عرض مشاركة واحدة
قديم 11-03-2009, 10:26 AM   #6921
عٌــمدة أخبــار مجموعة البورصة المصرية
وعضو جمعية ما شربتش من نيلها mmn
كاتب الموضوع : Mr Borsa المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 11-03-2009 الساعة : 10:26 AM
افتراضي

بالتعاون مع مجموعة البورصة المصرية
القاهرة (رويترز) - تدرس شركة العربية وبولفارا للغزل والنسيج استخدام حصيلة بيع أراض تملكها في تنفيذ استثمارات جديدة في أنشطة تحقق لها قيمة مضافة مثل الملابس الجاهزة الى جانب الاستثمار في الاوراق المالية والانفاق على برنامج المعاش المبكر وتحديث الوحدات القائمة.
وقال أيمن موسى رئيس مجلس ادارة الشركة في مقابلة عبر الهاتف مع رويترز ان الشركة تمضي قدما في برنامج الاحلال والدمج الذي بدأته عام 2008 وتوقع أن تجني الشركة ثمار ذلك البرنامج بحلول عام 2011.
وأوضح أن الشركة تواجه "مشاكل سيولة" وللتغلب على ذلك بدأت عام 2008 تنفيذ برنامج لاحلال ودمج وحدات الشركة لتوفير مساحات من الاراضي وطرحها للبيع وانها ستستخدم حصيلة البيع من أجل تطوير الشركة.
وأشار الى أن الشركة وقطاع المنسوجات بوجه عام تضررا بشدة جراء الازمة المالية العالمية وأن عام 2009 "سنة مفصلية" بالنسبة لبولفارا.
وقال موسى ان دمج الوحدات وفر للشركة أراضي يقدر اجمالي مساحتها بنحو 110 الاف متر (مربع) سيجري طرحها للبيع خلال الفترة القادمة. وحول التوقيت المتوقع لتلك العملية قال ان احدى اللجان تتولى دراسة موضوع البيع الا أنه ليس هناك تاريخ محدد للتنفيذ.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=372973
وفي أكتوبر تشرين الاول الماضي قالت العربية وبولفارا انها باعت قطعة أرض مساحتها 11200 متر مربع في مزاد علني بسعر 3290 جنيها مصريا (600 دولار) للمتر المربع. وأتمت الشركة ومقرها الاسكندرية عملية البيع في صفقة قدرت قيمة الارض بما يبلغ 6.7 مليون دولار.
وقال موسى ان الشركة تعتزم استخدام حصيلة بيع تلك الاراضي "في حال بيعها" في تحديث وحدات الشركة عن طريق الاحلال والتجديد وان جزءا من حصيلة البيع سيخصص لبرنامج المعاش المبكر لاخراج 2000 عامل من الشركة وذلك بهدف التغلب على مشكلة " العمالة الكثيفة والزائدة".
وأشار الى أن الشركة تمر "بعنق الزجاجة" وأن الاوضاع الحالية للسوق تسببت في رفع نسبة الاجور لتصل الى نحو 30 الى 40 بالمئة من تكلفة المنتج وهي نسبة كبيرة في هذه الصناعة.
وتابع أن الشركة تدرس تنفيذ استثمارات وأنشطة جديدة ترتبط بمجال عملها الحالي مثل مصانع الملابس الجاهزة والوبريات والحياكة وذلك بهدف "استنزاف جزء من المخزون وتحقيق قيمة مضافة" اذ أن الغزل هو المنتج الرئيسي للشركة.
والى جانب ذلك تدرس الشركة الاستثمار في الاوراق المالية. وحول ما اذا كانت الشركة تعتزم الاستثمار في القطاع العقاري قال موسى ان الشركة درست الامر ووجدت أن الاستثمار في القطاع العقاري أمر ممتاز لكنه يحتاج لفترة طويلة لهذا جرى استبعاد الامر.
وفيما يتعلق بمدى تأثير الازمة المالية العالمية على الشركة وعلى قطاع المنسوجات في مصر قال موسى ان تأثير الازمة كان بالغا حتى أنها باتت "تهدد وجود القطاع أساسا" وان المنافسة الخارجية تزيد الوضع سوء.
وأشار الى أنه على الرغم من دعم الحكومة لمخرجات الصناعة الا أن هناك الكثير من المنتجات التي تغرق السوق كالمنتجات الصينية والسورية الامر الذي يزيد من المنافسة.
وعن توقعاته لايرادات الشركة خلال العام الجاري قال موسى ان ايرادات العام الجاري "لن تكون جيدة" وان 2009 "سنة مفصلية" وعزا ذلك الى عوامل من بينها تراجع الانتاج نتيجة تنفيذ عمليات الدمج والاحلال وبسبب الانفاق على برنامج المعاش المبكر وعمليات النقل والدمج وتحديث المعدات.
وقال موسى انه يتوقع جني ثمار ذلك البرنامج بحلول عام 2011 في حال تحسن أوضاع السوق وفرض سياسات لحماية المنتجات الوطنية وأن يتأخر جني الارباح الى ما بعد ذلك في حال بقاء الوضع كما هو عليه.
وتتخصص العربية وبولفارا في الغزل والنسيج وانتاج الخيوط وتصدر بعض انتاجها لاوروبا.
وبحلول الساعة 1430 بتوقيت جرينتش تراجع سهم الشركة 1.83 بالمئة في البورصة المصرية الى 5.36 جنيه مصري.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس

رضا الملا غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس