عرض مشاركة واحدة
قديم 06-20-2011, 09:40 AM   #17938
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 06-20-2011 الساعة : 09:40 AM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

«الوطني»: انحسار مخاوف تعثر اليونان يدفع اليورو لشطب بعض خسائره
قال التقرير الاسبوعي لبنك الكويت الوطني عن اداء اسواق النقد انه كان الحال متقلباً في سوق العملات الأجنبية طوال الأسبوع الماضي، وذلك الى جانب ظهور العديد من العوامل المؤثرة في التضخم ومخاطره، أما أبرز المعطيات الاقتصادية فكانت المتعلقة بمعدلات التضخم في الولايات المتحدة والمنطقة الأوروبية والمملكة المتحدة، فقد افتتح اليورو الأسبوع بقوة بعد التراجع الذي شهده خلال الأسبوع الماضي، فقد ارتفع ليصل الى 1.4497 يوم الثلاثاء، الا أنه تراجع مجدداً مقابل الدولار الأمريكي ليصل الى 1.4075، متأثراً بالمخاوف ازاء اليونان وأزمة الديون التي تتخبط بها، بالاضافة الى الاضطرابات السياسية التي تعصف بالعاصمة اليونانية أثينا.ولكن سرعان ما تمكن اليورو من النهوض مجدداً يوم الجمعة حيث تمكن من تعويض بعضاً من خسائره، وذلك أملاً من ان اليونان ستتلقى الدفعة المقبلة من الاعانات المالية، وبالتالي فلن تتخلف عن سداد بعضاً من ديونها المتراكمة، وبالتالي فقد أقفل اليورو الأسبوع عند 1.43.أما أداء الجنيه الاسترليني فقد أتى مشابهاً نوعاً ما لأداء اليورو، فقد كان قوياً عند بداية الأسبوع حيث بلغ 1.6442، الا أنه تراجع لاحقاً ليصل الى 1.6080 يوم الخميس، ليقفل الأسبوع عند 1.61.من ناحية أخرى، شهد الين الياباني تداولات ضعيفة خلال الأسبوع الماضي، أدناها بلغ 80.03 وأعلاها بلغ 81.06، ليقفل الأسبوع عند 80.00، أما الفرنك السويسري فقد سار على خطى اليورو بحيث أتى أداؤه الأسبوعي ضعيفاً عامةً، فقد كانت التداولات أدناها عند 0.8350 وأعلاها عند 0.8550، ليقفل الأسبوع عند 0.8482.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060292712
وتراجعت مبيعات التجزئة في الولايات المتحدة بشكل أقل من التوقعات خلال الشهر الماضي، فقد تراجعت بنسبة %0.2 خلال شهر مايو، في حين ان النسبة المتوقعة قد بلغت %0.5، وبالتالي فان التحسن الذي تشهده مبيعات التجزئة يشير الى اتجاه الامريكيين لزيادة انفاقاتهم على منتجات التجزئة والسيارات وذلك نتيجة لانخفاض أسعار المحروقات والطاقة، كما ان قطاع السيارات يسير حالياً ضمن مرحلة من التعافي بعد الضربة التي تعرضت لها اليابان الفترة الماضية.
وارتفع مؤشر السلع الاستهلاكية في الولايات المتحدة، وهو المؤشر عن تكاليف المعيشة، ليصل الى %0.3 بدلاً من نسبة %0.2 المتوقعة، فقد ارتفعت أسعار العديد من المنتجات مثل المركبات الآلية والألبسة والمفروشات خلال الشهر الماضي، الأمر الذي يشير الى ارتفاع أسعار المواد الخام المستخدمة في انتاج هذه المنتجات، فقد ارتفع مؤشر السلع الاستهلاكية ليبلغ %3.6 منذ شهر مايو، وهو الارتفاع السنوي الأكبر له منذ شهر أغسطس من عام 2008.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060292712
وشهدت أعمال انشاء المساكن الجديدة في الولايات المتحدة بعض التحسن خلال شهر مايو، فقد ارتفعت بنسبة %3.5 خلال شهر مايو حيث بدأ العمل على انشاء 560.000 وحدة سكنية سنوياً، وهو أعلى من التوقعات التي قدرت انشاء 545.000 وحدة سكنية سنوياً.وعلى الرغم من ان هذه التقديرات أفضل من تقديرات الشهر الماضي، الا أنها تظل أدنى من المستويات المطلوبة والتي بامكانها ان تقدم الدعم المطلوب لتعزيز الاقتصاد الأمريكي، خاصة بعد الهبوط الحاد الذي حصل خلال شهر ابريل الماضي والذي بلغ %10.6.
هذا وقد ارتفع عدد تراخيص البناء الممنوحة بنسبة %8.7، وهو الارتفاع الأكبر له منذ بداية العام الحالي، فقد ارتفع عدد التراخيص ليصل الى 612.000 ترخيص، وذلك أعلى من العدد المتوقع والذي بلغ 557.000 ترخيص.
وتراجع عدد الأمريكيين المطالبين بالتعويضات ضد البطالة خلال الأسبوع الماضي، الأمر الذي يشير الى حصول تحسن ملموس في سوق العمل خاصة بعد الفترة العصيبة التي شهدها خلال شهر مايو، فقد أقدمت العديد من الشركات على توظيف المزيد من العمال وذلك لتلبية الطلب المتزايد والذي أتى كنتيجة لتراجع أسعار الطاقة.هذا وقد بلغ عدد المطالبات الاولية للتعويض عن البطالة 414.000 مطالبة خلال الأسبوع الثاني من شهر يونيو، وهو أقل من الأسبوع الذي سبقه بـ16.000 مطالبة.والجدير بالذكر أنه الشهر التاسع على التوالي الذي يتجاوز فيه عدد المطالبات الـ400.000 مطالبة، الا ان التراجع الحاصل حالياً يشير الى ان الاقتصاد يسير في الاتجاه الصحيح.
المنطقة الأوروبية
وعمت التظاهرات في كافة أنحاء العاصمة اليونانية أثينا احتجاجاً على سياسة التقشف الجديدة التي اقترحتها الحكومة لغرض التخفيف من أعباء أزمة الديون المتزايدة فيها، هذا وتشهد المنطقة بعض المحادثات بخصوص اعداد مخطط جديد لانقاذ اليونان، حيث انقسمت الآراء حول ذلك الأمر بين المسؤولين الرسميين الأوروبيين، فارسال المزيد من الاعانات المالية الى اليونان قد تسبب بموجة عارمة من الغضب في المانيا، في حين أظهرت فرنسا، وهي ثاني أكبر اقتصاد في القارة الأوروبية، الترحيب والدعم للفكرة المذكورة.هذا ويستمر تصاعد موجات القلق في اليونان خاصة بعد ان أقدمت وكالة «ستاندردز آند بورز» للتصنيف الائتماني بتخفيض تصنيف اليونان الى أدنى تصنيف تم وضعه على الاطلاق وذلك الى ccc، الأمر الذي تسبب بتراجع حاد لليورو، هذا وقد قام رئيس الوزراء جورج باباندرو بتكليف ايفانجيلوس فينيزيلوس بتولي مهام وزارة المالية وذلك للمساعدة في ايجاد حلول لأزمة الديون اليونانية.
ولم يطرأ أي تغيير على مؤشر الأسعار الاستهلاكية في المملكة المتحدة حيث بقي عند %4.5 خلال شهر مايو، في أسرع ارتفاع له منذ شهر أكتوبر من عام 2008، وهي تتجاوز ضعف النسبة التي يسعى اليها بنك انجلترا، هذا وقد أبقى البنك المركزي على معدلات الفائدة عند نسبة %0.5 المتدنية خلال الأسبوع الماضي، كما يتوقع ان تبلغ معدلات البطالة في المملكة المتحدة نسبة %5، الأمر الذي يفرض المزيد من الضغوطات على بنك انجلترا لرفع معدلات الفائدة خلال فترات لاحقة من هذا العام.
اليابان
وتراجعت الأسهم اليابانية الى أدنى مستوى لها منذ ثلاثة أشهر، وذلك بالترافق مع المخاوف من ان تقوم الحكومة بتقليص نفقاتها في اعادة بناء البلاد بعد الزلزال المدمر الذي تعرضت له خلال شهر مارس من عام 2011، هذا وقد اقترح رئيس الوزراء الياباني «ناوتو كان» بتخفيض ميزانية المرحلة الثانية من عملية اعادة البناء الى 2 تريليون ين (ما يعادل 25 مليار دولار) وهي ما يعادل نصف ميزانية المرحلة الأولى من عملية اعادة الاعمار.كما تراجع مؤشر نيكي القياسي للاسهم اليابانية بنسبة %1.7، وهو التراجع الأسبوعي الأكبر له منذ الثالث عشر من مارس.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس