عرض مشاركة واحدة
قديم 09-09-2013, 10:54 AM   #14253
خبير مالى
 
الصورة الرمزية احمد امين احمد
كاتب الموضوع : احمد امين احمد المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 09-09-2013 الساعة : 10:54 AM
افتراضي رد: اطلب تحليل فنى لاى سهم تجده مع اهم اخبار السوق

رغم الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد ومحاولة اغتيال وزير الداخلية والقنابل وعلي عكس الشائعات الضارة بهروب الاستثمارات من مصر كان الحوار مع الدكتور شريف سامي رئيس هيئة الرقابة المالية الجديد عن حقيقة رءوس الاموال الجديدة بالاسواق وتسهيل عمل المستثمرين الاجانب واحوال البورصة‏..‏ وتأثير الموقف الامريكي والاوروبي المعارض لمصر علي مناخ الاستثمار‏..‏


واليكم نص الحوار:
مع مواصلة الإخوان لمسلسل الفوضي والإرهاب في الشارع المصري كيف تري تأثير ذلك علي الأنشطة الاقتصادية المختلفة التي تراقب عليها الهيئة؟
لن أتحدث عن الإخوان ولكن أي فصيل أو شخص متسبب في قلاقل أمنية أو أعمال إرهابية أو تعطيل للمرافق أو ترويع للمواطنين والسياح فهو يرتكب جريمة شنعاء في حق البلاد والاقتصاد بوجه عام ومما يؤثر بالطبع علي الأنشطة المالية المسئولة عنها الهيئة وهي البورصة والتأمين والتمويل العقاري والتأجير التمويلي والتخصيم ولكن الملاحظ مع مرور الوقت أن المتعاملين اكتسبوا مناعة ضد فيروس البلطجة والعنف ويشهد علي ذلك أن مثل هذه الأحداث منذ عام أو اثنين وأثرها في اليوم التالي علي مؤشرات البورصة نجد اختلافا شديدا حيث لم يعد الفزع والرعب مما يحدث بما يؤثر علي قرارات المتعاملين من حيث عمليات بيع واسعة ولا يوجد مشترين ونفسر ذلك بأن التكرار وطول الفترة يحدث نوع من الاعتياد وسماكة الجلد. ولا ننكر أنها غمة نأمل أن تزول وتستقر الأوضاع وان كان الشعب يتفهمها وكثير من العرب كذلك.
وماذا عن موقف الدول الأجنبية المعارضة؟
هناك أطراف أخري أجنبية متأثرة مما يشاهدونه علي شاشات التليفزيون مما يؤثر بالطبع علي قراراته الاستثمارية.
ولكن هل الموقف المعارض لأمريكا والاتحاد الأوروبي له تأثير علي المعاملات مع العالم الخارجي؟ وفي قطاع التأمين مثلا تفرض بالفعل شركات إعادة التامين شروط مجحفة علي التعامل مع الشركات داخل مصر؟
بالنسبة لقطاع التأمين فهو من أهم القطاعات التي نولي لها اهتماما في الظروف الحالية ونري ان شركات إعادة التامين لا تتعامل علي ضوء تصريحات وانطباعات هنا او هناك ولكن هي شركات لها منهجيات في تقييم المخاطر وتعتمد علي أجهزة متخصصة وليست هوائية وشركات التأمين في مصر قامت بزيارات والتواصل لشرح الأوضاع والتصنيف الدقيق والسليم لكثير من الحوادث وهي ليست وكالات حكومية وبالتالي تلتزم الشركات الخارجية بتعاقداتها والعقد شريعة المتعاملين وفي حالة التصنيف السليم تلتزم شركات إعادة التامين بدفع التعويضات كما أن مصر من الأسواق المهمة لهذه الدول وفي حالة تعسفها ستضر بمصالحها.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060625993
وفي رأي أن أي تعكير لصفو المناخ السياسي والاقتصادي لأي دولة يؤثر بصورة أو بأخري علي التعاملات الخارجية خاصة علي الاستثمار المباشر الذي يختلف عن التعاملات في البورصة والذي يمثل قرارا استثماريا تنتظر عوائده بعد خمس او سبع سنوات والأجانب بالتالي يتأثرون.
ولكن إلي أي درجة يتأثر المستثمر الأجنبي بالأحداث وكيف يأخذ قراره الاستثماري في ظل تكرار مشهد شخص مسلح يطلق نار عشوائي علي المواطنين بمصر؟
يعتمد ذك علي معرفتهم بالأسواق وفي النهاية فالمستثمر يهدف إلي تحقيق عائد علي أمواله ويسعي لتحقيق فرص استثمارية وبعض المستثمرين له شهية في تقبل المخاطر عن الآخر فبعض المستثمرين شهيتهم للمخاطر منعدمة وبالتالي يذهب الي أسواق سويسرا وأمريكا والنمسا وهناك شهية متوسطة تتجه لشرق آسيا والقاعدة الذهبية أن العوائد المتوقعة تتناسب مع المخاطر بمعني أن عوائد السندات في سويسرا تختلف عن عوائد السندات في دولة بها حرب أهلية وما اقبله من عائد في مشروع بألمانيا لن اقبله في عائد بدولة افريقية.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060625993
ما دور المؤسسات في تحسين صورتها بالخارج واستعادة المستثمرين الأجانب؟
مهمتنا في مصر سواء رجال أعمال صناعيين وتجاريين والأجهزة الرسمية وعلي رأسها الهيئة العامة للاستثمار وهيئة الرقابة المالية هي التواصل مع الخارج لشرح الأوضاع وبيانها وإيضاح الصورة بدون مبالغة وبموضوعية دون التخويف والتهويل الزائد أو الطمأنة الزائدة بما يكسبنا مصداقية في التعامل مع الآخرين ويقود هذا الجهد المجموعة الاقتصادية ومنهم الدكتور زياد بهاء الدين ووزير التجارة والصناعة بالإضافة إلي بعض الوزارات الاخري من سياحة ونقل وغيرها.
وكذلك مهمتنا التسهيل علي المستثمرين في تخصيص الأراضي وتحديد سياسة تسعير الطاقة واري أن ترتيب البيت من الداخل اقل ما نقوم به كمساهمة في إعادة انطلاق عجلة الاستثمار في مصر ومن اجل جذب المستثمر الأجنبي يجب تشجيع المستثمر المصري علي ضخ أموال خاصة وان المستثمر المصري يعد دعاية جيدة للاستثمار في مصر وتوسعة في مشروعاته دليل قاطع واهم من اية منشورات وبيانات للخارج.
ماذا عن التعاقدات التي تم الإخلال بها وتضارب القرارات خلال الفترة الماضية وقضايا تخصيص الأراضي وغيرها من مسلسل تطفيش المستثمرين؟
لا شك أن الإخلال بالتعاقدات يؤثر في الترويج للاستثمار وما حدث من دعاوي وإعادة نظر في تعاقدات اقتصادية مستقرة سواء ببيع شركات او تخصيص أراض وأعلم أن مجلس الوزراء وخاصة وزير الاستثمار يضع هذا الملف علي قائمة أولوياته وتنظر اللجان المعنية وزير الاستثمار في كيفية الحل الودي لهذه المشكلات من خلال آلية مقننة لا تخالف القوانين ولا تظلم حقوق المال العام حتي اذا تم دفع بعض الالتزامات المالية كنوع من التراضي للطرفين خاصة ان بعضهم مقيد بالبورصة.
هل رصدتم حجم تراجع الاستثمارات الأجنبية سواء المباشر أو غير المباشر خلال الفترة الماضية؟
البنك المركزي هو الجهة الرسمية لإصدار البيانات وبالنسبة لحجم الاستثمار الأجنبي المباشر وصل في السنوات الوردية لمصر حوالي12 مليار دولار ولم يصل إلي مليار دولار العام الماضي وبالنسبة للبورصة فنجد ان هناك استمرارا لتعاملات صناديق استثمار أجنبية كبري في البورصة ولكن حجم تعاملاتها اقل وحجم التداولات قليلة مقارنة بما قبل عام2011 حيث كانت حجم التعاملات في البورصة الي

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

( اللهم إن كان رزقي في السماء فأنزله ، وإن كان في الأرض فأخرجه ، وإن كان بعيدا فقربه ، وإن كان قريبا فيسره ، وإن كان قليلا فكثره ، وإن كان كثيرا فبارك لي فيه )

احمد امين احمد غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس