عرض مشاركة واحدة
قديم 04-23-2012, 01:35 AM   #25769
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 04-23-2012 الساعة : 01:35 AM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

ردود أفعال مؤيدة لإلغاء اتفاقية الغاز.. العوا: الحديث عن اقتحام إسرائيل لمصر مزاعم لتخويف الشعب.. يسرى: إذا صح الخبر سأقبل يد من اتخذ القرار.. عبد العزيز: أسوأ الظروف سندفع غرامة 140 مليون جنيه



الدكتور محمد سليم العوا المرشح لرئاسة الجمهورية

قال الدكتور محمد سليم العوا المرشح لرئاسة الجمهورية إن موقف مصر قانونى، كما هو متفق عليه فى العقد الموقع بيننا وبين إسرائيل، والحديث عن اقتحام إسرائيل أو تهديد الأمن القومى كانت مزاعم لتخويف الشعب المصرى من إلغاء تلك الاتفاقية.
وأضاف العوا خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "القاهرة اليوم" الذى يقدمه الإعلامى عمرو أديب على قناة أوربت مساء اليوم الأحد، من الممكن أن تكون إسرائيل كانت تدفع فلوس الغاز إلى شركة حسين سالم، والشركة لم تقل حتى يقوم سالم بافتعال أزمة مصرية- إسرائيلية.
فيما قال السفير إبراهيم يسرى صاحب دعوى إلغاء تصدير الغاز لإسرائيل لدى شك فى صحة الخبر، ولكن أنا لدى أمل أن يكون صحيحا وأن يكون الحكومة أصبح لديها موقف.
وأضاف يسرى إذا صح خبر وقف تصدير الغاز لإسرائيل سأتى زاحفا من المستشفى بأمريكا إلى مصر لتقبيل يد من اتخذ هذا القرار، فقد كنا نحلم بإلغاء تلك الاتفاقية منذ إبرامها.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060419341
ومن جانبه أبدى طارق عبد العزيز المحامى سعادته قائلا: "مصر اتخذت هذا القرار الشجاع بناء على الاتفاقات فى العقد الذى وقع عام 2005 فى حال حدوث إخلال من طرف يتم وقف تصدير الغاز.
وأكد على أنه فى أسوأ الظروف إذا قامت إسرائيل برفع قضية علينا، فموقف مصر قانونى وأسوأ الظروف سنقوم بدفع غرامة 140 مليون جنيه.
ومن جهته قال إبراهيم زهران الخبير البترولى لا تقل إن مصر فيها غاز فهذا الخبر سيصيب الشعب "بالأرتكاريا" بل قل إن شركة حسين سالم أوقفت تصدير الغاز إلى إسرائيل لأنها كانت تحصل عليه مجاناً لسنوات دون أن تدفع أى مبلغ لمصر.
وأوضح رجل الأعمال ممدوح عباس أن مصر أخذت استشارة قانونية عالمية قبل فسخ التعاقد وتم التأكيد على أن من حقنا فسخ التعاقد والتهديدات التى بثها البعض قد رد عليها المشير بالمناورات العسكرية المصرية، وهدد بالضرب بيد من حديد لمن يهدد أمننا القومى ومصر بذلك تشفى من أنفلونزا مستديمة اسمها تصدير الغاز لإسرائيل ومصر تحتاج إلى هذا الغاز فضلا عن تحويل صناعاتنا إلى استخدام الغاز وعلى الأقل الرأى العام المصرى ينام مرتاح.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس