عرض مشاركة واحدة
قديم 01-27-2012, 02:08 PM   #22136
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 01-27-2012 الساعة : 02:08 PM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

الشركات ردا على حملات المقاطعة: كل مواطن حر فى استخدام المحمول



دشن عدد من نشطاء الشبكات الاجتماعية منها موقع "الفيس بوك"، حملات لمقاطعة شبكات المحمول الثلاث "فودافون وموبينيل اتصالات"، غدا السبت، فى الذكرى الأولى لتظاهرات جمعة الغضب ضد نظام مبارك.
كما تداول نشطاء الموقع الاجتماعى الشهير بيانا بعنوان "عرض المصريين لكل الشركات" بإغلاق الهواتف المحمولة من 12 ظهرا وحتى 11.5 مساء، احتجاجا على ما اعتبروه تنفيذا أوامر النظام السابق.
وتضمن البيان شكرا للشركات حول ما أسموه بالمساعدة على قتل الثوار يوم 28 يناير، وتسجيل المكالمات لجهاز أمن الدولة المنحل، وحرمان الشهداء من التحدث إلى ذويهم.
وقالت شركات المحمول الثلاث، إنها فصلت الخدمة عن المواطنين بناء على أوامر من جهات أمنية استندت إلى المادة 67 من قانون الاتصالات رقم 10 لسنة 2003، والخاصة بإدارة الاتصالات أثناء الكوارث والحروب.
من جانبها سيطرت حالة من القلق والترقب لدى مشغلى شبكات المحمول الثلاث لما ستسفر عنه المقاطعة.
وقالت مصادر بالشركات لـ"اليوم السابع"، إنها أوضحت للعملاء مرارا وتكرارا عدم مسئوليتها عن قطع الخدمة، ولن تتدخل فى حملة المقاطعة، خاصة أن لكل عميل الحرية الخاصة فى استخدام الهاتف المحمول".
ولم تكن وحدها شركات المحمول التى فصلت الخدمة عن المستخدمين فى أعقاب الثورة فقد فصلت شركات الإنترنت "تى اى داتا" و"لينك" الخدمة لمدة خمسة أيام، غير أن الجهات الأمنية لم تخبر شركة نور بقطع الخدمة عن المستخدمين.
وقال مصدر مسئول بوزارة الاتصالات فى تصريح لـ"اليوم السابع"، إن المسودة النهائية لتعديلات قانون الاتصالات ما زالت باللجنة التشريعية التابعة لمجلس الوزراء، وستتم إحالته إلى مجلس الوزراء برئاسة الدكتور كمال الجنزورى، تمهيداً لعرضه على مجلس الشعب لإقراره.
وكانت اللجنة التشريعية أقرت عدداً من التعديلات على المواد الخاصة بقانون الاتصالات، كما جرّمت قطع الاتصالات، إلا بقرار من رئيس الجمهورية، بناءً على إذن كتابى من مجلس الوزراء.
وينص التعديل المقترح للمادة 67 على أنه فى حالة إعلان التعبئة العامة المنصوص عليها فى المادة 65، يقوم رئيس الوزراء بتحديد السلطة المختصة فى الدولة التى تخضع لإدارتها جميع خدمات وشركات الاتصالات أو أى مشغل أو مقدم خدمة، ويستدعى أيضًا خلالها القائمون على تشغيل وصيانة تلك الشبكات لمواجهة الحالات المشار إليها واجتيازها.
وفى جميع الأحوال، يحظر قطع كل أو بعض أنواع خدمات الاتصالات أو وقف تشغيلها كلياً أو جزئياً، إلا بناءً عن قرار يصدر من رئيس الجمهورية بناءً على اقتراح يصدر عن مجلس الوزراء، على أن يقدم رئيس الجمهورية تقريرًا تفصيلياً لمجلس الشعب للأسباب التى دعت إلى ذلك خلال 30 يوماً من صدور القرار، وفى حال عدم انعقاد المجلس يتم العرض فى أول جلسة انعقاد له.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060370045
بينما تنص المادة الحالية على أنه "للسلطات المختصة فى الدولة أن تخضع لإدارتها جميع خدمات وشبكات اتصالات أى مشغل أو مقدم خدمة، وأن تستدعى العاملين القائمين على تشغيل وصيانة تلك الخدمات والشبكات، وذلك فى حالة حدوث كارثة طبيعية أو بيئية أو فى الحالات التى تعلن فيها التعبئة العامة طبقًا لأحكام القانون رقم 87 لسنة 1960 وأية حالات أخرى تتعلق بالأمن القومى.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس