عرض مشاركة واحدة
قديم 05-12-2011, 07:58 PM   #16419
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 05-12-2011 الساعة : 07:58 PM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

البورصة المصرية ترتفع 1.37% خلال أسبوع لتغلق فوق ال 5 آلاف نقطة متغلبة على التأثير السلبى لأحداث إمبابة وسط توقعات سلبية جديدة للشركات العقارية
انهي المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية إي .جي .اكس 30 تعاملات هذا الأسبوع المنتهية اليوم الخميس ليغلق على ارتفاع ب 1.37% في المائة بما يعادل 68.03 نقطة لينهى تعاملات اليوم الخميس عند مستوى 5005.09 نقطة مقابل 4937.06 نقطة لدى إقفال تعاملات الخميس الماضي وذلك بدعم من مشتريات المصريين والعرب .
وبالنسبة لأعلى وأقل قيمة لمؤشر إي .جي .اكس 30 خلال تعاملات الأسبوع فقد حقق المؤشر أعلى قيمة له يوم الخميس حيث بلغ 5005.09 نقطة في حين شهد يوم الاحد أقل قيمة للمؤشر والتي بلغت 4878.41 نقطة .
وأما مؤشر اي .جي .اكس 70 فقد كان اعلي إقفال له يوم الاربعاء بـ 617.66 نقطة بينما اقل إقفال له يوم الاحد حيث أغلق علي 598.73 نقطة .
واما مؤشر إى. جى. اكس 100 الأوسع نطاقا فقد كان أعلى اقفال له يوم الخميس حيث أغلق عند مستوى 941.42 نقطة بينما كان أقل اقفال له يوم الاحد حيث أغلق على 919.16 نقطة.
هذا و قد تأثر أداء السوق المصرى منذ بداية الأسبوع بسبب حالة التخوف والترقب على خلفية أحداث الفتنة الطائفية التى شهدتها منطقة إمبابة بالقاهرة السبت الماضي ما دفع مؤشر البورصة الرئيسي لكى يغلق على أدنى مستوى فى عامين يوم الاحد الماضي كما ان الاضطرابات السياسية والنزاعات القضائية المتعلقة بأراضي الشركات العقارية المصرية أثرت بشكل حاد على أداء البورصة .
جدير بالذكر ان محمد عبد السلام كان قد كشف أن هيئة الرقابة المالية تدرس عدد من طلبات الشركات في هذا الصدد معربا عن أمله في أن تشهد السوق بعض من هذه الطروحات الجديدة قبل نهاية العام الجاري، ومن جانب آخر أكد رئيس البورصة المصرية أن اهتمام إدارة البورصة بالشركات المتوسطة والصغيرة وتعديل آليات العمل في بورصة النيل سينعكس بالتأكيد على وتيرة الطروحات الأولية في السوق.
وفى يوم الاحد انهت البورصة المصرية تداولاتها - أولى جلسات الأسبوع - على تراجع جماعي ملحوظ لمؤشراتها الرئيسية ، حيث تراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية اى جى اكس 30 بمقدار 58.65 نقطة بنسبة 1.19% لينهي الجلسة عند مستوي 4878.41 نقطة وهو أقل إغلاق للمؤشر في عامين وذلك على خلفية التوترات التي شهدتها منطقة إمبابة بالقاهرة السبت الماضي . هذا وانخفض ايضا مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة إي جي إكس 70 حيث انهي تعاملاته عند مستوى 598.73 نقطة بانخفاض 1.06% ، كما انخفض أيضا مؤشر إي جي إكس 100 الأوسع نطاقا بواقع 0.98% ليغلق عند مستوى 919.16 نقطة . وعن إجمالي قيمة التداولات فقد بلغت 1.313 مليار جنيه وذلك بإجمالي عدد عمليات يصل إلى 24528 عملية ليتم التداول على 51.171 مليون سهم .وقد أدت صفقة واحدة تم إجراءاها بين المتعاملون الرئيسيون بقيمة 937 مليون جنيه الى ارتفاع التعاملات الى ما يفوق المليار جنيه اقتصرت تداولات الأسهم على 294 مليون جنيه .
وفى يوم الاثنين انهت البورصة المصرية تداولاتها على ارتفاع جماعي لمؤشراتها الثلاثة الرئيسية ، حيث ارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية اى جى اكس 30 بمقدار 55.82 نقطة بنسبة 1.14% لينهي الجلسة عند مستوي 4934.23 نقطة متجاوزا الانخفاض الذى دفعه للوصول لأقل مستوى خلال عامين في جلسة الأحد متأثرا بتداعيات أحداث الفتنة الطائفية التي شهدتها منطقة إمبابة السبت الماضي .هذا وصاحب المؤشر الرئيسي في الاتجاه مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة إي جي إكس 70 حيث انهي تعاملاته عند مستوى 613.10 نقطة بارتفاع 2.40% ، كما ارتفع أيضا مؤشر إي جي إكس 100 الأوسع نطاقا بواقع 1.71% ليغلق عند مستوى 934.84 نقطة .وعن إجمالي قيمة التداولات فقد بلغت 535.849 مليون جنيه وذلك بإجمالي عدد عمليات يصل إلى 29546 عملية ليتم التداول على 64.660 مليون سهم .
وفى يوم الثلاثاء انهت البورصة المصرية تداولاتها على ارتفاع جماعي لمؤشراتها الثلاثة الرئيسية للجلسة الثانية على التوالي ، حيث ارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية اى جى اكس 30 بمقدار 23.45 نقطة بنسبة 0.48% لينهي الجلسة عند مستوي 4957.68 نقطة .هذا وصاحب المؤشر الرئيسي في الاتجاه مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة إي جي إكس 70 حيث انهي تعاملاته عند مستوى 613.79 نقطة بارتفاع 0.11% ، اما مؤشر إي جي إكس 100 الأوسع نطاقا فقد اغلق دون تغير عن اغلاق امس عند مستوى 934.84 نقطة .وعن إجمالي قيمة التداولات فقد بلغت 548.780 مليون جنيه وذلك بإجمالي عدد عمليات يصل إلى 30282 عملية ليتم التداول على 66.720 مليون سهم .
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060257578
وفي يوم الأربعاء انهت البورصة المصرية تداولاتها على ارتفاع جماعي لمؤشراتها الثلاثة الرئيسية للجلسة الثالثة على التوالي ، حيث ارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية اى جى اكس 30 بمقدار 45.14 نقطة بنسبة 0.91% لينهي الجلسة عند مستوي 5002.82 نقطة .هذا وصاحب المؤشر الرئيسي في الاتجاه مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة إي جي إكس 70 حيث انهي تعاملاته عند مستوى 617.66 نقطة بارتفاع 0.63% ، اما مؤشر إي جي إكس 100 الأوسع نطاقا فقد اغلق عند مستوى 941.40 نقطة بارتفاع 0.70% .وعن إجمالي قيمة التداولات فقد بلغت 576.278 مليون جنيه وذلك بإجمالي عدد عمليات يصل إلى 32374 عملية ليتم التداول على 82.407 مليون سهم .
وفى يوم الخميس انهت البورصة المصرية تداولاتها - نهاية تداولات الاسبوع - على اداء متباين لمؤشراتها الثلاثة الرئيسية ، وارتفع طفيفا المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية اى جى اكس 30 للجلسة الثالثة على التوالي بمقدار 2.27 نقطة بنسبة 0.05% لينهي الجلسة عند مستوي 5005.09 نقطة .هذا وانخفض مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة إي جي إكس 70 حيث انهي تعاملاته عند مستوى 617.40 نقطة بانخفاض 0.04% ، اما مؤشر إي جي إكس 100 الأوسع نطاقا فقد اغلق عند مستوى 941.42 نقطة دون تغيير عن مستوى اغلاق امس. وعن إجمالي قيمة التداولات فقد بلغت 1.569 مليار جنيه وذلك بإجمالي عدد عمليات يصل إلى 34414 عملية ليتم التداول على 178.074 مليون سهم .
وعن ابرز تحركات الأسهم بالبورصة المصرية خلال هذا الأسبوع فقد شملت ما يلي :
أنهى سهم اوراسكوم للانشاء والصناعة (ocic) الأسبوع مرتفعا 2% بمقدار 4.62 جنيه ، وقد أغلق السهم تعاملاته الأسبوع الماضي على 238.78 جنيه للسهم ، بينما أغلق الخميس عند 243.4 جنيه للسهم ، وقد شهد يوم الاربعاء أعلي سعر إغلاق للسهم حيث أغلق على 245.09 جنيه للسهم ، بينما شهد يوم الاحد أقل سعر إغلاق للسهم حيث أغلق على 238.93 جنيه للسهم.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060257578
وفي يوم الاربعاء أعلنت شركة اوراسكوم للانشاء والصناعة عن نتائج أعمالها عن الربع الاول من عام 2011 حيث حققت الشركة ايرادات مجمعة بقيمة 1261.6 مليون دولار امريكى بمعدل نمو 28.0 % ( 7383.3 مليون جنيه مصرى ) مقارنة بالربع الاول لعام 2010 حيث بلغت الايرادات المجمعة 985.4 مليون دولار امريكى ( 5400.1 مليون جنيه مصرى ).
وحققت الشركة صافى ربح قبل الفوائد والضرائب والاهلاك بقيمة 334.7 مليون دولار امريكى بمعدل نمو 43.3 % ( 1958.9 مليون جنيه مصرى ) مقارنة بالربع الاول لعام 2010 حيث بلغ صافى ربح قبل الفوائد والضرائب والاهلاك 233.6 مليون دولار امريكى ( 1280.8 مليون جنيه مصرى ).
وقد حققت الشركة صافى ربح بقيمة 206.1 مليون دولار امريكى بمعدل نمو 76.9 % ( 1206.3 مليون جنيه مصرى ) مقارنة بالربع الاول لعام 2010 حيث بلغ صافى الربح 116.5 مليون دولار امريكى ( 639.2 مليون جنيه مصرى ) مدعومة بالنتائج القياسية لشركة جافيلون وجمع نتائج شركة oci نتيروجين الهولندية التى تم الاستحواذ عليها خلال الربع الثانى من عام 2010.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060257578
من جانبه أوضح ناصف ساويرس رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب ل شركة اوراسكوم للانشاء والصناعة ان الشركة حققت معدلات نمو قوية خلال الربع الاول لعام 2011 فقد بلغ معدل نمو الايرادات المجمعة ومجمل الربح قبل الفوائد والضرائب والاهلاك 43.3 % و 76.9 % على التوالى مقارنة بنفس الفترة من العام السابق و 4.9 % و 10.8 % على التوالى مقارنة بالربع الرابع من عام 2010 ويعكس الربع الاول نتائج اعمال oci نتيروجين بهولندا والتى لم تكن نتائج اعمالها مدرجة خلال نفس الفترة من العام السابق نظرا لان صفقة الاستحواذ على الشركة تمت خلال الربع الثانى من العام السابق.
وقد بلغت مبيعات قطاع الاسمدة حوالى 1.1 مليون طن من الاسمدة النيتروجينية بمختلف انواعها خلال الربع الاول مقارنة بـ 0.47 مليون طن خلال نفس الفترة من العام السابق.
وقد حققت استثماراتنا بشركة جافيلون دخل بلغ 25.5 مليون دولار امريكى خلال هذا الربع مقارنة بـ 14.1 مليون دولار امريكى خلال نفس الفترة من العام السابق و 43.4 مليون دولار امريكى خلال عام 2010.وفى خلال الربع ارتفعت اسعار بيع الامونيا بنسبة 21.5 % ونترات الكالسيوم بنسبة 38.4 % مما انعكس ايجابيا على النتائج المالية لقطاع الاسمدة خلال تلك الفترة .
ففى شهر مارس تراجعت اسعار بيع اليوريا نظرا لتباين الطلب الموسمى على الاسمدة النتروجينية ولكن عاد ارتفاع الاسعار فى ابريل / مايو لتبلغ مستوياتها فى الربع الرابع من العام السابق.والجدير بالذكر ان اسعار بيع الامونيا ونترات الكالسيوم تعكس الزيادة المطردة على الطلب بامريكا الشمالية واوروبا.
ونتوقع استمرار توازن اسعار بيع الاسمدة خلال الفترة القادمة استنادا لارتفاع التكلفة الانتاجية لاسعار بيع الاسمدة فى الصين تاثرا بارتفاع اسعار الفحم الذى يستخدم كمدخل رئيسى فى صناعة الاسمدة النتروجينية هذا بالاضافة الى تحسن اقتصاديات القطاع الزراعى مع ارتفاع الاسعار مما ادى الى وصول متوسط اسعار بيع الذرة والقمح لمستويات قياسية عالمية.
اما بالنسبة لقطاع المقاولات فعلى الرغم من توقف العمل لمدة 10 ايام خلال الربع الاول بمواقع قطاع المقاولات فى مصر فقد حقق القطاع تحسن فى ربحية بعض المشاريع الكبرى توازنا مع تأثير هذه التوقفات .
فقد حقق القطاع هامش الربح المجمع قبل الفوائد والضرائب والاهلاك بمعدل 16.4 % خلال الربع الاول كما نجح القطاع فى الحصول على عقود لمشاريع جديدة بلفت قيمتها 330 مليون دولار على مستوى النشاط الدولى خلال هذا الربع.
والجدير بالذكر انه على الرغم من الاضطرابات السياسية فى الاسواق الرئيسية بمنطقة الشرق الاوسط والمترتب عليها فى تاخير بالعطاءات والمناقصات بشكل عام فقد اعلن قطاع المقاولات انه قد تم اختياره لتنفيذ مشاريع جديدة على مستوى منطقة الشرق الاوسط بقيمة 1 مليار دولار تقريبا لم يتم ادراجها ضمن العقود المعلنة فى نهاية هذا الربع وجارى حاليا التفاوض على عقود جديدة .
ونحن على ثقة ان الانفاق على مشاريع البنية التحتية سيستمر بشكل عام وقوى بهدف تحفيز الاقتصاد فى الاسواق المختلفة ودعم خلق فرص عمل جديدة وفورية. ومن الجدير بالذكر ان الشركة تقوم حاليا بالبحث عن فرص لعقود جديدة بالمملكة العربية السعودية ومن المتوقع حصول الشركة على فرص بذلك السوق الواعد خلال العام.
وفي ذات السياق ذكرت وكالة رويترز ان شركة أوراسكوم للإنشاء والصناعة تتوقع نمو أرباحها وإيراداتها برقمين ثنائيين خلال عام 2011 ، وقالت الشركة انها متفائلة بمعدلات الانفاق على البنية التحتية في المنطقة حسبما نقلت رويترز .
وقال ناصف ساويرس رئيس مجلس إدارة الشركة فى حوار تليفوني مع رويترز " نحن مستمرون على نظرتنا الإيجابية تجاه باقي العام ( 2011) ، وقياسا على أسعار أقل مما نزاه الآن فإننا نتوقع ان نحقق نموا برقمين ثنائيين على كل المستويات مقارنه بالعام الماضي " ، وقال المتحدث بإسم الشركة ان النمو المفترض يشمل الإيرادات وصافى الأرباح .
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060257578
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060257578
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060257578
وعن التقييمات التي شهدها السهم خلال الاسبوع فقد حددت وحدة أليمبك إتش سى للبحوث السعر المستهدف لسهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة عند 275 جنيه للسهم بينما اوصت ب " الحياد " للسهم وذلك في بداية تغطيتها للسهم .
كما قامت مجموعة سيتي المصرفية برفع توصيتها لسهم شركة أوراسكوم للإنشاء والصناعة الى "الاحتفاظ" بينما ابقت على السعر المستهدف للسهم عند 250 جنيه .
وقالت هيدى رحمان المحللة لدى مجموعة سيتى ان العامل الرئيسي الداعم للسهم على المدى القصير هو ارتفاع أسعار اليوريا وذلك رغم الضغوط المحتملة التي قد توازن الارتفاع نتيجة ارتفاع أسعار الغاز الأوروبي ، وأضافت انه تم تخفيض العائد على السهم لعام 2011 بنسبة 26 % الى 3.23 دولار أمريكي .
وأضافت رحمان ان عامل عدم الاستقرار الأساسي لأوراسكوم للإنشاء والصناعة يكمن في وضع مصر تحت قيادة الحكومة الجديدة ، وأضافت ان اوراسكوم للإنشاء كأحد الشركات الرائدة بالسوق من المحتم ان تستفيد من زيادة الانفاق على البنية التحتية ، ومع ذلك فإن مشروعات البنية التحتية قد تتسم بانخفاض الهوامش (حيث تراقب الحكومة بشكل دقيق عملية الانفاق) بينما قد تتزيد نفقات النشاط (على سبيل المثال أسعار الغاز) .
علي صعيد متصل ابقت سى اى كابيتال للبحوث من خلال تقرير حديث على القيمة العادلة طويلة الأجل لسهم اوراسكوم للأنشاء والصناعة عند 357.1 جنيه والسعر المستهدف عند 286.9 جنيه ,كما ابقت على توصيتها ب "شراء" السهم.
وقال محمود الإبراشي المحلل لدى سى اى كابيتال ان ارباح أوراسكوم للإنشاء عن الربع الاول من 2011 البالغة 206 مليون دولار قد فاقت توقعات كلا سي اى كابيتال وإجماع تقديرات السوق والتي تم تقديرها عند 160 مليون دولار و 168 مليون دولار على التوالي.
وأشار الى ان الأداء الغير مرتبط بالتشغيل للشركة ساهم فى تدعيم نتائج الربع الأول بحوالى 46 مليون دولار ناتجة عن العائد على الاستثمارات ومكاسب محققة من فروق في أسعار العملات الأجنبية.
وأضاف الإبراشي انه بحذف العناصر الغير مرتبطة بالنشاط فإن أرباح أوراسكوم للإنشاء كانت ستتوافق مع توقعات سى اى كابيتال .
وأوضح الإبراشي ان قطاع الاسمدة فى أوراسكوم للإنشاء استفاد من قوة الطلب الذى ادى الى ارتفاع هوامش أرباحه فيما حقق قطاع المقاولات لديها مكاسب من ارتفاع هوامش أرباحه على غير المتوقع على الرغم من تراجع مشروعات الشركة.
وعن التوقعات المستقبلية للشركة قال الإبراشي "نحن نتوقع ان تستفيد اوراسكوم للإنشاء من ارتفاع أسعار الأسمدة النيتروجينية في 2011 وذلك بالتزامن مع ثبات تكلفة الغاز الطبيعي فضلا عن زيادة طاقتها الإنتاجية متزامنة مع شبكة التوزيع العريضة التي تتمتع بها الشركة .
و أضاف ان الحاجة المتزايدة لمشروعات البنية التحتية في منطقة الشرق الأوسط وشرق اسيا يجب ان يوفر لقطاع المقاولات لديها العديد من الفرص ،وذلك برغم احتمال تأجيل هذه المشروعات ، مما سيؤدى الى ارتفاع حجم المشروعات المتراكمة لديها .
فقد انهى سهم جى بى اوتو - (auto) الأسبوع متراجعا 3% بمقدار 0.79 جنيه ، وقد أغلق السهم تعاملاته الأسبوع الماضي على 28.79 جنيه للسهم ، بينما أغلق الخميس عند 28 جنيه للسهم وهو أقل سعر إغلاق للسهم خلال الأسبوع ، وقد شهد يوم الاثنين أعلي سعر إغلاق للسهم حيث أغلق على 28.32 جنيه للسهم.
وفي يوم الاحد توقع الدكتور رؤوف غبور الرئيس التنفيذى رئيس مجلس ادارة شركة جى بى اوتو انكماش يتراوح بين 15 و20% فى اجمالى مبيعات سوق سيارات الركوب الخاصة فى نهاية العام الحالي مقارنة بمبيعات السوق خلال 2010 حسبما ذكرت جريدة المال .
وقال غبور ان تقديرات جى بى اوتو لمبيعات السوق حتى نهاية العام تتراوح بين 160 و170 الف وحدة من سيارات الركوب الخاصة على مدار العام الحالى مقارنة ببيع 200 الف سيارة خلال العام الماضى نظرا للتراجع العنيف فى مبيعات السيارات بمختلف شرائحها خلال الربع الاول بسبب تداعيات ثورة 25 يناير .
وقال ان الشركة انتهت من التصميمات والشكل النهائى لمدينة السادات اللوجستية على ان يتم العمل فيها خلال مايو الحالى ، موضحا ان جى بى اوتو دخلت المناقصة التى طرحتها الحكومة لمدينة السادات للدعم اللوجستى بسبب موقعها المتميز ، ومشيرا الى انها تقع فى منتصف الطريق بين موانىء الاسكندرية والقاهرة الكبرى .
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060257578
وأوضح غبور ان الشركة لن تكرر الدخول لانشاء مناطق لوجستية اخرى مؤكدا ان السادات اللوجستية لها طبيعة خاصة وتخدم الشركة سواء بتخزين السيارات او الاجزاء القادمة من الموانئ .
يذكر ان مدينة السادات اللوجستية طرحتها الحكومة كقطعة ارض مساحتها 700 الف متر تقع فى مدينة السادات وفازت بها جى بى اوتو لتمثل مركزا لخدمات الدعم اللوجستى ومستودعا للتخزين سواء للسيارات المستوردة بالكامل من الخارج او الاجزاء والقطع المستخدمة فى عملية الصناعة والتجميع.
وفي يوم الخميس أعلنت شركة جي بي أوتو عن تقرير النتائج المالية المجمعة للربع الأول من عام 2011 حيث سجلت الشركة صافي ربح بلغ 7.7 مليون جم، وهذا الانخفاض عن نتائج العام الماضي يرجع للأحداث الأخيرة وتداعياتها على الأنشطة التجارية والصناعية في مصر والمنطقة.
من جانبه اعرب الدكتور رؤوف غبور رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب عن ثقته في ان التحول نحو نظام ديمقراطي حقيقي سيكون له مردود إيجابي واسع النطاق على كافة الشركات والأنشطة التجارية والصناعية مرجعا التداعيات الاقتصادية السلبية على المدى المنظر الى التطورات السريعة التي شهدناها خلال الفترة الماضية نظرا لحالة الاضطراب التي تصاحب التحولات السياسية وان كانت محدودة فى نطاقها و تأثيرها .
وأوضح غبور ان التحول الذى شهده السوق المصري خلال الفترة الماضية لم يؤثر على سلامة نموذج الأعمال ولا على قاعدة عملاء الشركة و اكد ان صناعة السيارات بدأت بالفعل تسجل إشارات التعافي من تداعيات الوضع الراهن
وقد شهد الربع الأول من 2011 الكثير من التطورات الايجابية بالشركة على الرغم من التحديات و العقبات التي هيمنت على المشهد العام حيث نجحت جى بى اوتو في استعادة حوالى 70 % من مبيعات قطاع سيارات الركوب مقارنه مع مرحلة ما قبل الأزمة وسجلت أقوى المبيعات بقطاع عربات التوكتوك ليكون الربع المنتهى في 31 مارس 2011 ثاني اقوى فترة من حيث مبيعات التوكتوك في تاريخ الشركة والأقوى على الاطلاق مقارنه بنفس الفترة من السنوات الماضية .
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060257578
كما نجحت جى بى أوتو في الحفاظ على مستويات الربحية دون الحاجة الى خفض العمالة بالشركة او تطبيق خصومات على الرواتب بفضل تدابير و اجراءات لمواكبة الأوضاع الراهنة عبر خفض النفقات بكافة قطاعات الشركة .
وتابع غبور موضحا ان القطاعات الرئيسية مثل سيارات الركوب و قطاع الاطارات وخدمة ما بعد البيع وانشطة التمويل الاستهلاكي بدأت تسجيل التعافي خلال شهر مارس الماضي بينما تواصل مبيعات الدراجات النارية وعربات التوكتوك الاتجاه الصعودى القوى حيث حققت اقوى مبيعات على الاطلاق خلال الربع الأول على الرغم من تداعيات التباطؤ الاقتصادي الذى خيم على الأسواق الاقليمية .
وتجدد إدارة جى بى اوتو تفاؤلها من إمكانية تحقيق الربحية خلال 2011 وقدرة الشركة على مواجهة التحديات المصاحبة لحركة التحول الى نظام ديمقراطي حيث تشير نتائج الأعمال الى قوة المركز الذى تتمتع به كافة قطاعات جى بى اوتو .
وتجدر الاشارة الى ان شركة جى بى اوتو لم تتكبد خسائر مادية خلال فترة الانفلات الأمني السابقة ولم تسجل اى اصابات او خسائر بين العاملين بالشركة كما لم تحتاج الى تسريح العمالة حيث تطوع أصحاب المناصب الإدارية لخفض 10 % من رواتبهم بشكل مؤقت حتى انتهاء الأزمة والخروج من الوضع الراهن وأدى ذلك الى عدم انتقال عدوى الاعتصامات التي اجتاحت مصر الى المصانع ومنافذ البيع التابعة للشركة .
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060257578
وبتجنيب الظروف الراهنة والحوادث غير المتوقعة ترى الادارة ان عام 2012 سيكون عاما استثنائيا لأغلب قطاعات جى بى أوتو .
وتتوقع الادارة ان تشهد بعض قطاعات الشركة تأثيرا سلبيا من عدم الوضوح الذى يخيم على المشهد المصري و خاصة تلك العامة على خدمة أصحاب الدخول الصغيرة بينما تواصل عمليات الشركة في العراق تسجيل الأداء القوى و لا تواجه عقبات بخلاف المرتبطة بحركة التوريدات علما بان الإدارة ترى ان التوسع في خدمات ما بعد البيع في السوق العراقي سيؤدى الى تعزيزي إيرادات الشركة من هذا القطاع الجذاب .
وتخطط الإدارة الى مواجهة هذا التراجع عبر مواصلة انتهاج سياسة خفض النفقات حيث عملت خلال الربع الأول من 2011 على تخفيض مستويات المخزون بمختلف قطاعات الشركة مع التأكد من وجود المخزون الكافي لمواجهة احتمالات تعطل حركة التوريدات في المستقبل .
واختتم غبور حديثة مؤكدا ان العمل في ظل نظام ديمقراطي حقيقي سيكون له مردود إيجابي واسع على الاقتصاد الوطنى على المدى الطويل و لكن التحدي الحقيقي يكمن في قدرتنا على الاستفادة من الطاقات الهائلة التي يذخر بها الوطن بالإضافة الى دعم و تعزيز الأسس قصيرة الأجل التي تعتبر حجر الزاوية لوضع مصر على المسار الصحيح اقليميا و عالميا .
فقد انهى سهم اوراسكوم تيلكوم القابضة - (orte) الأسبوع مرتفعا 1% بمقدار 0.03 جنيه ، وقد أغلق السهم تعاملاته الأسبوع الماضي على 4.02 جنيه للسهم ، بينما أغلق الخميس عند 4.05 جنيه للسهم ، وقد شهد يوم الاربعاء أعلي سعر إغلاق للسهم حيث أغلق على 4.07 جنيه للسهم ، بينما شهد يوم الاحد أقل سعر إغلاق للسهم حيث أغلق على 3.98 جنيه للسهم.
وفي يوم الاثنين ذكرت جريدة البورصة ان المساهمون الرئيسيون لشركة فيمبلكوم الروسية يستعدوا لتعديل اتفاق المساهمين بما يمنح حقوقا جديده لشركة ويند تليكوم التابعة لنجيب ساويرس والتي اصبحت حصتها 20% من الشركة الروسية.
وقال نجيب ساويرس رئيس مجلس ادارة ويند تليكوم انه لم يبدا بعد تعديل الاتفاقية وذلك ردا علي رساله نصية ارسلتها له البورصة .
واكدت مصادر ل البورصة ان اتفاق المساهمين سيتم تعديله بصوره كاملة بعد صفقه فيمبلكوم ويند مشيرا الي ان مساهمة ويند بنحو 20% من الشركة الروسية سيحتم وضع حقوق جديده لها تضمن حق الشفعة في حالات بيع واصدار اسهم ل فيمبلكوم .
وتصل حصه ويند تليكوم في فيمبلكوم الروسية 20% فيما تبلغ حصه التيمو الروسية 31,4% وتعتبر تيلينور النرويجية صاحبة الحصة الاكبر بنسبه 31,7% فيما تصل حصة الاقلية 16,9% ، وتواجه شركة ويند عائقا امام تعديل اتفاق المساهمين يتمثل في تيلينور النرويجية صاحبة اكبر حصة بالشركة الروسية الذي سيؤدي اتفاق المساهمين الجديد الي تقليص حقوقها التي كفلها الاتفاق القديم .
ورجحت المصادر دخول ممثلي ويند تليكوم لمجلس ادارة فيمبلكوم بعد تعديل اتفاق المساهمين الرئيسين للشركة الروسية خاصه ان الاتفاق السابق يتضمن عدد مجلس ادارة فيمبلكوم وتمثيل الشركات وصغار المساهمين به وبالتالي لايمكن دخول ممثلين جدد قبل تعديل اتفاق المساهمين والموافقه عليه ، موضحة صعوبة موافقة تيلينور علي تعديل الاتفاق بما يسمح تقليص حقوقها الا ان ممثليها لن يتم خفض عددهم وانما سيتم زيادة عدد الممثلين للمساهمين الرئيسين فضلا عن وضع بنود جديدة عن حقوق وواجبات المساهم الجديد ويند تيلكوم .
من ناحية أخري قضت محكمة الجنح الاقتصادية، بانقضاء الدعوى المقامة من الهيئة العامة لسوق المال ضد نجيب ساويرس رئيس مجلس إدارة أوراسكوم تليكوم لاتهامه بالتأخر فى موافاة الهيئة العامة لسوق المال بالقوائم المالية فى المواعيد المقررة قانوناً، للتصالح بين الطرفين حسبما ذكر موقع اليوم السابع.
وكانت الهيئة العامة لسوق المال قد اتهمت ساويرس، رئيس مجلس إدارة الشركة، بالتأخر فى موافاتها بالقوائم المالية فى المواعيد المقررة قانوناً .
وأكدت أن الشركة لم تقدم صورة من تلك القوائم خلال عشرة أيام من تاريخ اعتمادها من الجمعية العامة، كما ينص قانون رأس المال، الأمر الذى دفع الهيئة إلى تكرار مطالباتها الودية للشركة دون جدوى فتقدمت الهيئة ببلاغها إلى نيابة الشئون المالية والتجارية التى وجهت لساويرس تهمة مخالفة المادة 65 مكرر من قانون سوق رأس المال، وقواعد القيد المرتبطة بها، وبإحالة الدعوى إلى محكمة الجنح الاقتصادية التى أصدرت حكمها المتقدم.
وفي يوم الثلاثاء كشف رجل الاعمال نجيب ساويرس رئيس مجلس ادارة شركة اوراسكوم تليكوم القابضة عن اعتزام شركة ويند تليكوم المساهم الرئيسى فى ot مطالبة شركة فيمبلكوم الروسية خلال اول جمعية عمومية للشركة تعقب الغاء اتفاق المساهمين بين شركتى تلينور والتيمو باستعادة حقها فى التمثيل بمجلس ادارة الكيان الجديد بعد الاندماج بما يوازى ما تملكه من حقوق تصويتية حسبما ذكرت جريدة المال .
واوضح ساويرس ان شركة ويند تمتلك بموجب الصفقة حقوق تصويتية بواقع 34% مما يعطيها الحق فى الاستحواذ على 3 مقاعد بمجلس ادارة فيمبلكوم لافتا الى ان هذه الاجراءات قد تنتهى فى غضون 6 اشهر تقريبا .
وتوقع ان تتحول شركة تلينور بموجب الغاء الاتفاقية من مساهم استراتيجى الى مساهم مالى فقط مما يعظم من احتمالات تخارجها فيما بعد من فيمبلكوم واستبعد ان تتجه ويند خلال هذه المرحلة لرفع نسبة مساهمتها فى الكيان الروسى عقب الاندماج مقابل العمل حاليا على تعظيم قيمة شركة فيمبلكوم عبر الارتقاء باداء الشركة بما يثمر عن عوائد للمساهمين فى الكيان الجديد تتراوح بين 2.5 و3 مليار دولار .
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060257578
وعلى صعيد خطة التحول الجذرى الذى تبنتها ot منذ عام وتستهدف التخلص من الوحدات التابعة الصغيرة تمهيدا لاقتناص وحدات ذات احجام اكبر فى عدد من الاسواق الرائدة وخارج اسواق افريقيا تحديدا كشف رئيس مجلس ادارة اوراسكوم تليكوم القابضة عن استقرار شركته على 3 فرص استثمارية جديدة قد تتجاوز قيمتها مليار دولار للفرصة الواحدة مؤكدا التزام شركته بخطة التحول الجذرى التى سيتم تنفيذها من داخل الكيان المندمج معه والمتمثل فى شركة فيمبلكوم الروسية .
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060257578
من ناحية اخري تلقت ادارة البورصة بيان من شركة اوراسكوم تليكوم القابضة بخصوص موعد إرسال نتائج أعمال الشركة عن الفترة المنتهية في 31/03/2011 وذلك بعد انتهاء جلسة تداول يوم الاربعاء الموافق 18/05/2011 في كل من البورصة المصرية وبورصة لندن .
من جانبها توقعت سى اى كابيتال للبحوث ان تحقق شركة أوراسكوم تليكوم أرباحا قدرها 803 مليون دولار خلال الربع الأول من 2011 .
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060257578
وقال عمرو الألفى ويحيى الشربينى المحللان لدى سى اى كابيتال انه من المتوقع ان تتعرض صافى ارباح اوراسكوم تليكوم خلال الربع الأول من 2011 لبعض التغييرات نتيجة لمكاسب رأسمالية قدرها 1 مليار جنيه ( 800 مليون دولار ، بدون الضرائب) من المتوقع ان ادراجها خلال هذا الربع من عملية بيع وحدة أوراسكوم في تونس المعروفة باسم تونيزيانا .
وأضافا لذا فنحن نتوقع ان تعلن الشركة عن تسجيل أرباح صافية مرتفعة لتصل الى 803 مليون دولار مقارنه ب 49 مليون دولار خلال الربع الماضي .
وأشارا الى انه بعد تنقية الأرباح من العناصر الغير اعتيادية فإننا نعتقد ان صافى الأرباح سيصل الى 79 مليون دولار مقارنه بصافي خسارة قدره 8 مليون دولار خلال الربع الأول من 2010 و 37 مليون دولار في الربع من 2010 .
وتوقع المحللان نمو إجمالي عدد المشتركين بنسبة 15 % على اساس سنوي الى 102.4 مليون مشترك بنهاية الربع الأول 2011 وذلك بصافي إضافات المشتركين قدره 2.1 مليون مشترك وذلك بقيادة بنجلاديش (35 % من صافى الاضافات ) و مصر ( 34 % من صافى الاضافات ) وباكستان ( 16 % من صافى الاضافات ) . كما توقعا ان يسجل متوسط العائد على المستخدم عالميا تراجعا الى 4.2 دولار أمريكي بانخفاض قدره 7 % من 4.5 دولار خلال الربع الماضي بسبب مشكلات في الجزائر و باكستان .
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060257578
كما توقعا ان تصل إيرادات أوراسكوم الى 969 مليون دولار و ان يصل الأرباح قبل خصم الفوائد و الضرائب و الاهلاك و الاستهلاك الى 393 مليون دولار وذلك بهامش أرباح قبل خصم الفوائد والضرائب و الاهلاك و الاستهلاك قدره 40.5 % بانخفاض قدره 30 نقطة أساس عن المتحقق في الربع الرابع 2010 بواقع 40.8 % .
ونوهت سى اى كابيتال الى ان توقعاتها لأرباح أوراسكوم تم إصدارها قبل اعلان موبينيل عن نتائج أعمالها عن الربع الأول من 2011 والتى خالفت إجماع تقديرات السوق وتوقعات سى اى كابيتال بحوالي 90 % لذا فإن سى اى كابيتال ترى ان نتائج موبينيل ستؤدى الى حساب مختلف مما سيؤدى الى تقليص توقعات أرباح أوراسكوم تليكوم بواقع 14 مليون دولار الى 65 مليون دولار .
جدير بالذكر ان اخر تقييم اجرته سى اى كابيتال للسهم كان قد حدد السعر المستهدف لشهادة الايداع الدولية عند 4.5 دولار لشهادة الايداع الدولية ببورصة لندن ( 5.4 جنيه للسهم ) ، وكذلك القيمة العادلة طويلة الجل عند 6.2 دولار لشهادة الايداع الدولية ( 7.4 جنيه للسهم ) مع توصية ب "شراء" السهم
وأما سهم بايونيرز القابضة للأستثمارات المالية - (pioh) فقد أنهى الأسبوع مرتفعا 12% بمقدار 0.27 جنيه ، وقد أغلق السهم تعاملاته الأسبوع الماضي على 2.3 جنيه للسهم ، بينما أغلق الخميس عند 2.57 جنيه للسهم وهو أعلي سعر إغلاق للسهم خلال الاسبوع ، وقد شهد يوم الاحد أقل سعر إغلاق للسهم خلال الاسبوع حيث اغلق على 2.25 جنيه للسهم .
وفى يوم الاحد تلقت إدارة البورصة بيان من شركة بايونيرز القابضة للاستثمارات المالية تضمن ملخص قرارات الجمعية العامة العادية التى انعقدت السبت 7 مايو 2011 حيث اعتمدت تقرير مجلس ادارة الشركة عن نشاط الشركة خلال الفترة المالية المنتهية فى 31 / 12 / 2010 ، وتقرير مراقبي الحسابات عن نشاط الشركة والقوائم المالية للشركة عن الفترة المالية المنتهية فى 31 / 12 / 2010 ، والقوائم المالية عن الفترة المالية المنتهية فى 31 / 12 / 2010 ، ووافقت العمومية على عدم توزيع ارباح .
وفي يوم الاثنين اعلنت بايونيرز المالية من خلال بيان الى ادارة البورصة عن طلب شراء 7,586,067 (اسهم محلية) خلال الفترة من 11/05/2011 الى 10/06/2011.
وكانت بايونيرز قد أعلنت فى بيان للبورصة ان مجلس إدارتها كان قد قرر بجلسته المنعقدة بتاريخ 07/05/2011 شراء عدد 7.586.067 سهم خزينة لاستكمال الكمية المقررة من قبل المجلس بتاريخ 26 مارس 2011 وذلك لتدعيم سعر السهم بالسوق وفرصة استثمار جيدة كما ان ذلك سيؤدى الى تحسين أداء الشركة وزيادة ربحية السهم و العائد المتوقع عليه .
واما سهم شركة السادس من اكتوبر للتنميه والاستثمار- سوديك - (ocdi) فقد أنهى الأسبوع منخفضا 3% بمقدار 1.76 جنيه ، وقد أغلق السهم تعاملاته الأسبوع الماضي على 58.36 جنيه للسهم ، بينما أغلق الخميس عند 56.6 جنيه للسهم ، وقد شهد يوم الاثنين أعلي سعر إغلاق للسهم خلال الأسبوع حيث أغلق على 58.2 جنيه ، بينما شهد يوم الاربعاء أقل سعر إغلاق للسهم خلال الأسبوع حيث أغلق على 55.76 جنيه .
وفي يوم الاثنين اعلنت سوديك عن انه قد تقرر ان يكون يوم الاثنين 09/05/2011 اخر موعد لحق مشترى سهم الشركة فى توزيع الكوبون رقم 1 بواقع 4.00 جنيه للسهم ، وسوف يتم توزيع قيمة الكوبون اعتبارا من 12/05/2011.
وفي يوم الثلاثاء قالت سوديك في بيان للبورصة ان مجدي راسخ رئيس مجلس إدارة الشركة (الرئيس غير التنفيذي) قدم استقالته بعد سلسلة من الاستقالات في الشركات العقارية التي تكافح لإبعاد نفسها عن الرئيس السابق للبلاد حسبما ذكرت رويترز .
وجاء في بيان سوديك وهي ثالث أكبر شركة تطوير عقاري مدرجة في البورصة المصري نتشرف بأن نحيط سيادتكم علما بأن السيد محمد مجدي حسين راسخ رئيس مجلس ادارة شركة السادس من اكتوبر للتنمية والاستثمار (سوديك) قد قدم استقالته من مجلس ادارة الشركة وسوف يتم عرض هذه الاستقالة على أول اجتماع لمجلس الادارة وذلك وفقا للاصول واللوائح المتبعة للنظر في مثل هذه الامور.
وسوديك ثالث أكبر شركة تطوير عقاري في مصر وهي غير متورطة بشكل مباشر في أي من فضائح مبيعات الاراضي التي أضرت بالقطاع الذي كان مزدهرا منذ انتفاضة شعبية أطاحت بالرئيس السابق حسني مبارك.ولكن راسخ هو والد زوجة علاء مبارك ابن الرئيس المخلوع حسني مبارك وهي صلة قرابة يعتقد بعض المحللين أنها يمكن أن تجعل الشركة عرضة لتحقيقات آخذة في الاتساع.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060257578
وقال هشام هلال الدين المحلل لدى شركة نعيم عندما تكون هناك علاقات سياسية معينة عند هذا المستوى الرفيع في الشركة فانها يمكن أن تكون سببا في تشتيت الانتباه ، وأعتقد أن الشركة تريد التركيز على أنشطتها الاساسية.
وألقي القبض على وزيرين سابقين للاسكان في عهد مبارك هما ابراهيم سليمان وأحمد المغربي فيما يتصل باتهمات بالفساد. وتتهم احداها سليمان ببيع أرض لسوديك بأقل من قيمتها.
وتنفي سوديك ارتكاب أي مخالفات في العقد وتقول ان جميع اتفاقات أراضيها عادلة وقانونية ، ولم توجه اتهامات للشركة التي أطلقت حملة اعلانية تؤكد على دورها الايجابي في الاقتصاد المصري.
وألغت محاكم بالفعل اتفاقات مع أكبر شركتي تطوير عقاري في مصر هما مجموعة طلعت مصطفى وبالم هيلز للتعمير. وكان بين كبار مسؤولي الشركتين شخصيات على صلة وثيقة بالحزب الديمقراطي الذي كان يتزعمه مبارك والذي جرى حله.
وفي يوم الخميس قال دويتشه بنك الألماني ان شركات العقارات المصرية ستعلن عن نتائج أعمال ضعيفة عن الربع الأول من 2011 وذلك بعد توقف انشطة التشييد والبناء خلال فترة الاضطرابات التي شهدتها مصر عقب ثورة 25 يناير بالإضافة الى التحديات المتعلقة بعمليات بيع للأراضي المملوكة للدولة لعدد من الشركات حسبما ذكرت بلومبرج .
وقال إيتمان بينوريج ونبيل احمد المحللان لدى دويتشة بنك ان كلا من مجموعة طلعت مصطفى القابضة والسادس من اكتوبر للتنمية والاستثمار - سودك وبالم هيلز للتعمير سيواجهون عاما مليئا بالتحديات في 2011 .
وتوقع المحللان وصول معدل الالغاءات في مشروعات هذه الشركات ما بين 10 - 15 % وعدم تحقيق أي مبيعات خلال 2011 . وأضافا " انه من حيث موقف السيولة النقدية فإن بالم هيلز الأكثر ضعفا اما سوديك فهي الأكثر مرونة بسبب الميزانية القوية التي تتمتع بها .
وتواجه الشركات الثلاثة دعاوى قضائية تتعلق بشرائهم لأراضي مملوكة للدولة بشكل غير قانوني من خلال الحكومة السابقة في نظام الرئيس مبارك بطريق الأمر المباشر دون مزايدة .
وتواجه مجموعة طلعت مصطفى في 24 مايو جلسه محاكمة جديدة بشأن أرض مشروع مدينتي ( تبلغ مساحتها 33 مليون متر مربع ) . وكان القضاء الإدارى قد أصدر حكمه في سبتمبر الماضي بإلغاء البيع وإعادة توقيع عقد الشراء .
وقال تقرير دويتشه بنك انه من المتوقع ان تسجل كلا من سوديك و بالم هيلز نتائج ضعيفة بعد تضرر إكمال المشروعات من تأخر عمليات التشييد والبناء. اما طلعت مصطفى فمن المرجح ان تسجل " تسليمات جيدة " لأنه كان لديها وحدات جاهزة قبل حدوث الاضطرابات وتعطل انشطة البناء ، وقال التقرير ايضا ان إيرادات طلعت مصطفى من قطاع السياحة من المرجح ان تكون الأشد تضررا .
وتوقع دويتشه بنك ان تسجل سوديك خسائر قدرها 13 مليون جنيه خلال الربع الأول من 2011 بعد توقف انشطة التشييد بمشروعاتها لمدة ثلاثة أسابيع وكذلك عدم وجود أي مبيعات من الأراضي للمطورين . وأضاف دويتشه بنك ان الربع الثانى من العام قد يشهد تسحنا مع ارتفاع الوحدات المسلمة .
وتوقع التقرير ان تحقق مجموعة طلعت مصطفى أرباحا قدرها 189 مليون جنيه خلال الربع الأول 2011 مع زيادة المبيعات المحققة ، وقال المحللان ان الأرباح بالنسبة لبالم هيلز تأتى في المرتبة الثانية حيث يركز المستثمرون الآن على القضايا المرفوعة بشأن أراضيها والتي وضعت قيمة بالم هيلز في خطر .
وعلى الرغم من ان إدارة بالم هيلز قالت ان 3.5 مليون متر مربع فقط من أراضيها او ما يعادل 9 % من مخزون الأراضي فقط هو ما يتعرض لنزاعات قضائية الا ان المحللان قالا ان التعرض يمكن ان يكون اعلى مما سيؤثر على التدفقات النقدية لدى الشركة .
وقال التقرير انه بالإضافة الى الاضطرابات السياسية والنزاعات القضائية المتعلقة بالأراضي فإن الشركات العقارية المصرية تواجه مخاطر تتعلق بتنفيذ المشروعات ، توافر التمويل ، تباطؤ المبيعات ، ضعف ثقة المستهلك .

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس