عرض مشاركة واحدة
قديم 11-28-2009, 06:29 PM   #1
 

المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 11-28-2009 الساعة : 06:29 PM
افتراضي البورصه المصريه وازمه دبى

بالتعاون مع مجموعة البورصة المصرية
البورصة المصرية تدفع ثمن أزمة دبى ولكن مؤقتًا
آخر تحديث: السبت 28 نوفمبر 2009 9:53 ص بتوقيت القاهرةتعليقات: 0
شارك بتعليقك

ميريت مجدي -

«حالة الذعر التى انتابت المستثمرين خلال اليومين الماضيين ترجع إلى الفكرة الأساسية التى تسيطر على أذهانهم، والمتمثلة فى اعتقادهم بأن قدرة دبى على سداد ديونها هى المؤشر الوحيد لتعافى الإمارة من الأزمة»، على حد قول ريهام الدسوقى، كبيرة محللى الاقتصاد الكلى فى بلتون، ثانى أكبر بنوك الاستثمار فى العالم العربى.

كانت حكومة دبى قد أعلنت الأربعاء الماضى عجزها فى الوقت الحالى عن سداد ديون شركات تابعة لها، وطالبت الدائنين بإعطائها مهلة لمدة ستة شهور، تتمكن من خلالها من إعادة هيكلة شركاتها. مما أحدث صدمة كبيرة فى أسواق المال العالمية اليومين الماضيين.

وترى الدسوقى أن التأثير السلبى لهذه الأزمة على مصر سيكون على المدى القصير فقط، لمدة قد لا تتعدى الشهرين، وسينصب هذا التأثير بالأساس على البورصة المصرية، «هذه الأحداث بالتأكيد ستنعكس على بورصة دبى، ونظرا للارتباط الشديد بين البورصات العربية، فمن المتوقع أن تتعرض المصرية لبعض الضغوط خلال الفترة المقبلة»، تبعا لها.

وحول إمكانية تعرض بعض من العمالة المصرية فى دبى للتسريح، بسبب هذه الأحداث، لا تعتقد الدسوقى أن يحدث هذا الأمر، مبررة ذلك بأن العمالة المصرية الموجودة هناك ماهرة، وهناك نقص شديد فى العمالة الماهرة بالإمارة، وبالتالى فإنه من غير المتوقع أن يتم اتخاذ قرارات سريعة بتسريح هذه العمالة، «وحتى إذا حدث هذا الأمر، فسيكون بنسب بسيطة»، كما توقعت ريهام الدسوقى.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=405726

كانت أسعار العديد من السلع قد تعرضت إلى الانخفاض عالميا خلال جلسات أمس، متأثرة بأحداث دبى، التى دفعت المستثمرين إلى التخلى عن الأصول التى تنطوى على مخاطر، والاتجاه إلى الدولار. فقد تراجع سعر خام برنت والذهب بنسبتى 2.13 %، 3.8 % على التوالى، خلال منتصف تعاملات أمس.


hgf,vwi hglwvdi ,h.li ]fn

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع



محمودالجندى غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس