عرض مشاركة واحدة
قديم 12-12-2009, 09:07 AM   #13980
عٌــمدة أخبــار مجموعة البورصة المصرية
وعضو جمعية ما شربتش من نيلها mmn
كاتب الموضوع : Mr Borsa المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 12-12-2009 الساعة : 09:07 AM
افتراضي رد: المتابعة اللحظية لأسهم البورصة المصرية

السبت، ديسمبر 12، 2009
أسهم مصر تخسر 3 %.. و"الإتصالات" يحفظ توازن السوق..بعد أول احتكاك حقيقي بأزمة دبي

القاهرة - أخبار مصر خسرت الأسهم المصرية نحو 3 % خلال الأسبوع الثاني من ديسمبر / كانون الأول 2009 مع بيع مجموعة دبي العالمية جزءا من حصتها في هيرميس مما أربك المستثمرين، وحفظ قطاع الإتصالات توازن السوق بنهاية الأسبوع وسط آمال بأن يعزز إتمام صفقة بيع أسهم أوراسكوم تليكوم في موبينيل لشركة أورانج بارتيسيباشينز التابعة لفرانس تليكوم القطاع. وعلى صعيد حركة مؤشرات السوق، قال مصطفى بدرة خبير أسواق المال في تصريحات خاصة لأخبار مصر إن المؤشر الرئيسي "اجي اكس 30" الذي يقيس أداء أنشط 30 سهما بالسوق خسر حوالي 3 % ليستقر عند 6192.80 نقطة. وهو ما إمتد إلى مؤشري "اجي اكس 70"، و"اجي اكس 100" ليفقدان 6 % و5 % على الترتيب. ورغم تأثر السوق بالحدث نفسيا لتخسر في أول جلساتها عقب الكشف عن أزمة دبي نحو 8 % مسجلة ثالث أكبر تراجع يومي في تاريخها وتبعته بهبوط آخر مع تخلي المجموعة عن ربع حصتها في هيرميس، أكد خبير اسواق المال مصطفى بدرة إن أزمة دبي لم تضف أعباء فعلية على السوق المحلية ولكن المتعاملون وجدوها "شماعة" لتعليق هبوط السوق فالبورصة تعاني منذ فترة من جفاف السيولة وغياب حوافز الصعود. وبرهن المصدر على حديثه، بأن أداء السوق جاء سالبا رغم دخول سهم "القلعة للاستشارات المالية"، الذي استحوذ على حجم تداول كبير تجاوز المليار جنيه خلال الاسبوع ومثل ثلث تداولات السوق في اليوم الاول لطرحه، و25 % في اليوم الثاني. وفي الوقت نفسه، أكد مصطفى بدره ان استمرار تأثرنا بأزمة ديون دبي، يرجع كذلك إلى "ترك الأمور للقيل والقال" نتيجة لضبابية بعض تصريحات الشركات المصرية العاملة في دبي، وعدم وضوح الرؤية للشركات التابعة للإمارة الموجودة بمصر، وهل سيسفر الوضع عن توقف نشاطها أو تسريح للعمالة. وبعد تحقيق الأسهم المصرية مكاسب بنهاية الأسبوع مدعومة بأداء أسهم قطاع الاتصالات بقيادة موبينيل الذي قفز 4.7 % 208.30 جنيهات وسط أنباء عن إتمام صفقة بيع أسهم أوراسكوم تليكوم في موبينيل لشركة أورانج بارتيسيباشينز التابعة لفرانس تليكوم وهو ما تم بعد نهاية التداولات لتشهد أسهم القطاع طفرة شرائية. ورأى أحمد شحاتة عضو جمعية المحللين الفنيين ان بداية جلسات الاسبوع الثالث من الشهر محورية للصعود، شريطة وجود مشتريات تدعم الإتجاه ليصل المؤشر الرئيسي الى 6430 نقطة ثم المستهدف التالي وهو 6700 نقطة والذي رجح ان يحدث عندها جني ارباح عنيف. وبجانب صفقة موبينيل، تتدعم مؤشرات الصعود بتلقى السوق أنباء إيجابية منها إعلان مؤسسة "فيتش" العالمية - وكالة تصنيف ائتماني - نجاح الاقتصاد المصري في مواجهة الأزمة المالية العالمية بفضل الإصلاحات التي تم تنفيذها منذ عام 2004 والتي ساعدت على تشجيع الاستثمار وتعدد مصادر النمو الاقتصادي مشيرة الى أن المؤشرات الخارجية القوية للاقتصاد المصري تعد عاملا آخر مساندا للتصنيف الائتماني الممنوح لمصر. ومع تلك الأنباء تبقى قدرة سوق المال المصرية على الصعود مرهونة بحركة المؤشرات العالمية التى تبدأ الأحد في اوروبا والاثنين في أمريكا وهو ما ستكشف عنه الأيام القادمة.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

باب جمعية مشربتش من نيلها

http://www.borsaegypt.com/forumdisplay.php?f=174

رضا الملا غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس