عرض مشاركة واحدة
قديم 05-02-2012, 06:58 PM   #6369
خبير مالى
 
الصورة الرمزية احمد امين احمد
كاتب الموضوع : احمد امين احمد المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 05-02-2012 الساعة : 06:58 PM
افتراضي رد: اطلب تحليل فنى لاى سهم تجده مع اهم اخبار السوق

• قادرون علي توفير احتياجات المواطنين الاساسية ودفع الاجور والمرتبات والمعاشات وتمويل خطط التنمية الاقتصادية و الاجتماعية .
• ترشيد الانفاق وزيادة الموارد العامة محورين اساسيين لبرنامج الاصلاح الاقتصادي والاجتماعي .
• اعداد اكثر من بديل للحصول علي التمويل الخارجي منها طرح اراضي وشهادات ايداع دولارية للمصريين بالخارج .
• مؤشرات موسم الضرائب تؤكد تحقيق 30% زيادة في الحصيلة عن ارقام 2010 .

اكد السيد ممتاز السعيد وزير المالية أن عدم حصول الدولة حتى الان علي قرض صندوق النقد الدولي لا يعني توقف عجلة النشاط الاقتصادي في مصر.
وقال ان الحكومة المصرية اعدت برنامج اقتصادي واجتماعي قوي ركزت فيه اساسا علي منهجين رئيسيين الاول ترشيد الانفاق العام بما لا يمس المتطلبات الاساسية للمواطنين خاصة محدودي الدخل وهو ما تم تنفيذه بالفعل حيث خفضنا الانفاق العام بقانون الموازنة العامة الحالية باكثر من 14 مليار جنيه وتسعي الي ترشيد اخر في الانفاق ليصل الي نحو 20 الي 25 مليار جنيه دون أي مساس باجور العاملين او حقوق اصحاب المعاشات، والمحور الثاني دفع كل الجهود لتنمية الموارد العامة وتنشيط تحصيل المتاخرات الضريبية والحد من التهرب وتوسيع قاعدة المجتمع الضريبي وهو ما حقق نتائج ايجابية للغاية حيث حصلنا اكثر من 2.5 مليار جنيه متاخرات ضريبية حتي الآن وهناك طلبات كثيرة لسداد المتاخرات للاستفادة من حافز القانون رقم 11 لسنة 2012 والذي يمنح حاليا حافز بنسبة 15% من رصيد المتأخرات الضريبية اذا تم السداد قبل نهاية شهر يونيه المقبل تنخفض فيما بعد الي 10% فقط اذا تم السداد حتي نهاية 31 ديسمبر المقبل.
وأضاف ان مؤشرات الموسم الضريبي تؤكد زيادة بنسبة 66% في حصيلة اقرارات الافراد والمنشات الفردية ، بجانب زيادة بنسبة اقل لحصيلة اقرارات الشركات والشخصيات الاعتبارية ، وهو ما يشير الي تحقيق حصيلة ضريبية بأكثر من 23% من حصيلة عام 2011، وباكثر من 30% عن حصيلة عام 2010.
وحول ما اثارته بعض القنوات الفضائية في حوارها مع احد المسئولين بالجهاز المصرفي حذرت من عدم قدرة الدولة علي سداد التزاماتها اذا لم نحصل علي قرض الصندوق، اكد وزير المالية ان الخزانة العامة لديها كامل الاعتمادات والاحتياطيات الموازنية المخصصة لسداد اجور ومرتبات وكامل مستحقات العاملين المدنيين بالجهاز الاداري للدولة كما ان صناديق التامينات الاجتماعية لديها كامل القدرة والسيولة المالية لسداد مستحقات اصحاب المعاشات، بل ان الحكومة لديها ايضا ما يكفل استكمال خطط التنمية الاقتصادية والاجتماعية التي وضعتها حكومة الدكتور كمال الجنزوري رئيس مجلس الوزارء.
واوضح ممتاز السعيد ان الحكومة اعدت ونفذت بالفعل خلال الفترة الاخيرة العديد من البرامج التي تخدم المواطن المصري البسيط، وعلي سبيل المثال تم دعم المزارعين من خلال حل مشاكل المتعثر منهم مع بنك الائتمان والتنمية الزراعي وايضا تحملت الدولة فروق اسعار القطن المصري، بجانب زيادة اسعار توريد قصب السكر ، واعادة احياء المشروع القومي للبتلو ، ايضا التوسع في برامج التامين الصحي للمراة المعيلة وللمواليد، فضلا عن التامين الساري حاليا لطلاب المدارس وتعزيز مخصصات التغذية المدرسية .
واضاف الوزير انه من ضمن جهود الدولة ايضا تدبير نحو 22 مليار جنيه لهيئة البترول حتي الان لتوفير احتياجات المواطنين من البنزين والبوتاجاز ، بالاضافة الي نحو 21.9 مليار جنيه لتدبير احتياجات بطاقات التموين من السكر والأرز والمكرونة والزيت والشاي، مع صرف 2.4 مليار جنيه لصرف مستحقات شركة السكر و9 مليار جنيه لتمويل استيراد القمح.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060423026
واكد الوزير ان الحكومة اعلنت اكثر من مرة ان الاتفاق مع صندوق النقد الدولي لا نستهدف منه الحصول علي تمويل للدولة بقدر استهدافنا الحصول علي شهادة من الصندوق بقدرة الاقتصاد المصري علي النهوض والتعافي السريع ، مشيرا الي ان قرض الصندوق ليس قرضا بالمعني الفني للكلمة وانما هو تسهيل ائتماني حتي 3.2 مليار دولار يمكن لمصر استخدامه او لا تستخدمه علي الاطلاق وهو ما سبق ان قمنا به من قبل حيث ارتبطت مصر بعدة برامج سابقة مع الصندوق من قبل لم نقم بصرف الا جزء يسير من التمويل المقدم من خلالها بل ان اخر اتفاقين مع الصندوق لم نصرف اية مبالغ منها علي الاطلاق.
وقال الوزير ان الاتفاق مع صندوق النقد الدولي هو الية مهمة يستخدمها الاقتصاد المصري لارسال رسالة لمجتمع الاعمال والمستثمرين في الداخل والخارج بان الاقتصاد المصري قوي وقادر علي التعافي والنهوض وان لدينا شهادة ثقة وجدارة مالية من اهم مؤسسة دولية بذلك.
واضاف الوزير ان المؤشرات والنتائج التي ابرزتها الموازنة العامة للدولة حتي نهاية ابريل الماضي تؤكد قدرة الاقتصاد المصري علي الصمود وتجاوز الازمة الراهنة كما تفيد بتوافر الاعتمادات المالية اللازمة لمواجهة اجور العاملين وكذلك مستحقات اصحاب المعاشات وتدبير التمويل اللازم لاستمرار دولاب العمل الحكومي.
واشار الوزير الي ان هناك بدائل ايضا عن الحصول علي تمويل خارجي يتضمنها برنامج الحكومة الاقتصادي والاجتماعي مثل طرح اراضي للمصريين العاملين بالخارج وطرح شهادات ايداع دولارية والتي تم بالفعل اصدارها في منطقة الخليج العربي كمرحلة اولي وهناك مؤشرات عالية بوجود اقبال كثيف عليها من العاملين المصريين بدول الخليج العربي.
وقال ان هناك وسائل واليات اخري تساند الموازنة العامة للدولة من ناحية ومن ناحية اخري تساند ميزان المدفوعات.
وطالب الوزير الجميع بالثقة في اقتصادنا الوطني مشيرا الي ان تكاتف السياستين المالية والنقدية والتعاون بين وزارة المالية والبنك المركزي المصري والجهاز المصرفي سيكفل التغلب علي اية مشكلات قد تظهر خلال الفترة المقبلة وهي في كل الاحوال مشكلات تمويلية لا علاقة لها بالانفاق الحتمي للدولة مثل توفير الاحتياجات الاساسية للمواطنين او اداء الاجور والمعاشات المستحقة او دفع اقساط قروض الدين العام الخارجي والداخلي او الفوائد المستحق

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

( اللهم إن كان رزقي في السماء فأنزله ، وإن كان في الأرض فأخرجه ، وإن كان بعيدا فقربه ، وإن كان قريبا فيسره ، وإن كان قليلا فكثره ، وإن كان كثيرا فبارك لي فيه )

احمد امين احمد غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس