عرض مشاركة واحدة
قديم 04-25-2011, 03:04 AM   #14720
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 04-25-2011 الساعة : 03:04 AM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

روشتة لتعافي الاقتصاد المصري
أيقظتنا الثورة علي أرقام موجعة لحجم أموالنا التي نهبوها, وثرواتنا التي بددوها, وكيف كان لاقتصاد مصر أن ينمو وينافس وهو بلا أموال.. بلا دعم, ومع اشتعال أحداث الثورة أغلقت البنوك والبورصة أبوابها, وتوقفت الحياة الاقتصادية لأيام عدة, وفقدنا ما تهبه لنا السياحة, فخسرنا مليارات أخري, مليارات سرقوها, ومليارات خسرناها, والنتيجة اقتصاد مريض يكاد يلفظ أنفاسه.
ولعلاج ما أفسده مبارك وحاشيته وخروج مصر من سنينها العجاف, كان لابد للعقول الاقتصادية المصرية أن تتكلم وتضع خطط عمل نسير عليها, خاصة بعد تقرير المجلس الأعلي للقوات المسلحة الذي وصف الوضع الاقتصادي المصري بالمخيف والمقلق بعد زيادة الدين العام للدولة إلي 1080 مليار جنية منها 888 مليار جنية دين داخلي و192 مليار دين خارجي وزيادة نسبة التضخم إلي 20% بنهاية العام الحالي وتراجع النمو الاقتصادي إلي 3.8%, وتوقع التقرير أن يكفي احتياطي البنك المركزي من العملات الأجنبية لشراء الدولة لمدة 9 أشهر فقط.
ومن هذه العقول د.إبراهيم فوزي, وزير الصناعة السابق, الذي أشار إلي أهمية الدور الاستثماري للبنوك في توفير احتياجات المصانع و المواقع الإنتاجية لتسير عجلة الإنتاج في اقصر وقت ممكن علي أن تساعد الحكومة في ذلك بتخصيص مبلغ يوضع في صندوق خاص لنفس الهدف مما يساعد في حصول المصانع علي الخامات اللازمة للصناعة وتوريد ما يتم تصنيعه في إطار عقود التصدير الموقعة, وقال انه لو تم تطبيق ذلك سيتعافي الاقتصاد المصري في غضون بضعة أشهر ولكن تتوقف الانتعاشة علي حجم الأموال التي سيدعم بها.
أما د. حمدي عبد العظيم, عميد أكاديمية السادات السابق, فكانت له عدة وصفات في روشتته لتعافي الاقتصاد, بدئها بضرورة توفير الاستقرار في البلاد وإنهاء المطالب الفئوية والإضرابات والفتن الطائفية وتفعيل دور البورصة في توفير التمويل للشركات القديمة والحديثة, وقال انه ينبغي علي المسئولين في الفترة القادمة العمل علي جذب الاستثمارات العربية والأجنبية لتنمية المشروعات في مصر وزيادة اللإستثمار الحكومي بحيث تقوم الحكومة بإنشاء مشاريع إنتاجية سواء بمفردها أو بالتعاون مع القطاع الخاص, وأشار حمدي إلي وجود اتفاقيات للتجارة الحرة بين مصر والدول العربية, وأخري بين مصر والدول الإفريقية, تتيح هذه الاتفاقيات التصدير دون جمارك أو ضرائب, ولم تكن مفعلة في ظل النظام السابق, والآن يجب تفعيلها وزيادة دورها في زيادة الصادرات المصرية إضافة إلي ضرورة منع العمالة الأجنبية من العمل في مصر نهائيا طالما وجد بدائل من العمالة الوطنية والسعي لإيجاد فرص عمل للمصريين في الخارج والاهتمام بالاستثمار الزراعي لتوفير الأمن القومي والاستفادة من مياه النيل في المشاريع الزراعية مما لا يعطي الفرصة لأفريقيا تقليل حصة مصر في مياه النيل وإحداث ثورة إدارية للقضاء علي الروتين الذي يعطل الاستثمار ويؤدي للفساد خاصة في المحليات وأخيرا استخدام الأموال التي يتم مصادراتها بناء علي أحكام ضد الفاسدين سواء كانت داخل مصر أو خارجها في قنوات الاستثمار مما يزيدا لدخل القومي.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060231632
محمود كمال حسين, مدير مكاتب هيئة الأمم المتحدة للتنمية الاقتصادية سابقا, أرجع تدهور الاقتصاد المصري خلال سنوات ما قبل الثورة, إلي سرقة ونهب أموال المصريين والتي من الضروري استعادتها وتوظيفها في مشاريع تعود بعائد ربحي كبير علي الاقتصاد المصري, مع التوسع في الصادرات المصرية وتحديث خبرات العاملين في الدولة بتوفير مراكز تدريب متخصصة في كل المجالات, وعن طريق الأسبوع اونلاين ناشد محمود كافة القوي المصرية بالعودة لأعمالهم وبذل المزيد من الجهد حتي لا تزيد خسائر الاقتصاد أكثر مما وصلت إليه.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس