداء البورصة فى المدي الطويل سيتوقف على مدى قدرة الاقتصاد المصري على التعافي من الأزمات التى يعاني منها حالياً، والتى من المتوقع أن تزول سريعاً مع استقرار الاوضاع، موضحاً أن هناك علاقة قوية بين الديموقراطية والتقدم الاقتصادي. وأشار إلى أن الحرية الاقتصادية التى كانت نتاج طبيعي لثورة 25 يناير ستساعد فى الكشف عن المشاكل الاقتصادية مع ظهور علامات وهن وضعف تسبب فيها النظام السابق وعمد على إخفائها .
تخبط مالي ونقدي
ويرى هانى توفيق ، رئيس الاتحاد العربي للأستثمار المباشر وخبير أسواق المال ، أن سوق الاوراق المالية المصري تعاني فى الوقت الراهن من تخبط سياسي ومالي ونقدي، مشيراً إلى وجود العديد من السلبيات التى آثرت ولا تزال تؤثر على أداء السوق منها غياب الأمن والاستقرار، وعدم تعيين رئيس دائم للهيئة العاملة للرقابة المالية والبورصة المصرية.
وتوقع توفيق أداء إيجابي للسوق فى المدي الطويل فيما توقع أن تظل الصورة سلبية وقاتمة فى المدي القصير، مشيراً إلى أن أهم المحفزات التى ستعمل على إعادة التوزان للسوق، تتمثل فى الاسراع بمحاكمة الفسادين ، ومحاسبتهم لاسترداد الأموال المنهوبة والاسراع فى تعديل الدستور وانتخاب مجلس شعب قوي ورئيس ذو صلاحيات محددة، مشيراً إلى أن مصطلح "الاسراع" لايعني الإخلال بالأساسيات.
وطالب توفيق بضرورة القضاء على جميع الفاسدين وتطهير الدولة من رجال الحزب الوطني الذين يشغلون العديد من المناصب القيادية فى البلد حتى وقتنا هذا ، وتعيين كوادر جديدة فى هذه المناصب بما يسمح بضخ دماء و أفكار جديدة لإعادة هيكلة الاقتصاد المصري، مشيراً إلى أن هيكلة سوق الاوراق المالية ستكون فى المرحلة الأخيرة نظراً لغياب محفزات الاستثمار فى الوقت الحالي بعد هروب أغلب الاستثمارات فى ظل عدم إتضاح الرؤية .
استقرار الأوضاع
ويرى عادل عبد الفتاح ، رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية الأمريكية "ثمار"، أن الأحداث السياسية ستكون المحرك الرئيسى للبورصة خلال الفترة المقبلة فى ظل التطورات السريعة للأحداث، مضيفاً أن حبس الرئيس السابق حسنى مبارك ونجليه بعث الأمل فى نفوس المتعاملين، وهو ما أثر بنحو كبير على أداء السوق خلال تعاملات جلسة الأربعاء الماضي، ودفعه لصعود قوي خاصة وأن محاكمه آل مبارك كانت مطلب رئيسى للمتظاهرين فى التحرير .
وأشار عبد الفتاح إلى أن الناحية الأمنية أيضا ستكون من العوامل المؤثرة على أداء السوق، والتى من المتوقع أن تكون أفضل خلال الفترة المقبلة فى ظل استقرار الأوضاع وتنفيذ أغلب مطالب ثورة "25 يناير" .
وأضاف أن البورصة المصرية تحتاج مزيد من الاستقرار خلال الفترة المقبلة حتى تنهض من كبوتها وهو ماسيدعمه استقرار الأوضاع السياسية والأمنية، خاصة بعد الانتهاء من الانتخابات البرلمانية والرئاسية، والتى من المتوقع أن تؤثر بشكل إيجابي على أداء السوق فى حال مرورها بسلام .
واعرب عبد الفتاح عن تفأوله بأداء سوق المال المصرية، متوقعاً أن يحقق السوق طفرات قياسية غير مسبوقة فى المدي الطويل مع تحسن الأوضاع السياسية والاقتصادية والأمنية .

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس