عرض مشاركة واحدة
قديم 10-10-2012, 01:05 PM   #8885
خبير مالى
 
الصورة الرمزية احمد امين احمد
كاتب الموضوع : احمد امين احمد المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 10-10-2012 الساعة : 01:05 PM
افتراضي رد: اطلب تحليل فنى لاى سهم تجده مع اهم اخبار السوق

أكد نضال عسر وكيل البنك المركزي لقطاع الاستثمار والعلاقات الدولية على أن
المركزي راض تماما عن قيمة الجنيه المصري عند معدلاته الحالية, وأن أي يتدخل من
البنك المركزي في قيمة العملة المحلية لن تتم إلا في حال وجود مضاربات.
وقال عسر خلال الحلقة النقاشية الأولى لليوم الثاني من مؤتمر"اليورومني" إن البنك
المركزي لن يتدخل لخفض أو رفع قيمة الجنيه المصري وأن استراتيجية البنك المركزي
حيال العملة واضحة وثابته منذ أكثر من 8 سنوات, وهي عدم التدخل بشكل متعمد في
تحديد قيمة الجنيه.
وأضاف أن الاوضاع في مصر تختلف عن أي دولة في العالم وكل دولة لها ظروفها, فيما
يتعلق بالتعامل مع العملة المحلية, حيث أن هناك دولا قد ترى ان التدخل في سعر
العملة عن طريق خضها أمرا أيجابيا لها, لكن هذا لا يعني أن هذه السياسية تناسب
دولا أخرى.
وأضاف أن الجنيه المصري واجه العديد من التحديات الصعبة خلال السنوات الماضية
منها الازمة المالية العالمية في 2008, لكن تداعيات ثورة يناير 2011 كانت أبرز
التحديات التى واجهها الجنيه, مشيرا إلى أن السياسات النقدية التى أرساها البنك
المركزي طوال السنوات الماضية انعكست إيجابيا على أداء الجنيه خلال تلك الازمات.
وأشار إلى أن مصر عانت على مدار شهور عديدة من عدم الاستقرار خلال فترة ما بعد
الثورة , ولكن الآن وبعد انتخاب رئيس وجود حكومة بأت الأمر أكثر استقرارا على
الصعيدين السياسي والاقتصادي وبالتالي النقدي.
وأوضح نضال عسر وكيل البنك المركزي لقطاع الاستثمار والعلاقات الدولية أن مصر لا
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060499164
تزال سوقا ناشئة, وهو ما جعل القائمين على البنك المركزي يضعون عدة سيناريوهات
للتعامل مع الازمات المحتملة ما انعكس على نجاح البنك المركزي في مواجهة كافة
التحديات التى واجهها الاقتصاد العالمي .
ولفت إلى أن المستثمرين خاصة الأجانب كان لهم تخوفات بعد الثورة, والآن وبعد
استقرار الاوضاع باتت رؤيتهم أكثر وضوحا وإيجابية بشأن الاقتصاد المصري, مؤكدا
أنه لايوجد مستثمر أجنبي واحد قد واجه مشكلات حال رغبته في الخروج بأمواله من مصر
بعد الثورة نتيجة السياسات الواضحة التى اتبعها البنك المركزي طوال السنوات
الماضية.
في سؤال لوكالة أنباء الشرق الاوسط حول وضع الاحتياطي النقدي حال عدم تدفق
الودائع الخليجية .. أجاب وكيل البنك المركزي المصري بأن الودائع التى حصلت عليها
مصر من دول مثل السعودية وقطر وستحصل عليها مستقبلا تعد مهمة للغاية من أجل دعم
الاحتياطي النقدي واستقرار السياسات النقدية في مصر.
وأوضح أنه رغم الدور الإيجابي الهام لهذه الودائع.. إلا أن عدم حصول مصر عليها لم
يكن ليضع مصر في مأزق شديد خاصة أن الاقتصاد كان قد بدأ في التحرك وبدأت
الاستثمارات في العودة من جديد خاصة على مدار الشهور الماضية.
وأشار إلى أن حصول مصر على قرض صندوق النقد الدولي سيكون له دور كبير في دعم
الاحتياطي وخلق مزيد من الاستقرار للسياسات النقدية, فضلا عن أنه سيمثل ضمانة
رئيسية لتدفق الاستثمارات الاجنبية إلى مصر وهو ما يعد الهدف الرئيسي منه.

وقال نضال عسر وكيل البنك المركزي لقطاع الاستثمار والعلاقات الدولية إن مصر
لديها العديد من التحديات الاقتصادية أبرزها عجزالموازنة وتحقيق النمو المستهدف,
وهذا يتطلب إتخاذ العديد من الإجراءات والسياسات, أبرزها إتخاذ قرار جريئ وحاسم
تجاه سياسة الدعم من خلال إعادة هيكلته.
وأضاف أن إعادة هيكلة الدعم سيأتي إن عاجلا أم أجلا, نافيا أن يكون له تأثير
كبير على الاسعار والتضخم, متوقعا أن يكون هذا التأثير قصير الاجل ومحدود ولن
يشمل إلا فئات محددة من المجتمع.
ونفى أن يكون هناك تعارض بين سياسات الحكومة وسياسات البنك المركزي, لكنه أكد في
الوقت نفسه على استقلالية البنك المركزي وإدارته, بعيد عن السياسة.
وحول ما تردد عن رغبة الدكتور فاروق العقدة الاستقالة من مصنبه كمحافظ للبنك
المركزي المصري.. نفي وكيل البنك المركزي صحة هذه الأنباء مؤكدا أن العقدة يمارس
عمله بشكل طبيعي وهو في مهمة عمل رسمية في اليابان حاليا.
وأشار إلى أنه في حال رغبة في الاستقالة فهذا حقه لكن ذلك سيكون خسارة كبيرة
للبنك المركزي والجهازالمصرفي بشكل عام, مشيرا في الوقت نفسه إلا أن البنك
المركزي المصري بات مؤسسة قومية كيان كبير لا يتوقف على أحد بعينة خاصة في ظل ما
أرساه الدكتور العقدة خلال رئاسته للبنك المركزي على مدار السنوات الماضية.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

( اللهم إن كان رزقي في السماء فأنزله ، وإن كان في الأرض فأخرجه ، وإن كان بعيدا فقربه ، وإن كان قريبا فيسره ، وإن كان قليلا فكثره ، وإن كان كثيرا فبارك لي فيه )

احمد امين احمد غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس