عرض مشاركة واحدة
قديم 12-17-2009, 07:58 AM   #15421
عٌــمدة أخبــار مجموعة البورصة المصرية
وعضو جمعية ما شربتش من نيلها mmn
كاتب الموضوع : Mr Borsa المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 12-17-2009 الساعة : 07:58 AM
افتراضي رد: المتابعة اللحظية لأسهم البورصة المصرية

بالتعاون مع مجموعة البورصة المصرية
خبراء يتوقعون لجوء الشركات إلى التخفيض أو الاحجام عن التوزيعات النقدية لعام 2009 خاص مباشر الاربعاء 16 ديسمبر 2009 6:05 م الشركات بين خيارين التوزيعات النقدية أو الاحتفاظ بالسيولة
توقع خبراء ومحللون ماليون انخفاض حجم التوزيعات التوزيعات النقدية لعام 2009 الحالى كإجراء تحوطى للحفاظ على السيولة في ظل صعوبة الاقتراض والتمويل نتيجة تداعيات الأزمة المالية العالمية وانعكاساتها على الشركات، وقال الخبراء أن الشركات سوف تواجه مأزقًا حقيقًا بشأن توزيعات الأرباح مع إقتراب موعد الجمعيات العمومية المقرر بدءأً من أواخر مارس المقبل.
وأشاروا إلى أن التوزيعات النقدية عادة ماتشغل حيزاً كبيراً من اهتمام المستثمرين نظراً لانهم يبحثون عن الشركات المنتظمة فى توزيعاتها وهو ما قد يثير جدل واسع بينهم وبين مجالس إدارات الشركات فى ظل مخاوف لدى غالبية المستثمرين من اتخاذ الشركات قرارات تتجنب فيها أية توزيعات للأرباح بسبب الأزمة، مؤكدين أن اتجاه الشركات لخفض توزيعات الأرباح أو إيقافها بسبب الأزمة سينعكس سلبًا على السلوك الاستثماري للمتعاملين فى السوق.

تأجيل التوزيعات

وأكد عصام مصطفى - العضو المنتدب لشركة "نماء" لتداول الأوراق المالية - أن أغلب الشركات ستلجأ الى خفض توزيعات الأرباح، ومن ثم فان التوزيعات النقدية للشركات فى 2009، لن تكون متماثلة مع نظيرتها في 2008 ، متوقعًا قيام بعض الشركات باللجوء إلى تأجيل التوزيعات النقدية إلى أجل غير مسمي نظراً للظروف الاقتصادية الطاحنة التى تمر بها أغلب الشركات ، كما توقع مصطفى ضغوطا قوية على الشركات من قبل المساهمين، وبخاصة صناديق الاستثمار، من أجل توزيعات نقدية مرتفعه وإن كانت توصية مراقب الحسابات تمكن الشركة من وقف هذه الضغوط ،مما سيدفع الشركات -فى النهاية- إلى أقرار توزيعات نقدية ضئيلة ، وإن كانت قد تؤجلها لفترة.

أرباح الشركات
ومن جانبه أوضح أحمد العطيفى، مدير الاستثمار بشركة "الجذور" القابضة، أن قيمة التوزيعات النقدية تتوقف على مجمل أرباح الشركة بنهاية العام وبالتالى إقرار الشركة توزيع أرباح أو الاحتفاظ بها ، متوقعاً احتفاظ الشركات بجزء أكبر من السيولة عما كانت عليه فى 2008 لمواجهة أية ظروف طارئة ، كما أن الحفاظ على السيولة المتوفرة لديها هو الأفضل بالنسبة للشركات على إعتبار أن الأزمة المالية العالمية قد توفر فرصا استثمارية جيدة أمام الشركات تحتاج إلى السيولة لتتمكن من إنجازها .
الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=430728
وفى الوقت نفسه يرجح العطيفي تأثر صناديق الاستثمار بهذه التوزيعات النقدية، وإن كانت ستضغط على الشركات التى تملك حصصا فى الصناديق، متوقعًا اعتراضات على نطاق واسع من قبل المساهمين على قيمة التوزيع النقدية مستشهداً بعمومية "موبينيل" الاخيرة بعد اعتراض المساهمين على قيمة التوزيع النقدى الذى أقرته الجمعيه والبالغ جنيهين للسهم الواحد ويقل 35% عن آخر توزيع قامت به الشركة فى أبريل الماضى بقيمة 3.06 جنيها للسهم، تأتى تلك الاعتراضات فى ظل توافر ما يقرب من مليار و600 مليون جنيه أرباحًا قابلة للتوزيع .

تداعيات الازمة

ومن جهته قال هشام مشعل - مدير إدارة البحوث بشركة المتحدة للاستشارات المالية - أن المتعاملين عادة مايضعون التوزيعات النقدية على رأس اهتماماتهم عند النظر إلى استثمارتهم مشيراً الى ان الشركات التى تتسم بتوزيعات نقدية مرتفعه تعزز فرص احتفاظ المستثمرون باسهمها حيث يفضل المستثمرين سياسة التوزيعات المستقرة وهو ان تقوم الشركة بالتوزيع اي كانت قيمة الكوبون، مشيرًا إلى أن تقليص التوزيعات يعد أمرًا طبيعيًا فى ظل الظروف الراهنة التى تمر بها أغلب الشركات لحاجتهم للسيولة كافية قد تعينهم على مواجهة أية التزامات في ظل صعوبة الاقتراض والتمويل نتيجة تداعيات الأزمة المالية العالمية وانعكاساتها على الشركات، الا انه يرى ان المشكلة تكمن فى عدم توزيع ارباح وهو ما سوف يؤثر بشكل كبير على نفسية المتعاملين فى السهم .
وتوقع مدير إدارة البحوث بشركة المتحدة للاستشارات المالية إتجاه كبرى الشركات التى تخفيض توزيعاتها نتيجة الرغبة فى الاحتفاظ بسيولة كافية، مشيراً الى ان هذا الاتجاه لايعد دليل على عدم كفاءة الادارة فى تسير نشاط الشركة وانما يدل على نجاح الادارة فى التحوط نظراً للظروف المستقبلية .

الموضوع الأصلى من هنا: مجموعة البورصة المصرية http://www.BORSAEGYPT.com/showthread.php?p=430728
سلاحاً ذو حدين

ويلتقط أطراف الحديث عبد الفتاح مصطفى رئيس قسم البحوث بشركة سيتى تريد لتداول الاوراق المالية موضحاً ان احجام بعض المستثمرين عن التوزيعات النقدية قد يؤثر على أداء أسهمها نظرا لعزوف المساهمين عن أسهم تلك الشركات مشيراً الى ان التوزيعات النقدية تعتبر عامل رئيسى لدى المستثمرون فى الوقت الحالي من اجل اعادة ضخها واستثمارها مرة أخرى .
وأضاف : "توزيعات 2009 ستكون سلاحاً ذو حدين للشركات " موضحاً ان بعض الشركات قد تلجاً الى الاحتفاظ بسيولة كافية فى صورة ارباح محتجزة يمكن الشركة من مواجهة اية تحديات قد تطراً فى المستقبل ، فيما يتمثل الحد الاخر فى افتقاد المساهمين للتوزيعات والتى تعد أحد العوامل الجاذبة لاسهم الشركات ، وتوقع عبد الفتاح إحجام بعض الشركات التى تعانى من نقص فى السيولة عن التوزيعات النقدية وأن كان يعتبر انها تتيح مناخ استثماري جيد ، حيث انها تعد بمثابة خط دفاعي يحمي أسعار الأسهم في السوق .

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

باب جمعية مشربتش من نيلها

http://www.borsaegypt.com/forumdisplay.php?f=174

رضا الملا غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس