عرض مشاركة واحدة
قديم 11-05-2011, 02:39 PM   #7930
 
الصورة الرمزية ahmed zenhom
 

كاتب الموضوع : الخبير2000 المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 11-05-2011 الساعة : 02:39 PM
افتراضي رد: اسهم كالنجوووووم فاستعد للهجووووووووووم

المهندس عدلي أيوب
صدمة بالغة تلقاها الملياردير "أيوب عدلي أيوب" مالك ورئيس مجلس إدارة شركة رمكو للإنشاءات السياحية بعد سفره بساعات في إجازة عندما تلقى نبأ انتحار ابنه "عدلي" - رئيس مجلس إدارة شركة ميدويست للطيران - تاركا وصية لزوجات بحرق جثمانه ونثر الرماد في أوروبا.

الملياردير "أيوب عدلي" - صاحب أشهر قرى سياحية "ستيلا دي ماري" أسس الشركة لابنه الذي لم يرغب العمل في قطاع العقارات السياحية مع والده وبالفعل بدأت أعمالها منذ ثلاث سنوات لكن سؤ الحظ الذي لازم الشركة منذ تأسيسها الأول على أيدي الملياردير "رامي لكح" لم يفارق الشركة وقضى على صاحبها الأخير.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060340184

وكان "أيوب عدلي أيوب" - رئيس مجلس إدارة شركة "رمكو" لإنشاء القرى السياحية قد تقدم في ٢٠٠٩ لشراء٣٠٪نسبة الـ 30% المتبقية من شركة "ميدويست " للطيران ، المملوكة لرجل الأعمال "رامي لكح" مقابل 9 ملايين دولار من البنك الأهلي المصري ، بعد أن حصل على موافقة النائب العام لشراء 50% فقط منها من قبل لتتم صفقة الشراء دفعة واحدة.

وبالفعل وصلت نسبة "أيوب" إلى 90% من إجمالي أسهمها، بعد شرائه حوالي 10% منها في نفس العام بينما تتوزع الـ 10% الباقية على عدد من المستثمرين.

وقام "أيوب" بالشراء لحسابه الشخصي وليس لصالح شركة "رمكو" التي يترأس مجلس إدارتها ، كما قام سابقا بشراء فندق إسكندنافية لكح لحسابه الشخصي نظرا لشرط النائب العام وكان لكح المالك الأول للشركة تعرض لأزمة أدت لاستحواز المصرف العربي أثناء رئاسة "عاطف عبيد" للمصرف على أرصدة الشركة لصالح تسوية مديونيات "رامي لكح" لدى بنكي الأهلي والمصرف العربي ما أدى في النهاية لتوقف الشركة تماماً بعد منحها مهلة إلى ٢٠٠٧ لم تستطع تأدية الديون وبيعت بعدها لأيوب.

واستطاع "أيوب" توثيق عقد إيجار أول طائرة واستأنفت الشركة عملها فى إبريل ٢٠٠٩ بطائرتين وانطلق نشاط الشركة كشركة مساهمة مصرية مرخصة لنشاط نقل الركاب غير المنتظم المعروف بالشارتر.

وبعدها وقعت الشركة عقدا مع بوينج لتأجير طائرة من طراز b737-800 بنظام التمويل التأجيري تسلمتها العام الحالي وسط الأزمة التي ضربت الاقتصاد المصري واستطاعت الشركة الحصول على تعاقدات في شرق آسيا نقلت بعدها طائرتين للتمركز في إسلام آباد في باكستان بينما عملت الطائرة الثالثة من القاهرة.

لكن يبدو أن "عدلي" الابن واجه مشاكل عديدة تمثلت في تعثرت في سداد ديون خدمات الطيران لطائراته في مصر ومنها خدمات الصيانة والخدمات الأرضية وخدمات الوقود حيث حجزت السلطات الفرنسية احدى الطائرات الأسبوع الماضي بسبب عدم سداد ديون الوقود.

لكن الأزمة الأكبر ربما تكون في سداد اقساط تأجير الطائرات التي تصل شهريا إلى ٣٠٠ألف دولار للطائرة الواحدة وربما كان قيام "عدلي" الابن قبل انتحارا بيوم واحد بفصل عشرين مضيفا من الشركة مؤشرا للأزمة التي واجههاوالفقيد حاصل على دراسات فى إدارة الأعمال من الولايات المتحدة ومتزوج ولديه 4 أولاد .

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس

ahmed zenhom غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس