عرض مشاركة واحدة
قديم 06-27-2012, 06:05 PM   #7318
خبير مالى
 
الصورة الرمزية احمد امين احمد
كاتب الموضوع : احمد امين احمد المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 06-27-2012 الساعة : 06:05 PM
افتراضي رد: اطلب تحليل فنى لاى سهم تجده مع اهم اخبار السوق

وكالة أنباء الشرق الأوسط
أكد الدكتور كمال الجنزوري رئيس مجلس الوزراء أن حكومته عملت خلال الفترة الماضية في ظروف بالغة الصعوبة ، وواجهت تحديات صعبة ، لم تواجهها أية حكومة من قبل .

وقال الجنزوري أمام مجلس الشورى اليوم "الأربعاء" خلال مناقشة خطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية لعام " 2012-2013 " في إطار الخطة الخمسية " 2012 - 2017 "، إن حكومته وضعت الأمن في مقدمة أولوياتها ، وكان لابد أن يتابع الأمن 20 ساعة من الأربع والعشرين ساعة يوميا ، بسبب وجود الخارجين على القانون فى كل شارع ..اضافة الى الأسلحة التى تأتى من كل اتجاه وتهرب إلى داخل البلاد .

وأضاف الجنزوري أن هذا الأمر كان فى مقدمة أولوياتنا ، لكن كانت هناك احتياجات أخرى لمختلف شرائح المواطنين من فلاحين وعمال ومدرسين ومرأة معيلة، وعملنا على تلبية مختلف هذه المتطلبات إلى أن وصلنا بجهودنا إلى صرف المواد التموينية في شهر رمضان بنصف القيمة.

وكشف الدكتور كمال الجنزوري عن أن ظروف مصر الاقتصادية والأمنية التي مرت بها خلال العام الماضي أضطرت الحكومة لاغفال قضية الانتاج بشكل كامل وأصبح النشاط الاقتصادي لايخرج عن قضايا الريع فيما يباع أو يشترى وقناة السويس، موضحا أن عبء الدين العام وصل في مصر الى 144 مليار دولار وكان رصيد مصر بسبب توقف الانتاج 2 مليون عاطل ومع ذلك قبل المسئولية وحلف اليمين ظهر 7 ديسمبر الماضي ، وعمل 200 يوم ولم يتوقف يوما واحدا عن العمل ، مؤكدا أنه نجح في مسئوليته بوقف نزيف إهدار المال العام وتحرك عجلة الانتاج الى أقصى حدوده المستطاعة وكان ذلك بمعجزة من عند الله بسب ما كان من قطع الطرق والمليونيات "على حد قوله".
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060449163

وأكد الجنزوري أنه طلب من وزارة الداخلية أثناء الفترة الماضية ألا تتعامل مع التظاهرات بأي شكل من أشكال العنف بالرغم من قلة الموارد واحتجاز المواطنين أموالهم في بيوتهم بسبب الخوف من الغد .

وأشار الى أن طريقه كان تحجيم الانفاق من أجل العبور خارج هذه الأزمة وتم ترشيد الانفاق بما يوازي 4 مليارات جنيه في هذه المدة حتى هبطت المديونية من 35 مليارا الى 33 مليارا فقط بالرغم من دعمه لبعض موارد الدولة التي كان من المنتظر أنها تدر دخلا مثل دعم البترول ومع ذلك كتب الله لهم النجاح ليحمي الله هذا الوطن الذي لن ينهار أبدا.

وقال الدكتور كمال الجنزوري ، "إن الأزمات التي مرت بها مصر في الفترة الماضية لم تتوقف عند الأمن والاقتصاد فقط ، فقد واجهنا مطالب كثيرة من المواطن المصري في ظل ديون الفلاحين وتوقف حركة التعليم وظروف تردي العملية الصحية ومع ذلك تمت معالجة هذه الأمور وكان أخر قرار تم اتخاذه أول أمس هو تقديم المواد التموينية للمواطن بنصف القيمة في شهر رمضان المبارك ، وهذا لم يتم انجازه الا بهداية من الله عز وجل ".

وأضاف الجنزورى ، أنهم كانوا يعملون يوما كاملا دون النظر الى راحة، في الوقت الذي تحتاج فيه البلاد الى 280 مليون رغيف يوميا ينتجون عن طريق 24 ألف مخبز فضلا عن استيراد 80% من هذه الكمية من الخارج .

وقال الدكتور كمال الجنزورى ، إن الحكومة جاهدت لكي تقدم استثمارات بقيمة مليار جنيه هذا العام لكي تعطي انطباعا لدى المستثمرين بالأمان على استثمارتهم ، موضحا أن هذا يحقق معدل نمو أفضل لكي يعيش المواطن حياة أفضل وتحقيق العدالة الاجتماعية .

وأضاف الجنزورى ، أن حكومته رغم تقديم استقالتها بعد إعلان نتيجة الانتخابات الرئاسية ، لكنها قبلت العمل ، وستواصل أداءها بالمستوى الذي كانت تعمل به حتى تشكيل الحكومة الجديدة ، مشيرا الى أن المشير حسين طنطاوى رئيس المجلس العسكري طلب منه الاستمرار ، وكذلك الرئيس محمد مرسي عندما التقى به .

وتابع الجنزوري القول ،" إننا نعمل بكل جد واجتهاد ، ونواصل عملنا في توفير احتياجات الشعب المصري من الكهرباء مع ارتفاع حرارة الصيف ، كما فتحنا خط ائتمان مع المملكة العربية السعودية بمبلغ 250 مليون دولار لتأمين احتياجاتنا من الوقود".

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

( اللهم إن كان رزقي في السماء فأنزله ، وإن كان في الأرض فأخرجه ، وإن كان بعيدا فقربه ، وإن كان قريبا فيسره ، وإن كان قليلا فكثره ، وإن كان كثيرا فبارك لي فيه )

احمد امين احمد غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس