عرض مشاركة واحدة
قديم 07-11-2011, 08:06 PM   #18930
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 07-11-2011 الساعة : 08:06 PM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

وكيلة وزارة الخزانة الأمريكية تدعو شركاء مصر إلى مساعدتها خلال الفترة الانتقالية
قالت لانل برينرد وكيلة وزارة الخزانة الأمريكية للشئون الدولية إن الولايات المتحدة تعمل بالتعاون مع مصر والاتحاد الأوروبى ومجموعة الثماني والمؤسسات الدولية لمساندة مصر فى وضع أولوياتها وتحقيقها، مؤكدة أهمية أن يعمل كافة شركاء مصر والدول التى تسعى لانجاح التجربة المصرية فى الفترة الانتقالية الحالية سويا لوضع "تصور موحد لكيفية مساعدة مصر من خلال اطار عمل واحد".
وأشارت برينرد -خلال لقائها مع الصحفيين المصريين اليوم - الى أن مصر هى التى تضع أولوياتها وأن هناك التزاما مشتركا لدعم الشعب المصرى وحكومته، وهناك تعاون ومشاورات لوضع تلك الأولويات..موضحة أنها اجتمعت فى مصر مع بعض مساعدى وزير المالية، وأن وزيرى المالية المصرى والأمريكى سيلتقيان في سبتمبر القادم لاستكمال تلك المشاورات .
وردا على سؤال حول أسباب عدم الاسراع أمريكيا فى اعادة أموال الرئيس المخلوع حسنى مبارك الى مصر وشعبها قبل الحديث عن مساعدات أمريكية لمصر ..قالت ان الادارة الأمريكية ووزارة الخزانة الأمريكية تتعاونان مع الحكومة المصرية لبدء التحقيقاتحول ما اذا كان التمويل الحكومى قد تم استخدامه لأسباب شخصية .
وتابعت: ان لدينا اجراءات مستمرة للتعاون فى هذا الصدد، كما أن الحكومة المصرية تجرى تحقيقات فى هذا الموضوع .مضيفة أن وزارة الخزانة الأمريكية قدمت النصائحالملائمة للحكومة المصرية حول جهود التعاون المطلوبة بهذا الشأن .
وردا على سؤال حول ما اذا كانت المساعدات الأمريكية لمصر مشروطة بالتعاون المصرىالاسرائيلى وموقف مصر من العلاقات مع اسرائيل ..تجنبت المسئولة الأمريكية الادلاء برد مباشر على ذلك واكتفت بالاشارة الى أن خطاب الرئيس الأمريكى أوباما فى 19 مايو الماضى ركز على التحول المصرى فى اتجاه الديمقراطية ومساندة الشعب المصرى فى تحقيق تطلعاته وتوفير الدعم للاقتصاد المصرى والمزيد من فرص العمل.. كما تطرق الى مسألة القروض والمساعدات والاستثمارات الأمريكية للتأكيد على المساندة التى توليها الولايات المتحدة لمصر.. لافتة إلى أن هناك قنوات اتصال مفتوحة بين البلدين لدفع الاقتصاد والاستثمارات .
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060305034
وقالت لانل برينرد وكيلة وزارة الخزانة الأمريكية للشئون الدولية إنها اجتمعت مع أعضاء من الحكومة المصرية والمجتمع المدنى ورجال الاعمال خلال زيارتها لمصر ، وإن هناك تقديرا أمريكيا كبيرا للتغير السياسى الذى يتم حاليا فى مصر. وأضافت أن الرئيس أوباما والشعب الأمريكى يرغبان فى دعم المرحلة الانتقالية الحالية بقدر الامكان من أجل التحول الى الديمقراطية ..مؤكدة أن هدف احراز تحسن فى الاقتصاد المصرى يحتل نفس المرتبة من الأهمية كالتحول الديمقراطى..ولهذا فان الولايات المتحدة تريد دعم الاقتصاد المصرى وتوفير فرص عمل للشباب وتكثيف التعاون الاقتصادى سواء على المستوى الحكومى أو القطاع الخاص وتشجيع الاستثمارات .
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060305034
وقالت ان الحكومتين المصرية والأمريكية ستستمران للعمل معا لاحراز تقدم ونمو اقتصادى.وإن هناك مشاورات ثنائية تتم بالنسبة لتحويل الديون الى استثمارات ومنح ضمانات لقروض لمساعدة القطاع الخاص وايجاد استثمارات ووسائل تمويل وضمانات لتشجيع المستثمرين الأمريكيين فى مصر .
وأشارت الى أن التعاون لا يتم فقط على المستوى الثنائى بل على المستوى متعدد الأطراف أيضا من خلال التعاون مع مجموعة الثماني الصناعية ودول الخليج وشركاء دوليين ومؤسسات دولية مثل البنك الدولى وصندوق النقد..وهناك اجتماع عقد فى واشنطن لبحث كيفية مساندة الاقتصاد المصرى وضمان تحقيقه للنمو .
وردا على سؤال عما اذا كان الوضع الأمنى فى مصر سيكون له تأثير على الثقة فى تقدم الاقتصاد المصرى خلال الفترة القادمة ، أعربت برينرد عن اعتقادها بأنه من المهم أن يتم عودة السياحة الى مصر وتكثيف دور القطاع الخاص لتعزيز الثقة .
وأضافت أن الادارة الأمريكية ملتزمة بدعم الاقتصاد المصرى وهناك تعاون مع حكومة مصر لزيادة التبادل التجارى.مشيرة فى هذا الصدد الى زيارة السيناتور الأمريكى جون ماكين والسيناتور جون كيرى لمصر والتى رافقهما خلالها عدد من رجال الأعمال الأمريكيين لتشجيع مزيد من ضخ الاستثمارات فى الأسواق المصرية وزيادة العلاقات التجارية خلال الفترة القادمة .
وحول ما نشر من وجود دعم أمريكى لبعض المنظمات غير الحكومية المصرية وما اذا كانت تلك المنظمات حقوقية أم سياسية ولماذا لا يتم الاعلان عن أسمائها وحجم التمويل الذى تحصل عليه ، قالت برينرد "ان وزارة الخزانة الأمريكية ليست هى المسئولة عن هذا الموضوع لكن الولايات المتحدة لها سياسة تتسم بالشفافية فى هذا الأمر ، والمعلومات حول هذا الموضوع متوافرة".
وحول وجود خطة عمل لاعفاء مصر من الديون وما اذا كان ذلك يحتاج تصديقا من الكونجرس، أشارت المسئولة الأمريكية الى أن هناك مشاورات مستمرة حول هذا الموضوع، وأن الادارة الأمريكية تعمل بالتعاون مع الحكومة المصرية لوضع الأولويات وكيفية توجيه المساعدات والاستثمارات والديون،وهناك مناقشات مطولة ونأمل فى التعامل فى اطار نتائج تلك المناقشات خلال الأشهر القادمة .
وأوضحت أن النظام الأمريكى يتطلب موافقة الكونجرس على خفض الديون وتمويل أي مشروعات ، ولهذا فقد كانت هناك زيارة للجنة من الكونجرس برئاسة السناتور جون ماكين وجون كيرى لمصر .. مؤكدة التزام الحكومة الامريكية السير قدما لدعم اقتصاد مصر والتعاون خلال الأشهر القادمة .

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس