عرض مشاركة واحدة
قديم 04-06-2012, 02:18 PM   #25346
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 04-06-2012 الساعة : 02:18 PM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

الديون تحرق بلاد الأندلس






ألقت عدوى أزمة الديون السّيادية الأوروبية بظلالها على بلاد الأندلس رابع أكبر اقتصاد أوروبي، عندما انْدفعت الديون الاسبانية إلى حجم غير مسبوق منذ عشرين عاما، إذ بلغت 734.96 مليار يورو التي توازي %68.5 من الناتج المحلّي الكلّي «GDP» في نهاية سنة 2011، و%66 قبل ذلك بثلاثة أشهر و%61.2 في نهاية سنة 2010 (إحصاءات بنك اسبانيا 2012/3/16). عكسَ مد الدّين العام المخاوف على قدرة أسبانيا القيام بتنظيم امورها الحالية بسلاسة وهدوء.
وصف كبير الاقتصاديين الأوروبيين ديو أن أسبانيا تبدو وكأنها المُخاطرة الرئيسية الأوروبية في المستقبل القريب التي تواجه تحدّيات ضخمة، بما فيها ركود وديون، بينما يتوقع صندوق النقد الدولي انكماشا اسبانيا هذه السنة نسبته %1.7. تشير تنبؤات المفوّضيه الأوروبية أيضا ان الدّين الأسباني سيتضاعف مرّتان، بالنسبة إلى الناتج المحلي الاجمالي أي %78، منذ أن اشتعلت «عفسة» الديون السيادية الأوروبية قبل سنتين. صعّدت نسبة البطالة كذلك ارتفاعها إلى %23، وأصبح نصف الأسبان البالغ عمرهم (16 - 24 سنه) عاطلين الآن عن العمل، كما أن أسعار المنازل انخفضت %11.2 أواخر 2011. لذا، يرى المراقبون ثمّة غيوم داكنة تتراكم وتتلّبد في سماء مدريد، ربّما تنذر بقدوم العاصفة. فقد باغتت أسبانيا شركاءها الأوروبيين بإعلانها مطلع مارس من أن نسبة عجزها لهذا العام سيكون %5.8، أعلى من الهدف المعلن عنه سابقا، وهو %4.4. يتفاءل الاتحاد الأوروبي بأن يكون العجز الأسباني لسنة 2013 هو %3، الأمر الذي التزم وتعهّد به الأسبان، إلا أن ذلك يبدو صعب المنال.
ركود اقتصادي
على الصعيد الأوروبي العام نرى مثلا أن هولندا تثير القلق، إذ يتوقع أن يتجاوز عجزها العام الحد الأوروبي %3 في العام المقبل، أما في البرتغال، وبسبب الركود يتجه الشباب البرتغالي الآن إلى دول استعمرتها الإمبراطورية البرتغالية لمئات السنين، كأنغولا والبرازيل بحثا عن العمل. وأخيرا يتوقع تقرير أعدته «دير شبيغل» أن اليونان قد يحتاج إلى برنامج إنقاذ ثالث سنة 2015.
رأيت في المنام أن سفينة شراعية صغيرة ذات أطواق نجاة آتية من تبرعات الصناديق والبنوك «الدولية»، تحاول جاهدة عبور المحيط الاطلسي الغادر، بشراعها المتواضع تتقاذفها أمواج تقشفيه ضخمة، ورياح جيوسياسية عاتية، وأنها سترسو في ميناء «النجاح الاقتصادي» بعد سنين عدة، عندما تجرب أوروبا جميع المعادلات الاقتصادية والمالية والحيل الرأسمالية. فالحل الأمثل للوضع الأسباني الاقتصادي الشائك هو تحفيز النمو وتطوير التنافسية والتركيز على خلق وظائف، وذلك بتطبيق مزيد من الشفافية وأنظمة القيود التنظيمية والرقابية، بالإضافة للصّبر الجميل.
قال وزير الخزانة الأميركي غايثنر (20/3/2012) خلال مؤتمر صحفي في نيودلهي إن «الإصلاحات الاقتصادية في أوروبا، ستستغرق وقتاً حتى تصبح راسخة، وأن نمو دول منطقة اليورو المتأزمة سيظل ضعيفاً لفترة طويلة».
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060412939
- لأسبانيا الحرة: الدّين أمامكم والترويكا من ورائكم.
- هل سيصارع الأسبان ديونهم كما يصارعون الثيران؟
المصدر: القبس الكويتية

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس