عرض مشاركة واحدة
قديم 07-16-2011, 12:17 PM   #19182
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 07-16-2011 الساعة : 12:17 PM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

"بيتك": أكثر من 47 مليار دولار قيمة إصدارات سوق الصكوك العالمية بالنصف الأول
قال التقرير الشهري لشركة "بيتك" للأبحاث المحدودة، التابعة لمجموعة بيت التمويل الكويتي "بيتك"، حول تطورات سوق الصكوك العالمية خلال شهر يونيو الماضي، أن إصدارات الصكوك في الأسواق العالمية قفزت خلال الفترة المذكورة بنسبة 34.7 في المئة، وأن قيمة الإصدارات بلغت خلال النصف الأول من العام الحالي أكثر من 47 مليار دولار، بما يتجاوز الرقم القياسي المسجل في عام 2010 والبالغ 45 مليار دولار.
وأوضح التقرير أنه تم التغلب على اضطراب إصدار الصكوك في شهر يونيو بعد إصدار الحكومة الماليزية لصكوك بقيمة ملياري دولار، والذي يجعله الشهر الثاني الأعلى من حيث الإصدار حتى هذا التاريخ. وازداد الاكتتاب على صكوك الوكالة الخمسية والعشرية التي تصدرها الحكومة الماليزية بـ 4.5 أضعاف مما جذب فائضا بقيمة 9 مليارات دولار. وتم توزيع الإصدار بالكامل على 320 مستثمرا عالميا.
وتصدرت الجهات السيادية إصدار الصكوك خلال الشهر وكانت تمثل 49.2 في المئة من حيث قيمتها، تبعها الشركات بقيمة 27 في المئة والجهات ذات الصلة بالحكومة بنسبة 23.7 في المئة.
وأشار التقرير الى ان الرينغيت الماليزي سيطر على غالبية الصكوك الصادرة في شهريونيو، بما يقارب ثلاثة أرباع الإصدارات. بينما مثل الدولار الأميركي ما نسبته 25 في المئة من إجمالي إصدار الصكوك خلال الشهر، وصدرت باقي الصكوك بالدينار البحريني.
وأضاف تقرير "بيتك" إن إصدار الصكوك قفز خلال شهر يونيو بنسبة شهرية 34.7 في المئة حيث بلغت قيمة النصف الأول من إجمالي الإصدار ما يزيد على 47 مليار دولار، وهو ما يفوق الرقم القياسي المسجل البالغ 45.1 مليار دولار في عام 2010.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060308205
وتم التغلب على اضطراب إصدار الصكوك في شهر يونيو بعد إصدار الحكومة الماليزية لصكوك بقيمة 2 مليار دولار والذي يجعله الشهر الثاني الأعلى من حيث الإصدار حتى هذا التاريخ. وازداد الاكتتاب على صكوك الوكالة الخمسية والعشرية التي تصدرها الحكومة الماليزية بـ 4.5 أضعاف مما جذب فائضا بقيمة 9 مليارات دولار. وتم توزيع الإصدار بالكامل على 320 مستثمرا عالميا في أوروبا (14 في المئة)، والولايات المتحدة (8 في المئة)، والشرق الأوسط (29 في المئة) وآسيا (22 في المئة) وتوزيع الباقي (27 في المئة) في ماليزيا. وهذا الإصدار هو أول إصدار صكوك سيادي عالمي بالدولار الأميركي في عام 2011، وهو أول إصدار سيادي بالدولار الأميركي يتم باستخدام مبدأ الوكالة، وهو يمثل أكبر شريحة صكوك ثنائية سيادية تصدر بالدولار الأميركي وأقل عائدات تحققها دولة ذات سيادة آسيوية لإصدار جديد من الدولار الأميركي (2.991 في المئة خمس سنوات و 4.646 في المئة عشر سنوات).
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060308205
وأفاد التقرير ان شهر يونيو يعتبر شهرا محوريا لماليزيا فيما يخص كافة الإصدارات باستثناء ثلاثة إصدارات في البلاد. فقد تم إصدار صكوك بقيمة 3 مليارات رينغيت (مليار دولار) من قبل ساراواك للطاقة برهاد، وهي شركة مرافق مملوكة للدولة، كأول إصدار من برنامج إصدار بقيمة 15 مليار رينغيت (5 مليارات دولار). ولشرائح صكوك المشاركة الأربع استحقاقات لمدة خمس سنوات، وسبع سنوات، وعشر سنوات، وخمس عشرة سنة.
وبين التقرير ان الجهات السيادية تصدرت إصدار الصكوك خلال الشهر وكانت تمثل 49.2 في المئة من حيث قيمتها، تبعها الشركات بقيمة 27 في المئة والجهات ذات الصلة بالحكومة بنسبة 23.7 في المئة.
وفيما يخص العملة، فقد سيطر الرينغيت الماليزي على غالبية الصكوك الصادرة في شهر يونيو، بما يقارب ثلاثة أرباع الإصدارات. وكان إصدار الصكوك السيادية العالمية من قبل ماليزيا يعني أن الدولار الأميركي يمثل ما نسبته 25 في المئة من إجمالي إصدار الصكوك خلال الشهر، وفي الوقت ذاته، صدرت باقي الصكوك بالدينار البحريني.
وأضاف التقرير انه تم إصدار ما مجموعه 81 صكا في يونيو مقابل 60 صكا في مايو و 53 صكا في أبريل. وقام قطاع الشركات بإصدار 62 صكا من هذه الصكوك بقيمة 2.167.7 مليون دولار (مايو: 1.626.9، + 33.2 في المئة) كما كان هناك 13 إصدارا سياديا بقيمة 3.95 مليار دولار (مايو: 2.95 مليار، + 33.8 في المئة). وكان الصك السيادي الماليزي الصك الدولي الوحيد الذي تم إصداره خلال شهر يونيو، وتم استثمار كافة صكوك الشركات في ماليزيا.
وتابع التقرير ان عائد صكوك تمويل الدار انخفض في شهر يونيو بنسبة 2.798 في المئة إلى 3.722 في المئة في نهاية الشهر حيث خفضت شركة موديز من تصنيف الشركة الائتماني إلى (ب2) من أصل تصنيف (ب أ 3). وقسمت موديز التصنيف الائتماني لشركة الدار العقارية في أبو ظبي إلى قسمين قائلة أنها لم تعد تصنف الشركة على أنها مصدر ذا علاقة بالحكومة، نتيجة ما أثير من شكوك حول مستقبل الدعم الحكومي. كما وقامت موديز بخفض تصنيف صكوك الدار البالغة قيمتها 1.02 مليار دولار المستحقة في 2013 إلى مستوي (ب 1).
أما بالنسبة لعائدات صكوك أبوظبي البالغة قيمتها 1.25 مليار دولار والمستحقة في عام 2014 فانخفضت إلى أدنى مستوي لها منذ بيعها في أكتوبر من عام 2009 بنسبة 4.573 في المئة هذا الشهر. وقفزت الصكوك إلى 4.795 في المئة بنهاية الشهر حيث قامت دبي بتنفيذ برنامج سندات بقيمة 5 مليار دولار لدعم ميزانيتها وتمويل الاستثمارات. وتتصدر دبي، والتي تعتبر مدينة بقيمة 16 مليار دولار مستحقة في وقت لاحق من هذه السنة، أفضل عائدات المنطقة حيث لجأ المستثمرون إلى قطاع السياحة من أجل تجنب الاضطرابات السياسية التي تسود في العالم العربي.
وقفزت صكوك شركة تنمية السياحة والاستثمار في شهر يونيو لتصل إلى نسبة 2.934 في المئة من أصل 2.638 في المئة في بداية الشهر. وتعتزم شركة تنمية السياحة والاستثمار إرجاء بناء العديد من الفنادق في جزيرة السعديات في أبو ظبي في محاولة لجعل المشروع البالغة قيمته مليارات الدولارات مجديا تجاريا. كما وتبحث الشركة بيع سندات بقيمة 1 مليار دولار ضمن برنامجها القائم والبالغة قيمته 3 مليارات دولار.
صكوك التمويل المحدودة لمصرف قطر الإسلامي
وانخفضت عائدات صكوك مصرف قطر الإسلامي قليلا خلال شهر يونيو بنسبة 3.054 في المئة بنهاية الشهر. هذا وانسحب مصرف قطر الإسلامي من المزايدة في عطاء لحصة أغلبية في الجهة المقرضة وهي المصرف الإسلامي الاندونيسي بنك بي تي للمعاملات. وقد حظي مصرف قطر الإسلامي بمكانة متقدمة للحصول على حصة في ثاني أكبر مصرف إسلامي في اندونيسيا في صفقة قد تبلغ قيمتها 300 مليون دولار.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس