عرض مشاركة واحدة
قديم 07-04-2013, 09:29 PM   #13110
خبير مالى
 
الصورة الرمزية احمد امين احمد
كاتب الموضوع : احمد امين احمد المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 07-04-2013 الساعة : 09:29 PM
افتراضي رد: اطلب تحليل فنى لاى سهم تجده مع اهم اخبار السوق

جدد الاتحاد العام للغرف التجارية دعوته لصياغة دستور اقتصادي لمصر يقف جنبا
إلى جنب مع الدستور السياسي, ويلتف حوله الجميع لرفع المعاناة عن كاهل كل أسرة و
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060618227
مواطن مصري وتهيئة بيئة جاذبة للأعمال والاستثمار توظف الشباب وترفع مستوى المعيشة
وترقى بمصر وتضعها في مكانتها التي تستحقها.
وقال أحمد الوكيل رئيس الاتحاد, في تصريح له يوم الخميس, إن القوات المسلحة نجحت
كعادتها وعهد الشعب بها في تعديل مسار الثورة المتدفقة والمنطلقة بطاقة شباب مصر,
وهو ما يدعونا جميعا إلى الانتباه و الالتفات إلى الطريق المؤدي إلى منتهى آمال
و طموحات الشعب المصري العظيم ألا و هو كرامة المواطن من خلال تحقيق مستوى معيشة
يليق به يصنعه بنفسه و لا يستجديه من الداخل أو الخارج.
وأضاف الوكيل أن الاتحاد باعتباره ممثلا لأكثر من 4 ملايين تاجر وصانع و مؤدي خدمة
ومعبرا عن معظم القطاع الاقتصادي المصري, التزم بدوره الوطني وواجبه الاقتصادي نحو
مصر منذ ثورة 25 يناير وقام من خلال مستشاريه أساتذة الاقتصاد المحترفين بعمل
دراسات مستفيضة لحال اقتصاد مصر وواقعه وطموحاته.
وأوضح أنه تم خلال هذه الدراسات رصد الكثير من التحديات وآفاق الطموح وإمكانات تحققه,
وترجم ذلك في رؤية لمستقبل مصر الاقتصادي والاجتماعي صدرت تحت مسمى "دستور مصر
الاقتصادي".
وأشار إلى سعى الاتحاد و مستشاريه مع كافة الحكومات التي تعاقبت منذ الثورة على إقناعها
بتبني الملف الاقتصادي (الدستور الاقتصادي) الذي هو هم كل مواطن مصري, وعقد
اللقاءات و الندوات وورش العمل و خاطب المسئولين كافة.
والتفت الاتحاد بعد ذلك إلى خطورة ودقة الموقف الاقتصادي فأطلق صرخات تحذير و نداءات
كان آخرها 14 يونيو الماضي, والتي أشارت إلى أن الأمر تجاوز الحديث عن التدهور
في المؤشرات الاقتصادية الكلية والتي قاربت على الوصول إلى نقطة اللا عودة وهى الانهيار
الاقتصادي الشامل والشلل في الاقتصاد الكلي.
وأكد ضرورة تجاوز الحديث حاليا عن الاختلالات الداخلية والخارجية, مشيرا إلى أنه أصبح
من الترف الحديث عن علاج تلك الاختلالات في الوقت التي انتقلت فيه الأزمة إلى
ماهو بعد ذلك وهو هيكل وبنيان الاقتصاد المصري و بيئة الأعمال.
وقال "الآن و بعد تعديل المسار في 30 يونيو 2013 حان الوقت للبحث عن مشروع اقتصادي
طموح بعيد عن كل الأهواء والصراعات السياسية, ومازال هناك فرص و مازال هناك أمل
في تحقيق نهضة ولكن بمفهومها الحقيقي ولا يمكن أن يترك الأمر كما كان للتجربة و
الخطأ, حتى استنفاد آخر و كل فرص للخروج من الأزمة".

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

( اللهم إن كان رزقي في السماء فأنزله ، وإن كان في الأرض فأخرجه ، وإن كان بعيدا فقربه ، وإن كان قريبا فيسره ، وإن كان قليلا فكثره ، وإن كان كثيرا فبارك لي فيه )

احمد امين احمد غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس