عرض مشاركة واحدة
قديم 03-03-2012, 01:03 AM   #23889
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 03-03-2012 الساعة : 01:03 AM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

رئيس "صناع مصر": النظام السابق نفذ مخططًا خارجيًا لتدمير الصناعة الوطنية





أكد عادل فاضل، رئيس جمعية "جماعة صناع مصر"، أن الصناعة المصرية انزلقت لمنحدر السقوط طوال عهد النظام السابق، عبر سياسة الخصخصةالتي هدمت ودمرت الصناعات الاستثمارية ذات التنافسية التى أسسها عزيز صدقى وزير الصناعة الراحل وحولتها لصناعات استهلاكية.
وأشاد فاضل، فى تصريحات خاصة لـ "بوابة الأهرام"، بعهد الراحل عزيز صدقى الأب الروحي للصناعة الذى شهدت مصر عند توليه الوزارة عام 1956 وعمره 36 عاما، سباق مع الزمن كان من ثماره إنشاء ألف مصنع محققاً إنجازات صناعية في بلد وصف بأنه دولة زراعية، أشبه بمعجزة.
وأضاف أن عهده شهد نهضة صناعية فى جميع مجالات الصناعة الأستثمارية الحيوية طويلة الأجل كصناعة الحديد والصلب بالقدرات العالية، ومصانع الدرفلة وصناعة الأسمنت والغزل والنسيج التى كانت تضع اسم مصر علامة مسجلة وسط المنافسة العالمية، وتطور صناعة السيارات بصورة مدهشة، والنجاح فى صناعة سيارة بنسبة مكون محلى لأكثر من 76%، بخلاف صناعة الأسمدة والحراريات وأنشاء أول مصنع للغلايات، كما أن وزارة الصناعة كان يتبعها نحو 117 شركة مشهورة.
ويرى عادل فاضل أن النظام السابق عمل على تدمير كل الإنجازات تحت مسمى الخصخصة منذ تولى عاطف عبيد رئاسة الحكومة، وبدء خطة كاملة لبيع 71 شركة في 61 قطاعًا منها خمس شركات بقطاع الغزل والنسيج وأربعة بقطاع تجارة المنسوجات كعمر أفندي وبنزايون وصيدناوي، وشركتان بمجال القطن والتجارة الدولية كشركة مصر لتجارة السيارات و11 شركة بالصناعات الهندسية منها النصر للسيارات، وأربع شركات للصناعات المعدنية وأربع شركات بمجال التعدين والحراريات، وسبع شركات بالصناعات الكيماوية وشركة الإسكندرية للحلويات والمصرية لإصلاح وبناء السفن.
كما عمل على تفريغ المصانع من العمالة المدربة صاحبة الخبرة الطويلة بالتخلص منهم تحت مسمى العمالة الزائدة وإحالتهم للمعاش المبكر، وإدخال صناعة الغزل والنسيج فى نفق مغلق، وبدلاً من نجاحنا فى الوقت الحالى لمصنعى سيارة مصرية بمكون محلى 100%، أصبحنا مجمعى سيارات أو مستوردين، بخلاف مصنع الغلايات الذى أقدمت إحدى الشركات الألمانية على شرائه فى ظل الخصخصة وهى من أقوى شركات الغلايات فى أوروبا، وعملت على تدميره وتحويله إلى أرض لتنجح فى هدم منافس واعد أمامها.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060392390
ويؤكد أن كل ذلك تم بخطى منظمة وتنفيذية لمخطط خارجى يهدف هدم وتدمير الصناعة المصرية الاستثمارية طويلة الأجل واستبدالها بصناعات استهلاكية، منادياً بوزير وطنى يتولى زمام الصناعة لاستعادة بعض من نجاحات الماضى.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس