عرض مشاركة واحدة
قديم 02-18-2013, 04:21 PM   #11641
خبير مالى
 
الصورة الرمزية احمد امين احمد
كاتب الموضوع : احمد امين احمد المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 02-18-2013 الساعة : 04:21 PM
افتراضي رد: اطلب تحليل فنى لاى سهم تجده مع اهم اخبار السوق

بالتعاون مع مجموعة البورصة المصرية
رويترز


قال حسن مالك رئيس مجلس إدارة الجمعية المصرية لتنمية الأعمال والقيادي بقطاع الأعمال في جماعة الإخوان المسلمين: إن مصر بدأت خفض قيمة عملتها لإنعاش الاقتصاد والوفاء بشروط قرض متوقعًا من صندوق النقد الدولي.

وأضاف: الحكومة بدأت خطوات لخفض عجز الميزانية وتحقيق الاستقرار المالي للبلاد، لكن الإجراءات الأشد سيكون عليها الانتظار إلى ما بعد الانتخابات البرلمانية المتوقعة في إبريل.

وقال مالك: إن الحكومة بدأت بالفعل إدخال بعض الزيادة في الضرائب وخفض الجنيه ورفع بعض أسعار الوقود والغاز. وأضاف أن الرجل العادي في الشارع الآن يفهم أن هناك ثمنا وأنه سيكون على البلاد دفع مقابل للاتفاق مع صندوق النقد الدولي.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060572158

ولدى سؤاله عما إذا كان يتوقع مزيدًا من الخفض في العملة المصرية لمساعدة الصادرات والسياحة قال: إنه ليس خبيرًا متخصصًا، لكن الناس يتوقعون بعض الخفض في المستقبل. وأكد مالك أنه يتحدث بصفته الشخصية وليس باسم الحكومة أو حزب الحرية والعدالة الإسلامي الحاكم..

وقال مالك: إن الاقتصاد يمر بفترة صعبة جدًا لأن الانتقال إلى الديمقراطية بعد انتفاضة 2011 التي أطاحت بالرئيس السابق حسني مبارك لم تكتمل بعد، وأن المؤسسات لا تعمل بصورة كاملة.
وأضر الاضطراب السياسي بشدة بالسياحة وهي مصدر رئيسي للعملة الصعبة، ويحتفظ كثير من المصريين بأموالهم في الخارج بدلا من استثمارها في بلدهم.

وقال مالك: إن الاقتصاد المصري لن ينهار. وأضاف أن المشكلة الحقيقية هي التأخير في بناء المؤسسات الديمقراطية الدستورية وهذا سبب أن الحكومة الحالية تشعر بأنها مؤقتة و"نحن نعرف بالطبع أننا في مرحلة انتقالية".

وأعرب مالك عن أمله في أن تستطيع مصر إنجاز اتفاق قرض قيمته 4.8 مليار دولار مع صندوق النقد قبل الانتخابات بعدما تأخر طويلا، لكن الإجراءات الحساسة مثل الخفض في الدعم يجب أن تنفذ بالتدريج.

وقال مالك: إنه يحاول بنشاط اقناع المصريين الأثرياء بالعودة والاستثمار في البلاد.
ورد بالإيجاب لدى سؤاله عما إذا كان مشاركا بصورة شخصية في محاولة إقناع أصحاب المليارات الذين غادروا مصر وجمدت أصولهم أو أدينوا بجرائم اقتصادية أن يعودوا لوطنهم.

وقال: إنه يدعو الجميع للمجيء إلى مصر وأن من المهم جدا إعطاء أولوية للتشريع وحل قضايا المحاكم أولا قبل أن يعود هؤلاء الناس.

وأكد مالك أنه على اتصال مع رشيد محمد رشيد وزير التجارة السابق في عهد مبارك وهو اقتصادي ليبرالي ذو مكانة ورجل أعمال فر إلى الإمارات أثناء الانتفاضة. وقال إنه يود أن يعود رشيد إلى مصر.

وحكم على رشيد بالسجن خمس سنوات وغرامة 1.57 مليون دولار غيابيا في 2011 بتهمة التربح وتبديد أموال عامة. وفي الآونة الأخيرة ألغت محاكم الاستئناف العديد من مثل هذه العقوبات وأمرت إاعادة المحاكمات.

ولدى سؤاله عن اتصالاته قال مالك: إنها مبادرة شخصية بالتنسيق مع السلطات، لكن القرار لا يرجع له فيما يتعلق بالعفو عن رشيد وإنما يرجع للقضاء والحكومة في نهاية الأمر.

ولدى سؤاله عما إذا كانت عودة كل رجال الأعمال الكبار موضع ترحيب بصرف النظر عن الأدوار التي لعبوها في عهد مبارك قا:ل إنه ليست لديه معارضة شخصية لأي شخص إذا دفع ديونه والتزاماته أولا.

وقال مالك: إن جمعيته تحاول أيضا التوسط في حل لديون القاهرة لحساب شركات الطاقة الأجنبية التي تنتج النفط والغاز في مصر مثل بي.بي وجاز ناتشورال وبتروناس وشل ودانا، التي تراكمت منذ ثورة 2011.

وطعن في رقم تسعة مليارات دولار الذي أشارت إليه مؤسسة أكزيكتيف أناليسيس الاستشارية ودبلوماسيون اوروبيون على انه اجمالي ديون الطاقة. وقال إن الرقم أقل بكثير لكنه رفض تحديده.

وقال مالك: إن بعض العقود تحتاج مراجعتها لأنها غير متوازنة لتغطي المصلحة الوطنية ومصلحة الشركة. واضاف انه لذلك علقت بعض التراخيص عند انتهائها. وقال: إن الحكومة حاولت تشجيعهم بمنحهم المزيد من الامتيازات وإعادة هيكلة مدفوعاتهم لحساب مصر.

وأضاف أنه تم فتح فرص أخرى في نفس المجال مثل معامل التكرير ومشروعات أخرى يمكنهم العمل فيها. وأشار إلى أنه حتى الآن لم تقرر أي من هذه الشركات المغادرة.

واعترف بأن أغلب شركات الطاقة الأجنبية ما زالت تحجم عن الاستثمارات الجديدة في مصر. وقال إنها تريد أن ترى تلك المشاكل تحل أولا وأن ترى خريطة طريق واضحة وهو أمر طبيعي في مثل تلك البيئة.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

( اللهم إن كان رزقي في السماء فأنزله ، وإن كان في الأرض فأخرجه ، وإن كان بعيدا فقربه ، وإن كان قريبا فيسره ، وإن كان قليلا فكثره ، وإن كان كثيرا فبارك لي فيه )

احمد امين احمد غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس