عرض مشاركة واحدة
قديم 04-25-2012, 05:11 PM   #25866
قنــاص أخبــــار
 
الصورة الرمزية mr200
 

كاتب الموضوع : tiger2001p المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 04-25-2012 الساعة : 05:11 PM
افتراضي رد: ***...الأخبار الاقتصادية...**...وأهم التقارير عن البورصة المصرية والأسواق العالمية....***

خبراء : تأثير صفقة "موبينيل-فرانس " على قطاع الاتصالات نسبي وقصير الاجل






أجمع خبراء أسواق المال ومحللون ماليون على أن إتمام صفقة بيع أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل" إلى شركة "ام تي تليكوم اس سي ار ال" سوف يساهم فى رواج البورصة المصرية وقطاع الاتصالات على الاجل
القصير فقط .
واكدو على ان اهم الرابحين من الصفقة هم حملة سهم"موبينيل" و "الحكومة المصرية" ، أما فرانس تليكوم فقد اشترت المخاطر خاصةمع أقتراب القطاع من التشبع وبالتالى فلن يحدث جديد فى نتائج اعمال الشركات الا فى حالة تمكنها من
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060420524
أضافة خدمات جديدة على المحمول نتيجة للاوضاع الاقتصادية السيئة والتى اثرت بشكل سلبى على معدلات الانفاق.
"فرانس أشترت التروماي"
فى البداية قال احمد العطيفى مدير الاستثمار بشركة "الجذور" القابضة ان قطاع الاتصالات يعانى فى المرحلة المقبلة من المنافسة الشرسة بين شركات المحمول وانخفاض اسعار المكالمات نتيجة للعروض الترويجية التى تسبب فى تراجع عائد الشركات ، فضلا عن ارتفاع معدلات التضخم والتى تغير من اولويات الناس ، الامر الذى جعلة يصف الصفقة بقولة"أن فرانس أشترت التروماي" لانها اشترت المخاطر مع أقتراب القطاع من التشبع وبالتالى فلن يحدث جديد فى نتائج اعمال
الشركات الا فى حالة تمكنها من أضافة خدمات جديدة على المحمول نتيجة للاوضاع الاقتصادية السيئة والتى اثرت بشكل سلبى على معدلات الانفاق.
وعن سعر الصفقة قال" العطيفى" أن السعر جيد نتيجة لتغير ظروف السوق وانخفاض قيمة السهم بشكل كبير خلال الفترة الماضية خاصة مع وجود أي تمييز بين الشركة وحملة الأسهم.
ويرى العطيفى أن أهم الرابحين من صفقة موبينل هم حملة سهم الشركة، والحكومة المصرية لان الصفقة توفر لها أكثر من مليار دولار، مشيراً الى ان تأثير الصفقة على القطاع نسبي وقصير الاجل.
وأضاف أن الأوضاع السياسية والاقتصادية ربما تكون وراء قرار ساويرس بالتعجيل ببيع اسهمه في موبينيل مضحيا بخيار البيع في نوفمبر 2013 بسعر 245 للسهم إلا انه لا يري عيبا في ذلك حيث إن ظروف السوق الحالية تختلف تماما عما
كان عليه الحال.
ويبرر احتفاظ ساويرس بنسبة 5% من اسهمه في الشركة بأن هذه النسبة تتيح له التقدم لاي شبكة خارجية لان من بين شروط التقدم لمثل هذه الشبكات ان تكون مساهما في شبكة محلية مشيرا إلي أن ساويرس ينوي استثمار جزء من حصيلة البيع فيالشبكة الليبية والسورية بعد سقوط نظام بشار.
وأشار" العطيفى " إلى أن موبينيل قد تعرضت للعديد من الضغوط من عوامل خارجية والتى أثرت على أدائها فى 2011، ومنها الاحتجاجات التى تجتاج البلاد، حملات المقاطعة، تشبع السوق، المنافسة العنيفة، بالإضافة إلى ارتفاع معدل
ضريبة الشركات ، و توقع استقرار الاداء خلال العام القادم وانتعاش نمو موبينيل فى 2013 ليدعم من خلال الانترنت والبيانات.
وأضاف أن موبينيل تسعى في الوقت الراهن لاتباع استراتيجية تتوازى مع التحديات السياسية والاقتصادية والتنافسية الحالية، حيث تركز أكثر على القيمة بدلاً من نمو العملاء عن طريق الانترنت وخدمات القيمة المضافة كمحاولة لمواجهة الضغط المستمرعلى إيرادات المكالمات الصوتية.
ولفت الى ان المنافسة الشرسة فى العروض الترويجية بين شركات المحمول أثرت على ارباح تلك الشركات فضلا عن تباطؤ نمو عدد المشتركين لتشبع السوق ومن المتوقع ايضا ان تتزايد فرص النمو فى الفترة المقبلة فى الانترنت ، مضيفاًالى أن شركةالمصرية للاتصالات لاتزال تعتمد يشكل اساسي على الاحتكار فى مجال الاتصالات الارضية، ويغلب على طابعها الادارى استمرار السلوك الحكومى.
ويرى أن الشركة المصرية للاتصالات هى المستفيد الوحيد فى قطاع الاتصالات نظراً لطبيعتها الدفاعية لانها تمتلك المحمول والثابت وكذلك الانترنت، مدعومة بتحسن أداء فودافون مقارنة بموبينل على الرغم من تأثرها سلباً فى الخط الثابت نتيجةللمنافسة الشركة فى تخفيض تكلفة الدقائق بين شركات المحمول، لافتاً إلى أن موبينيل تأثرت سلباً بحملات المقاطعة .
فرصة نجاة وسط امواج متلاطمة للبورصة
ويقول "رمضان معروف خبير أسوال المال ، أن هذة الصفقة تمثل نوع من الثقة فى قوة الاقتصاد المصرى خاصة فى ظل المخاوف بعد قطع الغاز عن اسرائيل وتلميح عدة دول بمعاداة مصر اقتصاديا ، حيث الصفقة لها طرفين طرف يدخل عملة اجنبيةالى مصر فى ظل ظروف نحن بامس الحاجة لهذا النقد الاجنبى ، وطرف محلى يتعلق بتوفير السيولة التى تمثل وقود البورصة المصرية.
وأضاف ان الصفقة تمثل فرصة نجاة وسط امواج متلاطمة للبورصة خاصة والاقتصاد عامة وينعكس اثرها بايجابية على كل قطاع الاتصالات سواء فودافون او راية او اوراسكوم تليكوم او اوراسكوم للاتصالات والمصرية للاتصالات وغيرها منالقطاعات المرتبطة للتاكيد على قوة القطاع وربحيتة المرتقبة وانها اسهم استثمار على الاجل المتوسط والطويل .
عودة الثقة للمستثمرين فى قيمة الأصول المصرية
من جانبه، قال محمد سعيد، خبير أسواق مال، أن هذه الصفقة يعول عليها فى أن تعيد الثقة للمستثمرين فى قيمة الأصول المصرية المتداولة بالبورصة وهو من شأنه أن يعيد تقييم الشركات المتداولة خاصة الأسهم المناظرة المتداولة فى قطاع الاتصالاتًوالسوق بشكل عام.
أضاف أن العوامل الاقتصادية وحدها ونقص السيولة المالية هو ما دفع ساويرس لاتمام الصفقة في الوقت الحالي، لافتاً الى ان هذه الصفقة يعول عليها فى أن تعيد قدراً من السيولة للسوق المصرى الذى يعاني بشدة من انخفاض أحجام التداول خاصة بعدأن تم ايقاف الأسهم القيادية المرتبطة بالصفقة منذ جلسة الخميس 19 أبريل .
والجديد بالذكر أن السعر الذى تمت الموافقة على إتمام الصفقة به هو 202.5 جنيه وهو يقل عن السعر الذى كانت فرانس تيليكوم قد حصلت على حكم التحكيم الدولي للحصول به على أسهم أوراسكوم تيليكوم منذ عامين وهو 273 جنيه كما يقل عنآخر عرض تقدمت به فرانس تيليكوم للاستحواذ على أسهم الأقلية وهو 245 جنيه .
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060420524
وينتظر أن يتم توزيع النسبة الأكبر من عائد الصفقة على مساهمي أوراسكوم للإعلام والاتصالات ويصل طبقاً لتصريحات نسبت لخالد بشارة العضو المنتدب إلى 60 قرش للسهم الواحد.
"الآثار الايجابية للصفقة تفوق أي آثار سلبية"
ويقول "عيسي فتحي" خبير أسواق المال أن الآثار الايجابية للصفقة تفوق أي آثار سلبية لها مشيرا إلي حاجة السوق الشديدة لدخول سيولةپجديدة.
ويرى أن إقبال شركة عالمية مثل فرانس تليكوم علي السوق المصري في ظل الظروف السياسية والاقتصادية الحالية يمثل رسالة للمستثمرين الأجانب تؤكد أن المستقبل واعد أمام الاقتصاد المصري.
قال فتحي إن احياء الصفقة أشاع جوا من التفاؤل في السوق خاصة مع اعتراف الشركات الدولية بأن قيمة الأصول المصرية تتجاوز القيمة المتداولة حاليا .
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060420524
ويرى أن جانبا من صغار المساهمين يتحفظون علي الصفقة لانها اضاعت عليهم سعرا أفضل قبل عامين الا أنة يرى ان السعر مناسب لتغير الظروف الاقتصادية نحو الاسوء.
غير منطقى
وتوقع محمد صلاح المحلل الفني وخبير أسوال المال أن يكون لاتمام الصفقة أثر ايجابي على البورصة بشكل عام ولكن فى المدي القصير لافتا الى ان تحديد الصفقة بسعر 202.5 جنيه بينما كان السهم يتداول بحوالي 85 جنيها فقط قبل الصفقة
يعني أن السهم تم تقييمه بنسبة 140 % أكبر من سعره في السوق وكانت معظم التقيمات لاتزيد فى هذا التوقيت عن 115 جنيه للسهم بما يؤكد على جودة السعر بالنسبة للمساهمين ويسمح بضخ سيولة جديدة بالسوق.
ولفت الى ان مقارنة السعر بالسعر المعلن سابقا وهو 245 جينية غير منطقى نتيجة لتغير الظروف المحيطة من معدل الفائدة ومعدلا اعائد على أذون الخزانة ومعدلات النمو الاقتصادي .
ورفض " صلاح " أن يكون تأثير الصفقة مشابهة لتأثير بيع رخصة شبكة المحمول الثالثة لشركة اتصالات ا فى 2006 بمبلغ 16.8 مليار جنيه لان قيمة موبينيل بعد اتمام هذة الصفقة لايزيد على 20 مليار جنيه.
وبالنسبة للأثر على أسهم قطاع الاتصالات قال "صلاح "أن عدد أسهم قطاع الاتصالات المتداولة في البورصة وقيمتها السوقية ستقل مما سيقلل من وزنه كقطاع قائد للسوق .ويشبه ذلك ما حدث عند استحواذ المصرية للاتصالات على أسهم شركة
فودافون من قبل . الا أنه في نفس الوقت فالصفقة تعيد الثقة في قطاع الاتصالات كقطاع واعد جاذب للاستثمار الأجنبي وكون أسهم الاتصالات المصرية تتداول بأقل من قيمتها العادلة الحقيقية كما يراها المستثمرون الأجانب.
توزيع فوق 50%
قال خالد بشارة العضو المنتدب لشركة أوراسكوم للاتصالات والاعلام والتكنولوجيا القابضة ان اوراسكوم ستوزع ما يفوق ال 50 % من عوائد الصفقة على المساهمين وربط تحديد نسبة التوزيع على المساهمين بدراسة قيمة الاستثمارات التي
تتطلع اليها اوراسكوم للاتصالات خلال الفترة القادمة ووعد بعرض مقترح التوزيع على الجمعية القادمة التي ستتولى تحديد تلك النسبة عقب اتمام الصفقة .
وأكد بشارة ان الإقدام على هذا التوزيع الاستثنائي لغالبية عوائد الصفقة على المساهمين يرجع الى ان اوراسكوم للاتصالات غير محملة بديون او قروض مما يجعل في امكانها الحصول على قروض في اى وقت فى حال حاجتها الى سيولة نقدية لضخها فياى استثمارات جديدة.
من ناحية اخرى برر بشارة احتفاظ أوراسكوم بحصة تبلغ 5 % من اسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول الى جانب المشاركة في إدارة موبينيل الى انها ستدعم من فرص الشركة في المنافسة على شبكات محمول في أي دولة من دول العالمنظرا لوجود خبرات لديها وتواجد في إدارة واحدة من أكبر شركات المحمول في مصر .
وجديراً بالذكر ان الهيئة العامة للرقابة المالية قد وافقت على عض الشراء الإجباري المقدم من شركة ام تي تليكوم اس سي ار ال لشراء نسبة 100% من أسهم رأسمال "موبينل" بسعر 202.5 جنيها للسهم الواحد،والزمت الهيئة العامة
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060420524
للرقابة المالية مقدم العرض بشراء جميع ما يعرض عليه من اسهم ودون الزام على حملة اسهم الشركة المستهدفة بالعرض بالبيع واية اشارة الى قيام شركة اوراسكوم للاتصالات والاعلام والتكنولوجيا القابضة ببيع 1.67 % من اسهم الشركة
المصرية لخدمات التليفون المحمول تعد من قببيل الافصاح عما ورد بالاتفاق بين الطرفين وليس اعتماد من الهيئة للبيع او لسعر البيع حيث ستخضع عملية البيع للاحكام الواردة بقانون سوق المال رقم 95 لسنة 1992 ولائحته التنفيذية.
ستحصل أوراسكوم للاتصالات المالكة لنحو 34 % من أسهم موبينيل بموجب الصفقة على 1.97 مليار دولار مقابل بيع 29 % من حصتها في موبينيل. ستمتلك فرانس تليكوم في نهاية الامر حصة 95 % من موبينيل اذا قبل جميع
حملة أسهم الاقلية العرض في حين يحتفظ ساويرس بحصة خمسة بالمئة.
المصدر: خاص مباشر

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

mr200

mr200 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس