عرض مشاركة واحدة
قديم 03-08-2012, 10:17 PM   #24140
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 03-08-2012 الساعة : 10:17 PM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

خبراء: الاقتصاد المصري يتجه للتعافي للمدى البعيد






الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060396798
لندن - سلط اجتماع خاص لرجال أعمال بريطانيين هذا الاسبوع في لندن الضوء على الأوضاع الاقتصادية في مصر لما بعد الثورة، وذلك تمهيداً لإطلاق بعثة استثمارية ستصحب معها وفد موسع من المستثمرين، والشركات البريطانية لزيارة القاهرة والاسكندرية في شهر مايو المقبل.
وفي هذا الصدد صرّح رئيس مجلس ادارة شركة فودافون مصر أيان غراي لـ"العربية" بأن "الشركات الأجنبية الكبيرة في بريطانيا وحول العالم ترى غموضاً في مصر على الساحتين الاقتصادية والسياسية، وأن البعض منها يفضل التمهل والانتظار قبل الشروع في اي استثمارات جديدة، ولكن في الوقت نفسه تقوم بعض الشركات الأخرى بمواصلة أعمالها بشكل شبه طبيعي بانتظار اتضاح الرؤية، مؤكداً أن النظرة المستقبلية على المدى الطويل إيجابية.
وقال إيان غري "الشركات الاجنبية الكبيرة ترى غموضاً في مصر الآن، لكن ايضاً ترى فرصاً على المدى الطويل، ويجب ان تكون الشركات البريطانية على أهبة الاستعداد للتحرك سريعا عندما يبدأ الاقتصاد في التعافي".
ومن جهة أخرى أكد غراي أن على المسؤولين في مصر أيضاً مسؤولية تجاه المستثمرين إذ "يجب على الحكومة المصرية ان تمارس الشفافية والوضوح بأسرع وقت ممكن كي يعرف المستثمر مع من يتعامل".
وعلّق الحاضرون على المؤشرات الاقتصادية الصادرة في الايام الاخيرة، وأبرزها البيانات الرسمية الصادرة عن البنك المركزي المصري، والتي تشير الى تراجع الاحتياطي النقدي الاجنبي الى 15.7 مليار دولار بنهاية شهر فبراير الماضي، حيث قال انغس بلير كبير المسؤولين في بنك الاستثمار المصري بلتون: "إن وتيرة التباطؤ في مبالغ الاحتياطي النقي مؤشر مطمئن".
وقال: "نعتبر تباطؤ وتيرة التراجع في الاحتياطي النقدي أمراً إيجابياً لأن مصر غير قادرة على الاستثمار بوتيرة التراجع التي شهدتها في الاشهر الماضية".
وكانت الحكومة المصرية استعانت بالاحتياطي الأجنبي منذ انطلاق الثورة لتمويل أعمال الدولة ومنظومة الدعم الضخمة في ظل تراجع مدخولات الدولة من السياحة والاستثمارات الاجنبية المباشرة وغيرها من وسائل الدخل، ما أدى لانخفاض الاحتياطات من 36 مليار مليار في ديسمبر 2010 إلى نحو 16مليار اليوم.
وتجسدت المشكلات التمويلية التي تواجهها مصر في بيانات وزارة المالية المصرية الأخيرة التي تنبأت باتساع عجز الموازنة الى 155 مليار جنيه مصري في الربع الرابع من السنة المالية الحالية المنتهية في يونيو، وحذرت المالية المصرية من أنها تواجه فجوة تمويلة وأنها قد تستعين بتمويل خارجي.
ويعتقد بعض الخبراء "أن الخيارات التمويلية أصبحت محدودة أمام الحكومة خاصة مع ارتفاع تكلفة الاقتراض من السوق المحلي لذا يجب أن يفكر المسؤولون في طرح سندات دولارية وتسريع المفاوضات مع صندوق النقد الدولي".
وقال الخبير بلير: "أصبحت عملية التمويل من خلال طرح اذون خزانة في السوق المحلي غير مستدامة؛ لأن نسبة الفائدة وصلت الى 17%، ولذلك لا ارى أي خيار إلا إصدار سندات مسعرة بالدولار حتى إن ترجم ذلك الى تراجع في قيمة الجنية المصري، كما ان الحكمومة يجب ان تستعين ابقرض صندوق النقد الدولي".
وحول ارتفاع البورصة المصرية بشكل حاد منذ مطلع العام قال بلير إنه عامل إيجابي، خاصة أن الارتفاعات كانت مدعومة جزئياً بعودة المستثمرين الاجانب للشراء ولكنه في نفس الوقت حذر من حركة تصحيحية.
وقال: "أشعر بالقلق حيال ارتفاع السوق بهذا الشكل الكبير في هذا الوقت القصير لأن مصر لاتزال أمام مشكلات اقتصادية ضخمة، ولذلك أعتقد أن السوق قد يشهد حركة تصحيحية خلال الشهر او الشهرين المقبلين حتى يعود لمستويات طبيعية ومن ثم قد يرتفع بعد إتمام انتخابات الرئاسة".
المصدر: الأسواق نت

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس