عرض مشاركة واحدة
قديم 11-04-2009, 12:23 PM   #7252
 

كاتب الموضوع : Mr Borsa المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 11-04-2009 الساعة : 12:23 PM
افتراضي

رئيس "ليسيكو" : ضعف صرف الجنيه الإسترليني واليورو وارتفاع أسعار الطاقة أهم التحديات المستقبلية
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=375350
ارتفاع صافي الربح بنسبة ١٣ % خلال الربع الثالث لعام ٢٠٠٩ مع تحسن هامش مجمل الربح

أعلنت ليسيكو مصر نتائج أعمالها المجمعة عن الربع الثالث تراجعت الإيرادات بنسبة ٨% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي لتبلغ ٢٧٣,٢ مليون جنيه، نتيجة انخفاض الطاقة الإنتاجية لمصنع البلاط بسبب أعمال صيانة المعدات و تأثير انخفاض قيمة عملتي الجنيه الإسترليني واليورو على الصادرات .
تراجع الربح التشغيلي – الربح قبل الفائدة والضريبة - بنسبة ١٠ % ليبلغ ٤٣,٨ مليون جنيه (تراجع الهامش بنسبة ٠,٥ % ليبلغ نسبة ١٦ %). إرتفع صافي الربح بنسبة ١٣ % ليبلغ ٢٩,٥ مليون جنيه. (ارتفع صافي الهامش ١,٩ نقطة مئوية إلى %١٠,٨ )

13.9% تراجع فى أرباح ليسيكو خلال تسعة أشهر

أظهرت القوائم المالية المجمعة لشركة" ليسيكو - مصر " عن التسعة أشهر المنتهية فى 30 سبتمبر 2009 تحقيق الشركة صافى ربح بلغ 81.596 مليون جنيه بتراجع بلغت نسبته 13.9% مقارنة بصافى ربح بلغ 94.740 مليون جنيه خلال نفس الفترة من عام 2008 ،(تراجع الهامش ٠,٨ نقطة مئوية ليبلغ نسبة ١٠,٣ %)

حققت ليسيكو إيرادات بلغت ٧٨٨,٢ مليون جنيه بتراجع ٧% عن نفس الفترة من العام الماضي . ثبات الربح التشغيلي ليبلغ ١٣٧,٢ مليون جنيه (إرتفع الهامش ١,٢ نقطة مئوية ليبلغ نسبة ١٧,٤ %).

وقد علق السيد / جلبرت غرغور - رئيس مجلس الإدار ة والرئيس التنفيذي للمجموعة بقوله : إن النمو في الربع الثالث من عام ٢٠٠٩ عند المقارنة بنفس الفترة من العام الماضي نتيجة لاستفادة الشركة من الأزمة الاقتصادية من خلال التركيز على جوانب القوة في صناعاتنا: قوة مركزنا المالي وتطوير خدمة ما بعد البيع وعر ض منتجات جديد ة. كل هذا أفاد ليسيكو كثيرًا في زيادة حصتها السوقية وجذب أعمال جديدة.

وعبر عن سعادتة بالتطورات الإيجابية التي حدثت مؤخرًا، حيث أنه على مدار العام الماضي أثرت الأزمة سلبًا على قيمة إستثمارات مساهمينا بليسيكو . وأتمنى أن هذا التحسن في الآداء سيصحح تدريجيًا الوضع الحالي.

"فما زال لدينا تحديات كثيرة، من أهمها – تحسين ربحية قطاع الأدوات الصحية في ضوء انخفاض أسعار التصدير نتيجة استمرار ضعف سعر صرف عملتي اليورو والجنيه الإسترليني والزيادة المتوقعة في أسعار الطاقة إعتبارًا من عام ٢٠١٠ . ومع ذلك، فأنا على يقين أنه سيمكننا تحقيق تحسنًا ملحوظًا في هذا الشأن. وأنا أتوقع أن نصل إلى طاقتنا الإنتاجية الجديدة بصورة سريعة على مدار الأعوام القليلة القادمة، ونظرًا لتعافي الطلب على منتجاتنا وظهور فرص أعمال جديدة مثل التي شاهدتها في الصيف الماضي".

أضاف السيد / إيلي بارودي – عضو مجلس الإدارة المنتدب: "على الرغم من تراجع مبيعاتنا الكلية بنسبة ٨% خلال الربع الثالث من عام ٢٠٠٩ والذي يرجع إلى ضعف سعر صرف كلا من الجنيه الإسترليني واليورو مما أثر في إيراداتنا من التصدير بالإضافة إلى إنخفاض إنتاج البلاط في هذا الربع نتيجة القيام بأعمال الصيانة لأحد خطوط الإنتاج. إلا أن مبيعات هذا الربع قد إرتفعت عن أي ربع آخر محققين رقم قياسي جديد في حجم الإنتاج والمبيعات في قطاع الأدوات
الصحية.
"استمر تركيزنا على مراقبة التكاليف لدعم مركزنا المالي ولتحقيق نمو في هامش مجمل الربح المقارن بنفس الفترة من العام الماضي وتخفيض الإنفاق على التكاليف البيعية والإدارية غيرالمباشرة على الرغم من تحقيق نمو في حجم المبيعات."

وكانت نتائج أعمال الشركة المجمعة عن النصف الأول من عام 2009 قد أظهرت تحقيق الشركة صافى ربح بلغ 51.964 مليون جنيه بتراجع بلغت نسبته 23.5% مقارنة بصافى ربح بلغ 67.949 مليون جنيه خلال نفس الفترة من عام 2008 .

فيما أظهرت القوائم المالية الغير مجمعة للشركة عن نفس الفترة تحقيق صافى ربح بلغ 33.907 مليون جنيه بمعدل نمو قدره 73.9% مقارنة بصافى ربح بلغ 19.495 مليون جنيه خلال نفس الفترة من عام 2008

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع



حسن عبد الحميد حسن غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس