عرض مشاركة واحدة
قديم 02-19-2014, 06:49 PM   #17201
خبير مالى
 
الصورة الرمزية احمد امين احمد
كاتب الموضوع : احمد امين احمد المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 02-19-2014 الساعة : 06:49 PM
افتراضي رد: اطلب تحليل فنى لاى سهم تجده مع اهم اخبار السوق

بالتعاون مع مجموعة البورصة المصرية
اتجه عدد من البنوك العاملة فى السوق المحلية إلى تخفيض أسعار الفائدة على أوعيتها وشهادات الادخار بالدولار خلال الفترة الاخيرة بعد أن شهد العام الماضى منافسة حادة بين البنوك لرفع عائد الشهادت الدولارية لجذب موارد نقد اجنبى جديدة.

أشار مصرفيون إلى انخفاض الفائدة على الأوعية الادخارية بالعملة الأمريكية فى عدد من البنوك خلال الفترات الماضية نتيجة انخفاض أسعار العائد على الأوراق الحكومية الدولارية وانكماش فرص التوظيف بشكل عام فى ظل تراجع دور القطاع السياحى على خلفية اضطراب الأوضاع السياسية والأمنية بالبلاد منذ اندلاع ثورة الخامس والعشرين من يناير.

و تابعوا أن تراجع العائد على الأوراق المالية الحكومية بالعملة الخضراء نتج عن رفع «ستاندرد آند بورز» التقييم الائتمانى للبلاد إلى «b -» بدلا من ccc ، فضلاً عن تحسين مؤسسة فيتش رؤيتها للتصنيف الائتمانى المصرى إلى مستقرة بدلا من سلبية.

فيما لجأت بعض البنوك الاخرى لزيادة العائد على اوعيتها بهدف جذب عملاء جدد وزيادة مواردها من النقد الأجنبى من أجل تأمين مراكزها المالية وتلبية طلبات الائتمان بالعملة الاجنبية فى الاجل الطويل فى حال رواج النشاط الاقتصادى.

وفى حصر لعينة من بنوك القطاع المصرفى، كشف عن انخفاض العائد على شهادات الادخار الدولارية لبعض البنوك، منها مصر، والعقارى المصرى العربى والبنك المصرى لتنمية الصادرات، وسجل عائد الشهادة الثلاثية ذات العائد ربع السنوى لبنك مصر %2.75 مقابل %3 فى السابق، و%3.25 للشهادة الخماسية، كما انخفضت مستويات العائد لدى شهادات البنك العقارى المصرى العربى مسجلاً %3.25 للشهادة الخماسية مقابل %3.5 فى السابق للعائد ربع السنوى، و%3.35 للعائد السنوى.

فيما قامت بنوك: القاهرة والتجارى الدولى والاهلى بزيادة أسعار الفائدة على شهادات الادخار الدولارية الثلاثية والخماسية، حيث ينافس «القاهرة» بشهادة «البريمو» الثلاثية بعائد %3.25 يصرف كل 3 شهور مقابل عائد %3.13 سجله فى بداية 2013، كما ارتفع عائد شهادتى الذهبية الثلاثية إلى %1.66، و%1.76 و«الماسية» التابعتين للبنك الأهلى، وشهادة «كنزى» الخماسية إلى مستوى %4 لدى البنك الحكومى.

وطرحت بعض البنوك اوعية ادخارية جديدة بالدولار فى السوق المحلية، ابرزها بنك مصر الذى طرح شهادة الاختيار للايداع بالدولار، والتى تحاسب العملاء بالقيمة، فشهادات بقيمة 983 دولاراً تصل إلى 1000 دولار بعد عام، وإيداع 922 دولاراً لأجل 3 سنوات يصل إلى 1000 دولار، وهكذا.

وتوقع المصرفيون انخفاض العائد على الأوعية الادخارية بالعملة الأمريكية خلال الفترات المقبلة مع استقرار البلاد أمنيا وسياسيا واستكمال مؤسسات الدولة التنفيذية والتشريعية وما يستتبعه من المزيد من التحسن فى التقييم الائتمانى، وبالتالى انخفاض تكلفة الاقتراض الحكومى بالعملات الأجنبية وتدفق الاستثمارات الأجنبية بنوعيها على الاقتصاد.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060631731

من جهته قال تامر يوسف، رئيس قطاع الخزانة لدى أحد البنوك الأجنبية، إن بعض البنوك عمدت إلى خفض العائد على أوعيتها الإدخارية بالعملة الأمريكية كنتيجة لانخفاض العائد على الأوراق الحكومية بالدولار من %3.8 إلى %2.5.

وتابع: إن رفع التصنيف الائتمانى للبلاد من قبل مؤسسة ستاندرد آند بورز ليصل إلى b - فضلا عن تعديل مؤسسة فيتش نظرتها المستقبلية للاقتصاد المصرى من سلبية إلى مستقرة، دعم تراجع تكلفة اقتراض الحكومة بالعملات الأجنبية، وفى مقدمتها الدولار الأمريكى.


ولفت يوسف، إلى خفض بعض البنوك نحو نصف نقطة مئوية على أسعار العائد على الودائع الدولارية بداية آجال الستة أشهر، مشيراً إلى أن بقاء أسعار الفائدة المعلنة على الشهادات ثابتة ولم تتغير خلال الفترات الماضية.

وتوقع أن تتجه أسعار العائد على الأوعية الادخارية بالعملة الخضراء إلى الانخفاض خلال الفترات المقبلة، خاصة بعد الانتهاء من خارطة الطريق واستكمال مؤسسات الدولة وما يتبعها من تحسن التقييم الائتمانى للبلاد، وبالتالى تدفق الاستثمارات الأجنبية بنوعيها على السوق المحلية وانخفاض تكلفة الاقتراض المحلى بالعملات الأجنبية.

وأضاف أن انخفاض فرص التوظيف بالعملات الأجنبية بعد تعثر القطاع السياحى نتيجة اضطراب الأوضاع الأمنية والسياسية بالبلاد كان من بين أسباب تراجع أسعار العائد على الأوعية الادخارية بتلك العملات.

و أشار تامر صادق، مساعد مدير إدارة العمليات النقدية لدى بنك مصر إيران للتنمية، إلى أن أسعار الفائدة على الأوعية الدولارية اتجهت للاستقرار فى عدد من البنوك، فيما لجأت الأخرى لخفضها استجابة لتحرك أسعار العائد على أدوات الدين الحكومى بالعملات الأجنبية نحو الانخفاض.

ولفت إلى أن الانتهاء من بنود خارطة الطريق واستكمال مؤسسات الدولة يدعمان من الاستقرار الأمنى والسياسى بالبلاد، وبالتالى زيادة التدفقات لداخل السوق المحلية على هيئة استثمارات أجنبية مباشرة أو غير مباشرة.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=1060631731

ورأى صادق أن انخفاض العائد على أدوات الدين الحكومى بالدولار الأمريكى نتج عن تحسن التقييم الائتمانى للبلاد، مشيرا إلى أن تراجع تكلفة الاقتراض بالعملات الأجنبية يعد مؤشراً جيداً لاقتراب استقرار الأوضاع الاقتصادية.

وتابع أنه فى ظل انخفاض فرص التوظيف بالعملات الأجنبية بعد غياب القطاع السياحى وهو المقترض الأول بتلك العملات عن المشهد فضلا عن انخفاض تكلفة التوظيف فى الأذون الدولارية، دفعا بعض البنوك لتقليص العائد على ودائعها بالعملة الخضراء، لافتا إلى أن انخفاض العائد على الجنيه لم يدفع الأفراد لتفضيل عملة أخرى، نظرا لاتساع فارق العائد بين العملتين المحلية والخضراء.

وتوقع صادق اتجاه العائد على الأوعية الادخارية بالعملات الأجنبية للانخفاض خلال الفترات المقبلة بعد استقرار البلاد سياسيا وأمنيا واستكمال مؤسسات الدولة.

ومن جانبه قال مدير إدارة المعاملات الدولية فى أحد البنوك العامة إن تراجع أسعار الفائدة الاساس

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

( اللهم إن كان رزقي في السماء فأنزله ، وإن كان في الأرض فأخرجه ، وإن كان بعيدا فقربه ، وإن كان قريبا فيسره ، وإن كان قليلا فكثره ، وإن كان كثيرا فبارك لي فيه )

احمد امين احمد غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس