عرض مشاركة واحدة
قديم 02-05-2012, 09:02 PM   #22466
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 02-05-2012 الساعة : 09:02 PM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

محلل مالى : سرعة تقديم الجناة للعدالة سيحمى البورصة والتصنيف الائتمانى



اكد المحلل المالى محسن عادل ان احداث الاربعاء الماضى فى بورسعيد لم تؤثر على البورصة بشكل كبير يوم ‏الخميس خاصة انها كانت جلسة لجنى الارباح من المستثمرين لتعاملات الاسبوع كله ولكنه حذر من عدم سرعة ‏تقديم الجناة للعدالة ومحاكمتهم واكد ان ذلك يعنى عدم استرداد الدولة لسيادتها وتمكن السلطة التشريعية والقانونية ‏والتنفيذية من اداء واجباتها واضاف فى لقاء ببرنامج صباح الخير يا مصر الاحد ان مشتريات الاجانب ارتفعت بشكل ملحوظ مع انعقاد ‏جلسات مجلس الشعب بانتظام ووصلت ل164 مليون لانهم رأوا مؤشرات الاستقرار لمؤسسات الدولة السيادية ‏ولان البنية الاقتصادية لمصر قوية بالرغم من تاثرها بالاحداث ليصل مجمل معدلات شرائهم من اول يناير ‏‏2012 الى 365 مليون واشار الى زيادة دخول المؤسسات المالية العالمية الى السوق المصرى بنسبة تعدت ‏ال35% فى يناير وطالب المؤسسات المالية المصرية بسرعة التحرك لمواكبة الاجانب وعدم تسرب الاصول ‏المصرية لايديهم .
‏ واوضح ان وصول معدل التداول ل600 مليون جنيه الاسبوع الماضى هو انجاز خاصة ان المصريين الافراد ‏والمؤسسات ساهموا فى عمليات الشراء واصبح تاثرهم بسلوك الاجانب فى البورصة اقل من ذى قبل وارجع ‏ذلك لزيادة خبرتهم باليات البورصة عن الماضى واكد محسن عادل ان هناك دعوات غريبة تتردد منذ اربعة ايام من محللين ماليين اجانب تطالب بتخفيض ‏التصنيف الائتمانى للدول التى لاتحظى باستقرار سياسى او امنى وتم ذكر مصر ضمن الدول المطروحة لخفض ‏تصنيفها بالرغم من انتظامها فى دفع اقساط الديون فى مواعيدها المقررة وشدد المحلل المالى على ضرورة ‏سرعة استعادة الامن وفرض سيادة الدولة خوفا من تخفيض التصنيف الائتمانى لمصر من المؤسسات المالية ‏العالمية وحول قرار البنك المركزى بتثبيت اسعار الفائدة على الايداع والاقتراض اكد انه جاء للمحافظة على معدلات ‏التضخم بعد تخفيض الاسعار العالمية للسلع وانخفاض القدرة الشرائية للمواطنين فى عدد كبير من الدول ‏وضمنها مصر واشار الى مساوئ هذا القرار فى عدم دفع اصحاب الودائع الدولارية ببيعها فى حالة زيادة الفائدة ‏على الايداع بالجنيه المصرى واشار الى ان هناك فجوة بين متوسط اسعار الفائدة للبنك المركزى ومتوسط اسعار ‏الفائدة للبنوك المصرية واكد على قدرة تدارك اى مساوئ لهذا القرار بعد فترة من الاستقرار السياسى والامنى ‏فى البلاد.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس