عرض مشاركة واحدة
قديم 12-19-2009, 06:39 PM   #15760
عٌــمدة أخبــار مجموعة البورصة المصرية
وعضو جمعية ما شربتش من نيلها mmn
كاتب الموضوع : Mr Borsa المنتدى : التحليل الفنى والمالى و المتابعة اللحظية قديم بتاريخ : 12-19-2009 الساعة : 06:39 PM
افتراضي رد: المتابعة اللحظية لأسهم البورصة المصرية

الاتحاد الإماراتية - في نظرة أكثر تفاؤلاً من الفترة الماضية بدأ القطاع السياحي العالمي بالتعافي تدريجياًَ في النصف الثاني من العام 2009، الأمر الذي أعاد التفاؤل إلى تنبؤات المنظمات والمؤسسات السياحية العالمية، التي توقعت نمواً معتدلاً للقطاع عام 2010. ويأتي ذلك التفاؤل، بعد أن تعرض قطاع السفر والسياحة العالمي، والقطاع الاقتصادي ككل، لعدد من التحديات المتزامنة، ما اعتبرته تلك المنظمات حالة نادرة، والمتمثلة في الأزمة المالية العالمية في النصف الثاني من العام 2008، وانتشار مرض “11” خلال العام الحالي. ورغم التراجع الذي شهده قطاع السياحة العالمي، إلا أن إمارة أبوظبي حافظت على معدلاتها السياحية العام الحالي مقارنة بالعام الماضي، حيث توقعت تحقيق 1.5 مليون زائر، وهي نتائج مشابهة لنتائج العام الماضي. ولكن القائمين على القطاع اتفقوا مع المنظمات الدولية حول توقعات النمو بالنسبة للعام المقبل وبواقع 10% في نزلاء فنادق الإمارة، و15% عامي 2011 و2012، لتصل إلى استضافة 2.3 مليون نزيل بحلول نهاية العام 2012. وأكدت منظمة السياحة العالمية، التابعة للأمم المتحدة في بيان صحفي، أن التراجع في عدد السياح في العالم بدأ بالتعافي، حيث أن الأشهر القليلة الماضية شهدت نسب تراجع أقل من الأشهر الثماني الأولى من العام الحالي التي شهدت تراجعاً بنسبة 7٪. وبذلك، توقعت المنظمة تراجعاً نسبته 5% لنهاية العام الحالي، حيث أنه لولا تحسن الأداء في الأشهر الأخيرة لكان التراجع أكبر في عدد السياح. وبينت المنظمة، التي تضم في عضويتها مؤسسات سياحية من القطاعين العام والخاص، أن التراجع الذي حصل في مواسم الذروة عالمياً في السفر والسياحة المتمثل في شهري يوليو وأغسطس بلغ 3% مقارنة بـ8% في النصف الأول من العام 2009، متوقعة نمواً معتدلاً عام 2010. وقال طالب الرفاعي أمين عام منظمة السياحة العالمية في البيان الصحفي إن العام الحالي واجه عدداً من التحديات أهمها الأزمة المالية العالمية وانفلونزا الخنازير ما جعل القطاع يتعرض لعدد من القضايا والتحديات في نفس الوقت. لكن الرفاعي أكد أن التأثير السلبي الذي انطلق في النصف الثاني من العام الماضي وزاد تأثيره في العام الحالي بدأ بإظهار مؤشرات إيجابية. وبين مؤشر الثقة الذي أطلقته المنظمة أن الثقة العالمية بتعافي قطاع السفر والسياحة بدأت بالارتفاع، وفقاً لاستبيان جمع آراء أكثر من 330 خبير دولي. وأشارت نتائج الاستبيان إلى أن النظرة السلبية بالنسبة للثلث الأخير من العام تراجعت من 62% الى 42%. وتأثرت الإيرادات السياحية العالمية بشكل أكبر من عدد السياح، بحسب المنظمة، إذ تراجعت في الأشهر الستة الأولى من العام الحالي بنسبة تتراوح بين 9 الى 10%. وعللت المنظمة التراجع في الإيرادات الى أن المسافرين حول العالم أصبحوا يسافرون إلى مناطق قريبة من مكان سكنهم ولفترات أقصر. وبحسب نتائج الأشهر الثمانية الأولى من العام الحالي، فإن عدد السياح تراجع في القارة الأوروبية بنسبة 8%، وفي الشرق الأوسط أيضا 8%، بينما تراجع في آسيا والباسيفيك 5%، و7% في الأميركيتين ، في حين حققت القارة الإفريقية نمواً نسبته 4%. أما مجلس السياحة العالمي، الذي يضم في عضويته مئات من الشركات الكبرى في مجال السفر والسياحة، فقد أصدر تقريرا يبين إحصاءات السياحية للأشهر العشرة الأولى من العام الحالي، والتي أظهرت تراجعاً في عدد السياح بنسبة 6.9%. ويأتي التراجع الأكبر من القارة الأوروبية بحيث شهدت تراجعاً وصل إلى 8.1٪. وتوقع المجلس أن يتراجع الناتج المحلي الإجمالي السياحي بنسبة 5.5% العام الحالي، بحسب ما أعلنه الرئيس التنفيذي لمجلس السياحة العالمي جون كلود بومجارت، خلال فعاليات سوق السفر العالمي في لندن مؤخراً. وأضاف أن ذلك يشير إلى أن مساهمة قطاع السفر والسياحة في الناتج المحلي الإجمالي سيتراجع العام الحالي إلى أقل من 9.3% مقارنة بـ9.6% في العام 2008. وأشار إلى أنه من المتوقع أن يكون النشاط السياحي عام 2010 معتدلاً. وأكد عدم وجود أي تغيير في توقعات المجلس على المدى الطويل المتمثلة في نمو سنوي في عدد السياح عالمياً يقدر بـ4%. وقال أدريان كوبر المدير التنفيذي “لأكسفورد” للاقتصاد، الشريك البحثي للمجلس، إنه رغم تراجع الاقتصاد العالمي بشكل كبير جراء الأزمة المالية العالمية، إلا أن التوقعات الحالية تشير إلى أنه بدأ يتجاوز الأزمة، ما دفع بالمجلس إلى إعادة مراجعة تنبؤات العام المقبل. وعلى صعيد دولة الإمارات، توقع مجلس السياحة العالمي في المؤشر السياحي الذي يشمل توقعات السياحة في جميع دول العالم للعام 2020، أن يبلغ مجموع عدد السياح القادمين إلى الدولة العام الحالي 9.3 مليون سائح، و9.7 مليون سائح عام 2010.

 


اخبار مصر - الذهب - تحويل العملات
فوركس - تجارة فوركس
توقيع

باب جمعية مشربتش من نيلها

http://www.borsaegypt.com/forumdisplay.php?f=174

رضا الملا غير متواجد حالياً

 

رد مع اقتباس