عرض مشاركة واحدة
قديم 12-09-2009, 01:40 PM   #13491
مشرفة عامة أول منتديات البورصة المصرية وفراشة المجموعة
كاتب الموضوع : Mr Borsa المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 12-09-2009 الساعة : 01:40 PM
افتراضي رد: المتابعة اللحظية لأسهم البورصة المصرية

بالتعاون مع مجموعة البورصة المصرية
مؤسسة فيتش للتصنيف الائتماني تؤكد تصنيفها الائتماني السيادى لـ " مصر "
مباشر الاربعاء 9 ديسمبر 2009 1:22 م



أكدت مؤسسة فيتش تصنيفها الائتماني السيادي لجمهورية مصر العربية عند BB+ للعملة الأجنبية في الأجل الطويل وBBB- للعملة المحلية في الأجل الطويل (تقييم استثماري)، كلاهما بتوقع "مستقر".


كما تم تأكيد التصنيف الممنوح للعملة الأجنبية في الأجل القصير عند B مع الحفاظ على سقف تقييم جمهورية مصر العربية Country Ceiling عند BB+.


وأشار بيان المؤسسة إلى أن الاقتصاد المصري قد أثبت قدرته على مواجهة الأزمة المالية العالمية وذلك بفضل الإصلاحات التي تم تنفيذها منذ عام 2004 والتي ساعدت على تشجيع الاستثمار وتعدد مصادر النمو الاقتصادي. كما أضاف بيان المؤسسة أن المؤشرات الخارجية القوية للاقتصاد المصري تعد عامل آخر مساند للتصنيف الائتماني الممنوح لمصر.
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=419130


وأشار بيان المؤسسة إلى أن الاقتصاد المصري قد واجه الأزمة المالية العالمية فى حالة جيدة حيث بلغ متوسط معدل النمو الاقتصادى قبل الأزمة 7% وصاحب ذلك تطورات إيجابية بالنسبة لمؤشرات الدين العام والمؤشرات الخارجية بما جعله فى وضع أفضل سواء بالمقارنة بالدول الأخرى ذات نفس التصنيف الائتماني بل وتجاوز الدول الأعلى تصنيفاً. وأضاف البيان أن المتحصلات الخارجية أيضاً في سبيلها إلى التعافي، كما أشار إلى أن تحسن مؤشرات المالية العامة في السنوات الأخيرة قد ساعد على تبني الحكومة المصرية لحزمة التحفيز المالي التي بلغت حوالي 1.5% من الناتج المحلي الإجمالي العام الماضي. كما ساعد اتجاه تراجع معدل التضخم أيضاً على تخفيض سعر الفائدة خلال الفترة الماضية.


وأضاف البيان أن السنوات الأخيرة قد شهدت أيضاً تحسناً في تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر بما ساعد على تمويل عجز الميزان الجارى. وأشاد البيان باتجاه صافي احتياطي النقد الأجنبي لدى البنك المركزي إلى الارتفاع مرة أخرى في الآونة الأخيرة وذلك بعد الانخفاض الذي شهده في الربع الرابع من عام 2008. كما أشاد البيان بمناخ الاستثمار في مصر والذي شهد تطورات كبيرة في الفترة الأخيرة داعياً إلى مواصلة هذه الاصلاحات.


أما عن السياسة المالية فقد أشار البيان إلى ثبات مؤشرات المالية العامة خلال العام المالي 2009 وذلك في أعقاب انخفاض الدين العام بحوالي 33% من الناتج المحلي الإجمالي خلال الثلاث سنوات الماضية. وتوقع البيان أن يصل عجز الموازنة العامة إلى 8.4% خلال العام المالي 2010 مع استقرار الدين العام.


أما عن السياسة المالية والقطاع المصرفي فقد أشار البيان إلى الإجراءات التي يقوم بها البنك المركزي المصري في الفترة الراهنة من أجل تدعيم آليات السياسة النقدية بالإضافة إلى نشر معدل التضخم الأساسي، مشيراً إلى ضرورة الاستمرار في هذه الإصلاحات الهامة. كما أشاد البيان بالقطاع المصرفي في مصر خاصة مع عدم لجوء البنوك المصرية لطلب أية مساندة حكومية في أثناء الأزمة المالية مؤكداً على أهمية مواصلة هذه الإصلاحات.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس

mira_a غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس