عرض مشاركة واحدة
قديم 12-11-2009, 11:43 PM   #49
كاتب الموضوع : احمد مبروك المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 12-11-2009 الساعة : 11:43 PM
افتراضي رد: تريدات تريدات وإللى جاى أحسن من إللى فات

فرانس تليكوم تكشف سبب قبول بيع موبينيل.. وأوراسكوم تعترض في حلقة جديدة من الشد والجذب بين الشريكتين



القاهرة - أخبار مصر، وكالات فسرت فرانس تليكوم تغير موقف هيئة الرقابة المالية المصرية بقبول بيع أسهم موبينيل بوفاء الأولى بشرط الهيئة وهو إطلاق عرض رسمي لشراء أسهم الشركة المتخصصة فى مجال الاتصالات المتنقلة فى مصر "إى سى إم إس"بسعر 245 جنيها مصريا للسهم، بينما اعترضت أوراسكوم تليكوم على قرار الهيئة واصفة إياه بالغموض. وأوضح بيان للشركة الفرنسية أنه نتيجة لذلك فقد اتصلت فرانس تليكوم بأوراسكوم تليكوم بهدف وضع حل حاسم للخلافات بين المجموعتين. وشركة "إى سى إم إس" مملوكة لفرانس تليكوم وأوراسكوم تليكوم معا من خلال الشراكة فى الشركة المصرية للتليفون المحمول "موبينيل" بنسبة 20 % لأوراسكوم تليكوم و 51% لشركة موبينيل و 29% أسهم حرة وشركة موبينيل نفسها مملوكة لشركة فرانس تليكوم بنسبة 71.25 % وشركة أوراسكوم تليكوم بنسبة 28.7 %. وأوضح البيان أن السعر يمثل زيادة مقدارها 18.9 % مقارنة مع سعر إغلاق السهم يوم 10 ديسمبر/ كانون الأول 2009 و17.7 % بالمقارنة مع متوسط فترة الستة أشهر الماضية، و63.3 % مقارنة مع سعر الإغلاق يوم 5 أبريل/ نيسان 2009 (آخر سعر للسهم قبل إعلان صدور قرار التحكيم بين فرانس تليكوم وأوراسكوم تليكوم حول أسهم موبينيل). وأشار إلى أن العرض المقدم فى 10 ديسمبر/ كانون الأول 2009 يتعلق بـ48 مليونا و 968 ألفا و 270 سهما لـ"إى سى إم إس" ليست فى حوزة موبينيل موضحا أن العرض سيكون مفتوحا خلال الفترة من 15 ديسمبر 2009 إلى 14 يناير/ كانون الثاني 2010.وأكد بيان الشركة أن حكم التحكيم الدولي ملزم بما أنه لم يخضع لأى استئناف خلال المهلة القانونية المنتهية في 7 مايو/ ايار 2009 من قبل المحكمة الجزئية فى جنيف وعلاوة على ذلك أكدت فرانس تيليكوم التزامها أمام السلطات المصرية للحفاظ على "إى سى إم إس" المدرجة فى البورصة المصرية حيث أنها تمثل واحدة من رأسمالها الرئيسى فضلا عن التزامها الكامل بدعم جذور الشركة المصرية وإدارتها. اعتراض أوراسكوم ومن جانبها، أعلنت شركة أوراسكوم تليكوم المصرية الجمعة اعتراضها على قرار الهيئة العامة للرقابة المالية بقبول عرض الشراء الاجباري لجميع أسهم موبينيل الذي تقدمت به احدى الشركات التابعة لفرانس تليكوم.لكن الشركة لم تذكر الخطوة التالية التي ستتخذها. وقالت أوراسكوم تليكوم في بيان انها تلقت القرار بقدر كبير من الدهشة والحيرة نظرا لتعارضه مع رفض الهيئة عرض الشراء الاجباري ثلاث مرات متتالية. ووافقت الهيئة الخميس على عرض بقيمة 245 جنيها مصريا للسهم قدمته شركة تابعة لفرانس تليكوم لشراء جميع اسهم موبينيل. وخلال سبتمبر/ أيلول 2009، أيدت هيئة استئناف رفض لجنة التظلمات بالهيئة العامة للرقابة المالية المصرية للعرض الثالث من شركة فرانس تليكوم لشراء اسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل". وإعتبر وائل عنبة خبير اسواق المال في تصريحات خاصة لموقع أخبار مصر الرفض أمرا منطقيا حيث ان الهيئة المصرية لن تقبل بيع أسهم موبينيل بأقل من السعر المحدد من قبل التحكيم الدولي وهو 273 جنيها مصريا. ولفت المصدر الى ان النزاع بين الشركتين في أكبر شركة مصرية لخدمات الهاتف المحمول من حيث عدد المشتركين اصبح في صورة حلقات من مسلسل ممل. ورفضت لجنة التظلمات بالهيئة العامة للرقابة المالية المصرية في 4 اغسطس/ اب 2009 التماس شركة فرانس تليكوم لشراء أسهم موبينيل لعدم تقديم الشركة المتظلمة لرد قانوني سليم على ملاحظات الهيئة، وعدم تقدير سعر العرض بدقة. ومن جانبها ردت شركة فرانس تليكوم على قرار لجنة التظلمات بانها تعتزم الاستئناف ضد قرار لجنة التظلمات المصرية، واللجوء الى التحكيم الدولي في حال رفضه، مؤكدة انها لن تقدم أي عروض أخرى أعلى من 237 جنيها للسهم. ويعد قرار الهيئة ثالث رفض لعروض قدمتها فرانس تليكوم لشراء كافة الاسهم القائمة في موبينيل محل النزاع بين الشركة الفرنسية وأوراسكوم تليكوم المساهم الرئيسي بالشركة. وفي تعليق على القرار، قال نائب رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية سري صيام "لقد رفضوا التظلم ووافقوا على قرار سوق المال" وأكد سلفا أن القرار الاصلي للهيئة العامة لسوق المال استند الى دفوع قانونية سليمة. وأضاف أن ذلك القرار رفض العرض "لانه انتهك مبدأ اتاحة فرص متكافئة" بين جميع المساهمين. ويتعلق الاستئناف برفض العرض الثاني لفرانس تليكوم في مايو/ ايار 2009 حيث تقدمت فرانس تليكوم بتظلم للهيئة المصرية لسوق المال في 14 من يونيو/ حزيران 2009 بشأن رفض عرضها لشراء 3 % من أسهم الأقلية بالشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول "موبينيل"، وتعتبر المهلة القانونية للرد على العرض 60 يوما. وفسرت الهيئة الرفض آنذاك بان الطلب الذي تقدمت به شركة اورانج بارتيسيباشينز التابعة لفرانس تليكوم ويحمل رقم (25) لسنة 2009 تضمن طلب إلغاء قرار الهئية برفض مشروع شراء اسهم موبينيل بسعر 237 جنيه للسهم، بجانب الإقرار بحق مجموعة فرانس تليكوم فى شراء أسهم أوراسكوم تليكوم القابضة فى موبينيل للإتصالات تنفيذاً لحكم التحكيم الدولي. وبالنسبة للطلب الأول، ارتأت اللجنة أن الشركة المتظلمة تقدمت بعرض شراء إجبارى لكامل أسهم موبينيل بقيمة 237 جنيه للسهم وأوضحت فى عرضها أن أساس إحتساب السعر المعروض مشتق من سعر سهم شركة موبينيل للإتصالات الوارد بحكم هيئة التحكيم مخصوماً منه القيمة العادلة لأهم أصول شركة موبينيل للإتصالات التى قدمت بيناً بها للهيئة . ولكن تبين للهيئة أن بعض هذه الأصول لا يمكن التعويل عليها ومن ذلك على سبيل المثال وجود منازعة تتعلق بالأرباح الغير موزعة للشركة، بجانب وجود خلط بشأن الحقوق المرتبطة بملكية العلامة التجارية "موبينيل" لوجود تسجيلين لذات العلامة. وبالنسبة للطلب الثاني، إرتأت اللجنة أنه جاء مجهلا بمذكرة التظلم، حيث لم تشر الشركة المتظلمة إلى قرار الهيئة الصادر بهذا الشأن ومآخذ الشركة عليه وما إذا كانت قد تظلمت منه فى الميعاد المقرر من عدمه. جدير بالذكر أن هيئة التحكيم التابعة لغرفة التجارة الدولية قضت ببيع "أوراسكوم تليكوم" ببيع حصتها في شركة قابضة تسيطر على حصة قدرها 51 % من "موبينيل" الى فرانس تليكوم مما يسمح لها بجمع نحو 1.7 مليار دولار تستخدمها الشركة في تمويل عمليات توسع قد تشمل شركة المحمول المغربية ميديتل. وتمتلك "فرانس تيليكوم" ما يقارب 36% من "الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول"، بالاضافة الى حصة مباشرة في الشركة تبلغ نسبتها 20%، في حين أن النسبة المتبقية والبالغة 29% هي عبارة عن أسهم مطروحة للتداول الحر. ومنذ بداية الأزمة قال خبراء أن إلغاء الصفقة يصب في صالح كل الاطراف، فبالنسبة لفرانس تليكوم فمن من مصلحتها الاحتفاظ بشريك محلي قوي مثل أوراسكوم تليكوم في شركة موبينيل، أما الشركة المصرية فتخليها عن أسهم موبينيل يضعف موقفها في حالة التقدم لاي عطاء بالخارج حيث يشُترط امتلاكها لشبكة في بلادها للفوز. وبالنسبة للطرف الثالث وهو المستهلك المستفيد من خدمات موبينيل -يستكمل المصدر - فاستمرار الشراكة بين الطرفين في موبينيل يضمن له خدمة متميزة تعززها خبرة الجانبين مجتمعة.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

أشكو إلى الله كما قد شـكــــا أولاد يعقوب إلى يوســــــف
قد مسني الضر وأنت الــذي تعلم حالي وترى موقفـــــي
بضاعتي المزجاة محتـــــاجــــة إلى سماح من كريم وفـــــي
فقد أتى المسكين مستمطـراً جودك فارحم ذله واعطـــــف
فأوفي كيلي وتصدق علـــــى هذا المقل البائس الأضعــف


MOHAMED3000 غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس