عرض مشاركة واحدة
قديم 12-01-2013, 09:15 AM   #15695
خبير مالى
 
الصورة الرمزية احمد امين احمد
كاتب الموضوع : احمد امين احمد المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 12-01-2013 الساعة : 09:15 AM
افتراضي رد: اطلب تحليل فنى لاى سهم تجده مع اهم اخبار السوق

صحيفة اخبار اليوم
واصلت أسعار حديد التسليح ارتفاعها منذ صدور قرار وزير الصناعة والتجارة الخارجية بالغاء رسم الإغراق علي الحديد المستورد، وكأن منتجي الحديد يريدون معاقبة المستهلكين والوزير علي هذا القرار، والذي كان يهدف لتخفيف العبء عن المستهلكين، لكنهم وجدوا أن القرار تسبب في زيادة الأسعار عليهم بدلا من انخفاضها.
يؤكد أحمد الزيني رئيس شعبة مواد البناء بغرفة القاهرة التجارية أن تأثير قرار وزير الصناعة والتجارة الخارجية بالغاء رسم الاغراق علي واردات الحديد علي انخفاض أسعار الحديد في السوق المحليةسيظهر خلال الأيام الأولي من شهر ديسمبر المقبل، عندما تبدأ أولي شحنات الحديد المستورد - بعد الغاء القرار- في الوصول للموانئ المصرية.
وأشار إلي أن ممارسات الشركات المنتجة للحديد تسببت في زيادة أسعاره لتصل لنحو 6 آلاف جنيه للطن.. رغم ان السعر المعلن لهذه الشركات يتراوح بين 5400 و5500 جنيه للطن، كما أن تجار التجزئة يبررون ارتفاع السعر بأنهم اشتروا المنتج بسعر مرتفع من الوكلاء الكبار، وأن التزامهم بالأسعار المعلنة من شركات الانتاج سيتسبب في خسائر شديدة لهم، وأنهم يحاولون تقليل هذه الخسارة.
وأضاف الزيني أن شركات الحديد خفضت انتاجها بنحو مليون طن عن نفس الفترة من العام الماضي لتعطيش السوق، ورفع السعر، وهو ما يجب أن يقابل بحزم من وزارتي الصناعة والتموين، وأن تقوم الوزارتان بدورهما في الرقابة وضبط التجار المخالفين، والذين يرتكبون ممارسات ضارة بالسوق، حيث يجب تكثيف الحملات الأمنية لضبط هؤلاء ومعاقبتهم طبقا للقانون.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060628853
علي الجانب الآخر يؤكد جورج متي رئيس قسم التوزيع بشركة حديد عز الدخيلة" أكبر منتج للحديد في مصر" أن أسعار الحديد تراجعت خلال الأيام الأخيرة لتتراوح في السوق بين 5250 و5350 جنيها للطن، وان الشركة ملتزمة بسعرها المعلن وهو 4870 جنيها للطن خلال الشهر الحالي، مشيرا إلي أن حالات رفع السعر محدودة وتعتمد علي العرض والطلب في السوق.
ونفي متي اتفاق شركات الحديد فيما بينها علي رفع السعر، مؤكدا أن من يقوم بذلك يخالف القانون، كما أن كل شركة تحدد سعرها بناء علي تكلفة المنتج ورؤيتها للسوق، فكل شركة لا تستطيع التوقف عن الانتاج طالما توجد لديها الخامات، وقال أن سعر الحديد دائما يتأرجح بين الصعود والهبوط، طبقاللعرض والطلب.
كما نفي منير فخري عبد النور وزير الصناعة والتجارة الخارجية أن يكون ارتفاع أسعار حديد التسليح بشكل مفاجئ جاء نتيجة للجوء بعض شركات الإنتاج والتوزيع إلي تعطيش السوق، مؤكداً أنه بالرجوع إلي البيانات المدققة عن الإنتاج والتوزيع خلال شهر أكتوبر اتضح أنه خلال الفترة من 28سبتمبر الماضي وحتي أول نوفمبر الحالي (خمسة أسابيع) بلغ الإنتاج 639 ألف طن في حين بلغت الكميات المسلمة للوكلاء التجاريين 653 ألف طن بعد استخدام المخزون من الفترة السابقة، كما بلغ الانتاج خلال الفترة من 2 إلي 15 نوفمبر 279 ألف طن في حين بلغت الكميات المسلمه 308 آلاف طن، وهذا يؤكد زيادة معدلات توزيع الحديد.
وحول أسعار تسليم المصانع أوضح الوزير أنه خلال شهر أكتوبر لم تتجاوز هذه الأسعار4870 جنيها للطن، أما بالنسبة لأسعار المستهلك فلم تتجاوز 5050 جنيها للطن، لافتاً إلي أنه نتيجة لزيادة أسعار الخردة من 370 دولارا للطن خلال شهر أكتوبر إلي 402 دولار للطن خلال شهر نوفمبر وارتفاع أسعار خام الحديد" البليت" خلال هذه الفترة من 518 دولارا إلي 536 دولارا للطن لم تتجاوز الزيادة في أسعار تسليم المصانع 80 جنيها، للطن مما أدي إلي زيادة أسعار المستهلكين بنفس القيمة تقريباً.
وأشار الوزير إلي أن نشر الإدعاءات والإشاعات عن زيادة سعر الحديد الهدف منها إحداث اضطرابات بسوق الحديد،*

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

( اللهم إن كان رزقي في السماء فأنزله ، وإن كان في الأرض فأخرجه ، وإن كان بعيدا فقربه ، وإن كان قريبا فيسره ، وإن كان قليلا فكثره ، وإن كان كثيرا فبارك لي فيه )

احمد امين احمد غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس