عرض مشاركة واحدة
قديم 10-02-2009, 02:25 AM   #690
مراقب عام ودعم فني
كاتب الموضوع : Mr Borsa المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 10-02-2009 الساعة : 02:25 AM
افتراضي

عثمان : المؤشرات المبدئية للخطة الحالية تؤكد قدرتنا على تجاوز الازمة العالمية وكالة أنباء الشرق الأوسط الخميس 1 أكتوبر 2009 1:36 م
[IMG]http://www.********.info/CASE/images/spacer.gif[/IMG][IMG]http://www.********.info/CASE/images/spacer.gif[/IMG]


أكد الدكتور عثمان محمد عثمان وزير التنمية الاقتصادية أن مؤشرات البيانات الاولية عن الشهور الأولى من العام المالى الحالى وخطة التنمية 2009/2010 تؤيد إمكانية تجاوز سنة الأزمة المالية العالمية بأقل الأضرار الإجتماعية سواء فيما يتعلق بمستويات المعيشة أو مكافحة الفقر .

وقال عثمان فى تصريحات لوكالة أنباء الشرق الاوسط عقب اجتماعه والسيدة هيلين كلارك مدير برنامج الامم المتحدة الانمائى وكيل السكرتيرالعام للامم المتحدة اليوم انه على الرغم من بعض التداعيات للأزمة المالية العالمية إلاأن متابعة مؤشرات الأداء الإقتصادى والتنموى خلال فترة الأزمة العالمية تعكس مدى نجاح مصر فى إدارة السياسة المالية والسياسة النقدية بما يضمن إستقرارا ماليا تمثل فى الحفاظ على مستوى عجز الموازنة العامة وتوازنا نقديا حافظ على إستقرار سعر الصرف وتراجع معدلات التضخم .

وأضاف عثمان أن متابعة الأداء الإقتصادى والتنموى عن العام المالى 2008/2009 كشف عن عن إن أهم ماترتب على الأزمة الإقتصادية العالمية هو إنكسار خط النمو الإقتصادى المتصاعد الذى شهدته مصر خلال السنوات الثلاث السابقة على إنفجار الأزمة.

أشار إلى انه لم يكن أمرا هينا تراجع معدلات النمو فى الناتج المحلى الإجمالى من متوسط يفوق 7\% سنويا إلى حوالى 7ر4\% خلال عام الأزمة.

ولفت إلى أن أسوأ ماترتب على تباطؤ النمو ليس فقط عودة إرتفاع معدل البطالة خلال هذا العام ولكن تضاؤل عدد فرص العمل المتوقعة فى المدى المتوسط .

وقال إن معدل النمو المحقق كان أعلى مما توقعناه عندما لاحت بوادر الأزمة فى الصيف الماضى،وهو مايعود إلى إرتفاع مساهمة الطلب المحلى فى الحافظ على معدل نمو معقول ، وخاصة الإنفاق الإستهلاكى المحلى.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=323030

علاوة على أن ضخ إعتمادات مالية إضافية توجه معظمها للاستثمارات الحكومية فى المرافق ومشروعات البنية الأساسية قد ساعد فى تعويض جانب من الإنخفاض فى إستثمارات القطاع الخاص..

وأشار وزير التنمية الاقتصادية انه بالرغم من انخفاض معدل النمو الاقتصادى لعام 2008/2009 إلا أن تواصل انحسارالاتجاهات التصخمية ساهم فى تحسين مستويات المعيشة للمواطنين حيث ارتفع متوسط دخل الفرد إلى نحو 7ر13 ألف جنيه عام 2008/2009 مقابل 12 ألف جنيه للعام السابق عليه مؤكد أنه مع استبعاد تأثير تغير الاسعار يكون معدل الزيادة فى متوسط دخل الفرد الحقيقى فى حدود 5ر2 فى المائة

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع



Mr Borsa غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس