عرض مشاركة واحدة
قديم 05-14-2011, 01:53 AM   #16483
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 05-14-2011 الساعة : 01:53 AM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

لماذا اشترت مايكروسوفت “سكايب” مقابل 8.5 مليار دولار؟
استخدم ستيف بالمر رئيس ميكروسوفت خلال مؤتمر صحافي عبارة “لا يمكن كبتها” التي تستخدم عادة للدلالة على شيء من الصعب التحكم فيه عدة مرات في وصف صفقة شراء سكايب، وهي الشركة المتخصصة في خدمات الهاتف والفيديو على الانترنت، بمبلغ ضخم 8،5 مليار دولار . ويقول سكومبيتر على موقع صحيفة “ايكونوميست” أن من الواضح أن ستيف بالمر مولع جدًا بتلك العبارة التي يعني استخدامها عدة مرات أن ميكروسوفت شركة نشطة في السوق، لكن قد ينتهي المطاف بالمساهمين في ميكروسوفت إلى التمني إن أظهر بالمر قدرًا أكبر من ضبط النفس عند التفاوض على شراء الشركة بهذا المبلغ .
وتبين الطريقة التي تم بها شراء “سكايب” مدى حاجة شركة البرمجيات العملاقة ميكروسوفت لهذه الصفقة . كانت الشركة المستهدفة تتجه إلى التعويم في البورصة حتى عرضت مايكروسوفت هذا العرض غير المرغوب فيه . لكن المبلغ الضخم الذي عرضته ميكروسوفت لشراء “سكايب” كان سخيًا للغاية لاقناع المستثمرين في الشركة ومنهم سيلفر ليك بارتنرز وهو صندوق للاسهم الخاصة، وأندرسين هورويتز وهي شركة رأسمال مشترك لتسريع التخلي عن العرض العام لصالح صفقة مايكروسوفت المدفوعة نقداً بالكامل .
ومع ذلك، فمن الصعب أن ندرك كيف يمكن للشركة أن تبرر دفع ما يعادل 400 مرة لدخل تشغيل سكايب في العام الماضي من أجل الاستحواذ عليها . وعلى الرغم من أن خدمة سكايب أصبحت معروفة جيداً، فقدت بذلت جهودًا كبيرة من أجل جعل المستخدمين يدفعون ثمن خدمات مميزة مثل خدمة المكالمات إلى الهواتف المحمولة .
وكان لدى سكايب 663 مليون مستخدم مسجل في شهر ديسمبر الماضي، وحققت ايرادات تبلغ 860 مليون دولار في عام ،2010 مما يعني أن الايراد عن كل مستخدم يبلغ نحو 1،30 دولار فقط، مما يبرز فشلها في تطوير نموذج إعلاني مقنع .
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060258932
من خلال الاعلان عن الصفقة، حاول بالمر أن يصورها على أنها فرصة . ولكن من غير المرجح أن ينتبه الناس الذين يدردشون بعيداً عن مكالمات الفيديو إلى الإعلانات، مهما ما كانت خبرة ومهارة بيع فريق مبيعات مايكروسوفت .
إن على مايكروسوفت القيام بتقديم عروض مقنعة متميزة لاقناع الناس الذين تعودوا على الحصول على خدمة رائعة مجانًا على أن الدفع مقابل المكالمات .
قد تكون هناك شركات في السوق واعدة أكثر . مايكروسوفت لديها تأثير كبير هنا بفضل منتجات ويندوز والمنتجات المكتبية . وحققت خدمتها “لينك”، التي تجمع بين مختلف أدوات الاتصال مثل الفيديو والرسائل الفورية وعقد المؤتمرات على شبكة الانترنت في حزمة واحدة لتحفيز التعاون داخل الشركات، شعبية واسعة . ربط ميكروسوفت مع سكايب يوفر لميكروسوفت فرصة التنافس بشكل أكثر فعالية مع عروض شركات أخرى منافسة مثل شركة سيسكو .
وتمتلك مايكروسوفت القدرة لتقديم عروض جديدة من خلال ربط خدمة سكايب مع برامج الألعاب مثل لوحات زي بوكس 360 وأجهزة كينيكت لتحسس الحركة، مما يسمح للاعبين برؤية الغضب على وجوه الأصدقاء عندما يتنافسون في اللعب على شبكة الانترنت .
كما يمكن أن تنافس ميكروسوفت لتقنية المعلومات في مجال عروض الفيديو من خلال دمج سكايب مع نظام التشغيل هواتف ويندوز 7 الذي قد يصبح نظام التشغيل لهواتف نوكيا، التي هي في تحالف مع مايكروسوف .
ولكن لماذا القيام بشراء سكايب لتحقيق كل هذا ؟ اذا كان الشراء قد تم بشكل عام، فإنه مما لا شك فيه أن المشتري يكون حريصاً على العمل مع شركة مايكروسوفت في هذه االتقنيات وغيرها من العروض لزيادة الإيرادات . ولعل الجواب هو أن مايكروسوفت كان لديها رغبات مستميتة من أجل اعتبارها مكان التقنيات الاستهلاكية الرائعة، وتأمل في أن يمنحها امتلاك سكايب امتلاك المزيد من المصداقية كشركة تقنية مبتكرة . لكن العقبة هي أن الشركة قد تراجعت بشكل كبير خلف شركات مثل جوجل وآبل في الساحة الاستهلاكية التي قد يكون سقوطها من على القمة أمرًا لا رجعة فيه .

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس