عرض مشاركة واحدة
قديم 05-06-2011, 12:26 PM   #15960
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 05-06-2011 الساعة : 12:26 PM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

خبراء معهد التخطيط يحذرون من تراجع الاستثمارات الحكومية فى الزراعة .. و"عثمان": مشكلة الغذاء ترجع إلى عدم وجود تنمية مستدامة بمعدل ثابت.. وتوقعات بزيادة إنتاج مصر من القمح إلى 11.6 مليون فدان عام 2017
حذر خبراء معهد التخطيط القومى من تراجع حجم الاستثمارات الحكومية فى قطاع الزراعة، ما يشكل "عائقا نحو تحقيق الاكتفاء الذاتى من القمح والذرة فى ظل غياب إستراتيجية واضحة"، مطالبين بإطار مؤسسى للزراعة فى مصر.
وتوقع أحمد الليثى، وزير الزراعة الأسبق، زيادة إنتاج مصر من القمح، وأن تبلغ المساحة المزروعة منه نحو 11.6 مليون فدان عام 2017 مقابل 8.2 مليون فدان حاليا، فى إطار خطة الدولة لاستصلاح المزيد من الأراضى.
وأكد خلال اجتماع لجنة الخبراء بعهد التخطيط القومى تحت عنوان "مصر الأمن الغذائى فى ضوء المتغيرات المحلية والعالمية"، أمس الأربعاء على أهمية وجود سياسات واستراتيجات غذاء واحدة، حيث شهدت مصر فى الفترة الماضية العديد من السياسات المختلفة التى أثرت على مستقبل الزراعة.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060246921
من جانبه أشار الدكتور أشرف كمال، رئيس معهد بحوث الاقتصاد الزراعى إلى أن تنمية القطاع الزراعى فى مصر تواجه العديد من التحديات، تتمثل فى تراجع نسبة الاستثمارات الزراعية لتبلغ 2.9% من جملة الاستثمارات القومية، وذلك على الرغم من أن الاستثمار الحكومى ليس منافسا للاستثمار الخاص فى الزراعة، بل يعتبر مكملا له، فضلا عن عدم وجود الإطار المؤسسى للزراعة فى مصر، حيث لا توجد منظمات تعمل على تشجيع المنتجين الزراعيين وتدافع عن مصالحهم.
بدوره، أرجع الدكتور عثمان محمد عثمان، وزير التنمية الاقتصادية السابق، مشكلة الغذاء فى مصر إلى عدم وجود تنمية مستدامة بمعدل ثابت يصل إلى 10%، فضلا عن عدم وجود معلومات وبيانات دقيقة عن الاحتياجات الحالية والمستقبلية والموارد المتاحة، لافتا إلى ضرورة ترشيد الإنفاق، موضحا أن جزءا كبيرا من الدعم لا يصل إلى مستحقيه.
وأكد الدكتور حسين منصور، الخبير الاقتصادى، ضرورة الاهتمام بالبحث العلمى الزراعى فى مصر بمختلف مؤسساته، ومن خلال تطوير تربية الأصناف وتحسين المعاملات، كما أكد أهمية دعم الفلاحين من خلال تقديم التسهيلات، سواء من خلال بذور جيدة، أو من خلال توصيل مبيدات آمنه، أو من خلال الجمعيات الزراعية، بالإضافة إلى ضرورة توفير المياه المناسبة للزراعة من خلال معالجة مياه الصرف الصحى.
وأشار إلى أن المتاح من الحبوب فى التجارة العالمية يبلغ نحو 13% منها نحو 9% من أمريكا والبرازيل، و4% باقى الدول، وأوضح أنه عند ارتفاع أسعار البترول العالمية تتجه بعض الدول المتقدمة ومنها الولايات المتحدة إلى استخدام بعض المحاصيل الزراعية فى الوقود الحيوى، ما يؤثر على حجم المعروض من تلك المحاصيل، وينعكس أثرها فى ارتفاع الأسعار العالمية التى تثقل كاهل الدول المستوردة للغذاء، ويكدها فاتورة كبيرة لتغطية استهلاكها المحلى.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس