عرض مشاركة واحدة
قديم 04-19-2011, 01:10 PM   #14019
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 04-19-2011 الساعة : 01:10 PM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

تقرير “ريجوس” يكشف عن توقعات إيجابية للأعمال في الشرق الأوسط
كشف أحدث تقرير مؤشر التفاؤل بالأعمال الصادر عن مؤسسة “ريجوس”، مزود حلول مساحات الأعمال، عن توقعات إيجابية لقطاع الأعمال بالشرق الأوسط والتي تطابق نتائج فعلية حققتها الشركات . ويستند المؤشر إلى استطلاع رأي شمل أكثر من 17،000 شركة حول العالم .
وفقاً للتقرير، فقد زادت نسبة التفاؤل بالأعمال منذ عام ،2010 إلا أنها مصحوبة حالياً بالشرق الأوسط بتقارير تؤكد تزايد إيرادات الشركات وأرباحها بالتوافق مع التوقعات التي أبرزها مؤشر العام الماضي، كما خلص التقرير إلى أن إنفاق إدارات الأعمال يشهد تنامياً ملحوظاً وعلى وجه الخصوص إدارات المبيعات والتسويق وليس إدارات العقارات أو المنشآت .
* ويقف مؤشر ريجوس للتفاؤل بالأعمال، في نسخته الرابعة حالياً، عند معدل 125 نقطة، بما يمثل ارتفاعاً مفاجئاً .
* ارتفع المؤشر بمقدار 31 نقطة من أدنى مستوى له في أبريل 2010 و25 نقطة منذ أكتوبر 2009 عند بدء استطلاع الرأي .
* وفي الشرق الأوسط، تجاوز المؤشر المستوى فوق المتوسط بواقع 144 نقطة .
* كما أن أكثر من نصف شركات الشرق الأوسط أكدت تحقيقها نمواً صحياً في الأرباح (54%) بالإضافة إلى زيادة في الإيرادات (59%) .
ومن المتوقع حدوث زيادة في إنفاق إدارات الشركات هذا العام عدا إدارة العقارات، حيث تتبنى الشركات سياسة صارمة في الحد من التكاليف . وعلى مستوى العالم، كشف التقرير أن 81% من الشركات تتوقع تجميد أو خفض إنفاقها على العقارات، وفي الشرق الأوسط، لوحظ أن نسبة متزايدة من الشركات (87%) تتوقع أن تحذو حذو نظيراتها في بقية مناطق العالم . يطابق ذلك نتائج دراسات بحثية أخرى تكشف عن اتجاه عام نحو تبني ممارسات عمل منخفضة التكلفة .
وقال المتحدث الرسمي باسم مؤسسة “ريجوس”: “تمثل عودة التفاؤل بالأعمال مجدداً أخباراً جيدة للغاية كما الحال بالنسبة لتأكيد العديد من الشركات تحقيقها إيرادات وأرباح متزايدة .” وأضاف: “كما أن زيادات الإنفاق المخطط للإدارات في عام 2011 تمثل تأكيداً إضافياً لعودة الثقة بالأعمال، إلا أنه من الملاحظ أن الشركات تستثمر فقط في المجالات التي تحقق فيها أرباحاً واضحة في إدارات، مثل المبيعات والتسويق، في حين يستمر هبوط الإنفاق على العقارات في عام ،2011 ولا شك أن ذلك تغير ملحوظ على مدار السنوات القليلة الماضية، حيث نتج عن التحسن الاقتصادي وزيادة فرص العمل انتعاشة في الإنفاق على العقارات التجارية التقليدية” . ويختتم قائلاً: “وبالرغم من ذلك، فبعد تأثرها بالأزمة الاقتصادية العالمية، تفضل الشركات حالياً تنفيذ تدابير تستهدف الحد من التعرض للمخاطر وتتبنى إجراءات أكثر مرونة وقابلية للتوسع” .

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس