عرض مشاركة واحدة
قديم 10-05-2011, 02:05 AM   #9054
خبيــر بأسـواق المــال
كاتب الموضوع : محمد على باشا المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 10-05-2011 الساعة : 02:05 AM
افتراضي رد: الأسهم النارية فى البورصة المصرية

الإعجاز في : عدد آيات سورة البقرة
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060332004



سورة البقرة هي السورة الأطول بين سور القرآن على الإطلاق , بهذا الاعتبار فهي سورة مميزة جدا .

يثير هذا التميز عددا من التساؤلات : ما السر في أن يكون عدد آيات أطول سور القرآن 286 آية ؟ هذا العدد دون سواه ؟ .

هنا قد يرفع البعض في وجهي سيف الاختلاف لسبب ما قد يكون القصد منه البحث عن الحقيقة , وقد يكون لمجرد إثارة الشبهات , ولإرضاء الطرفين نطرح السؤال التالي : في الإتقان للسيوطي : قيل عدد آيات سورة البقرة 285 آية وقيل286 آية وقيل 287 آية , العدد المعتبر في المصحف 286 , هل يحتمل أن يكون أحد العددين 285 أو 287 صحيحا ؟

كيف نطمئن إلى أن العدد 286 هو العدد الصحيح ؟ وبذلك نحسم الخلاف في هذه المسألة وأمثالها حسما نهائيا إلى غير رجعة , وحتى لا يظل هذا الاختلاف حجة في أيدي المشككين بجمع القرآن يستندون إليها كلما واتتهم فرصة لذلك .

تعالوا نتأمل الإشارات المخزنة في القرآن إلى عدد آيات سورة البقرة ( فان رأيتم في ذلك خيرا سنأخذكم إلى سورة أخرى , وان لم تروا فيما يلي ما أراه هنا فلن يعيب المسلمين أن يجتهد أحدهم فيخطيء ولكن المصيبة أن يكون هو المصيب بينهم .. هذا الكلام لمحبي القرآن ) .

1- يمثل العدد286 الدال على أطول سور القرآن إطلاقا الحد الأعلى لعدد آيات السورة القرآنية , حيث لا وجود لسورة أخرى يتجاوز عدد آياتها العدد 286 . ويمثل العدد 3 الحد الأدنى لعدد آيات السورة القرآنية فلا وجود لسورة قرآنية تتألف من عدد من الآيات أقل من 3 .

الإشارة المخزنة إلى الحد الأعلى والحد الأدنى في القرآن نجدها في معادلتي الترتيب القرآني وهما : 19 × 6 = 114 19 ×3 = 57 .

( 19-6 ) × ( 19 + 3 ) = 286 عدد آيات سورة البقرة : الحد الأعلى .

( 19 + 6 ) – ( 19 + 3 ) = 3 عدد آيات سورة الكوثر : الحد الأدنى .

ذلك يعني أن انه قد تم تحديد الحد الأعلى والحد الأدنى وخزنت الإشارة إلى هذين الحدين في معادلتي الترتيب القرآني , وأنه لا مجال لتجاوز هذين العددين صعودا أو هبوطا .وبوضوح تام لا يمكن أن يكون عدد آيات سورة البقرة غير العدد 286 , المسألة محسومة قرآنيا .

( قد يقول قائل : نجد من بين سور القرآن ثلاث سور عدد الآيات في كل منها 3 آيات , أقول نعم , وينتظم هذه السور نظام قرآني بديع , ليس مجال الحديث عنه هنا ) .

2- عدد سور النصف الأول من القرآن : 57 سورة .

تشكل هذه السور مجموعتين ( باعتبار نظام قرآني مذهل سيكشف عنه للمرة الأولى قريبا )

13 سورة : هي مجموعة آل : 13 الأطول بين سور القرآن الكريم وأعداد الآيات في كل منها من خارج السلسلة 1 -114 .

44 سورة عدد الآيات في كل منها من داخل السلسلة 1 – 114 .

لنتأمل الإشارة المخزنة في هذين العددين 13 و44 :

13 × 44 = 572

= 286 × 2

286 : عدد آيات سورة البقرة .

2 : رقم ترتيب سورة البقرة .

( تفاصيل مذهلة غير مسبوقة عن : البناء العددي في القرآن الكريم قريبا )

3- العدد 286 وهو العدد الذي أراده الله لأطول سور كتابه الكريم يرتبط بالعدد 114 عدد سور القرآن الكريم على نحو مميز وخاص , بالصورة التالية : نلاحظ في العدد 286 عددين هما 86 و 28 ومجموعهما يشير إلى عدد سور القرآن الكريم = 114 .



إن حاصل ضرب العدد 86 في 2 + 114 = 286 عدد آيات سورة البقرة .

4- قلنا أن الحد الأدنى لعدد الآيات في السورة القرآنية : 3 آيات .

لنتأمل الملاحظة التالية :

تتدرج سور القرآن صعودا باعتبار أعداد آياتها من العدد 3 والى العدد 227 عدد آيات سورة الشعراء السورة رقم 26 في ترتيب سور القرآن , ( لاحظ رقم الترتيب 26 والإشارة فيه إلى العدد 13 : مجموعة آل 13 الأطول بين سور القران 13 × 2 ) .

حينما يتم الوصول إلى العدد : 228 والذي يختزن الإشارة الصريحة والواضحة إلى عدد سور القرآن " 228 = 114 × 2 " يتوقف مجيء سور قرآنية من أي عدد من الأعداد التالية للعدد 228 ( ولذلك لا نجد من بين سور القرآن سورة تتألف من 229 آية أو 230 آية أو 231 ....وحتى نصل إلى العدد 286 حيث تتجدد الإشارة إلى عدد سور القرآن تأتي سورة البقرة .
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060332004

لنتأمل العددين : 228 توقف أعداد الآيات . لاحظ العدد: 28

286 مجيء سورة البقرة . لاحظ العدد: 86 .

مجموع العددين 86 و 28= 114 .

نفهم هنا ارتباط العدد 286 بعدد سور القرآن وفي موقع مدبر ومحسوب بحساب الهي لا نعرف عنه إلا القليل , ولكن ليس من الصعب أن نفهم إعجاز هذا الترتيب والقصد منه , وحاجة المسلمين إليه في زمننا هذا .

( قد يقول قائل : إن ما لدينا من وجوه إعجاز القرآن ما يكفينا , ونحن في غنى عن هذا الجديد . إن من يزعم ذلك هو جاهل بعظمة الترتيب القرآني وليس بينه وبين من ينكر إعجاز القرآن في بيانه أدنى اختلاف , وكما يقال : من جهل شيئا عاداه . لقد غفل المسلمون عن ترتيب القرآن قرونا طويلة مما أضطرهم إلى تقديم القرآن للآخرين : كتابا مختلف في عدد آياته وعدد سوره وفي رسمه وفي وفي .. إن من رحمة الله وحكمته أن يهتدي المسلمون إلى عظمة ترتيب القرآن حيث يجدون فيه التثبيت الملائم لهم اليوم وما يدفعون به عن القرآن كل ما أثير حوله من شبهات .. المحزن حقا أن أجد بين المسلمين من هو بحاجة إلى الإقناع بعظمة ترتيب القرآن , كيف يفكر هؤلاء ؟ هل يستكثرون على الله أن يكون كتابه عظيم الترتيب ؟ إن المشكلة أن لا يكون ) .

5 : 19× 3 = 57 هذه هي إحدى معادلتي الترتيب القرآني .

تعطينا أرقام المعادلة العدد : 319 .

ما سر العدد 319 ؟

انه العلاقة بين مجموع أرقام ترتيب سور القرآن 1-114 ( = 6555 ) وعدد آيات القرآن الكريم : 6236 .

حاصل طرح العدد 319 من 6555 = 6236 عدد آيات القرآن الكريم .
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060332004

( طبعا هناك إشارات مؤكدة للعدد 319 ليس مجالها الآن )

تعطينا الأرقام المكونة للعدد 319 الأعداد :

91 و 19 و 31 و 13 و 39 و 93 . ما السر في ذلك ؟

إن مجموع هذه الأعداد الستة هو : 286 عدد آيات سورة البقرة .

( هذه الأعداد الستة محاور رئيسة في البناء العددي في القرآن , إنها أعداد مميزة وتختزن أسرارا مميزة , من بينها الإشارة إلى عدد آيات السورة المميزة بأطول سور القرآن : سورة البقرة ) .

6- سورة البقرة هي إحدى السور التسع والعشرين المفتتحة بالحروف الهجائية المقطعة . تأتي من عدد من الآيات هو من مضاعفات الرقم 13 .

286 = 22 × 13 .

مما نلاحظه هنا :

- إن مجموع أعداد الآيات في السور المفتتحة بالحروف المقطعة : 2743 آية عدد هو من مضاعفات الرقم 13 = 211 × 13 .

- آخر السور الفواتح في ترتيب سور القرآن سورة القلم , عدد آياتها من مضاعفات الرقم 13 ( 52 = 4× 12 ) .

- مجموع أعداد الآيات في السور فردية الآيات من مضاعفات الرقم 13

( 1495 آية = 115 × 13 )

- مجموع أعداد الآيات في السور زوجية الآيات من مضاعفات الرقم 13 ( 1248 = 96 × 13 ) .

- مجموع الحروف المقطعة في أوائل السور التسع والعشرين من مضاعفات الرقم 13 ( 78 = 6 × 13 ) . ( لاحظ العددين هنا 6و13 ومجموعهما 19 )

- أول آية في القرآن تتألف من 19 كلمة تأتي في الرقم 13 الآية 13 سورة البقرة , وآخر آية من هذا النوع تأتي في سورة الممتحنة في الرقم 13 في السورة الوحيدة من بين سور القرآن المؤلفة من 13 آية .. ( آخر آيتين في ترتيب آيات القرآن يتألف كل منهما من 19 كلمة تأتيان في رقمي الترتيب : 6 و13 سورة الممتحنة ) .

أليس هذا بكاف ؟ مازال هناك الكثير ..

- ما يعنينا هنا أن سورة البقرة بعدد آياتها المحدد ب : 286 ينتظمها نسق محكم محوره العدد 13 .. هذا النظام يختل لو أن عدد آيات سورة البقرة ليس هذا العدد .

7- ترتبط سورة البقرة بعدد آياتها المحدد ب : 286 بقانون الحالات الأربع لسور القرآن , بقانون الترابط في السور الزوجية , بقانون التجانس , بالبناء العددي في القرآن .... أنظمة قرآنية محكمة تختل أو تختفي لو أن عدد آيات سورة البقرة غير العدد : 286 .

والآن :

هل يحتمل أن يكون عدد آيات سورة البقرة غير العدد 286 ؟

الجواب : لا .

لقد تم تحديد هذا العدد بتدبير الهي حكيم شاهد بمصدر القرآن وعظمته وإعجاز ترتيبه . وما نراه في سورة البقرة يمكن أن نراه في غيرها من سور القرآن , وسؤالنا الأخير : ما رأي علماء المسلمين ؟

[ فائدة : تتألف البسملة " بسم الله الرحمن الرحيم " من :

كلمة بسم المؤلفة من : 3 أحرف .

ثلاثة أسماء من أسماء الله الحسنى وعدد حروفها : 16 .

إذا تأملنا الحروف ثانية نلاحظ أنها :

3 أحرف منقوطة .

16 حرفا غير منقوط .

: الأحرف الثلاثة المنقوطة هي : ن . ب . ي : إنها تعطينا كلمة نبي .]




والعجيب ياسادة ياكرام شوف التداخل الغريب ..والعجيب مابين الرقمين 286

وال13 ..ياسبحان الله ...

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

أَعْلمُ أني لا أعْلمُ شيئا

سقراط

محمد على باشا غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس